ما هي مجمّعات السيولة في التمويل اللامركزي؟ وما آلية عملها؟
جدول المُحتويات
المقدمة
ما هو مجمّع السيولة؟
مجمّعات السيولة مقابل قوائم الطلبات
ما آلية عمل مجمّعات السيولة؟
فيم تُستخدَم مجمّعات السيولة؟
مخاطر مجمّعات السيولة
أفكار ختامية
ما هي مجمّعات السيولة في التمويل اللامركزي؟ وما آلية عملها؟
الصفحة الرئيسيةالمقالات
ما هي مجمّعات السيولة في التمويل اللامركزي؟ وما آلية عملها؟

ما هي مجمّعات السيولة في التمويل اللامركزي؟ وما آلية عملها؟

متوسط
تاريخ النشر Dec 14, 2020تاريخ التحديث Sep 9, 2022
8m

الموجز

مجمّعات السيولة هي إحدى التقنيات الأساسية التي تقوم عليها منظومة التمويل اللامركزي الحالية. وهي جزء أساسي من صنّاع السوق الآليين، وبروتوكولات الاقتراض والإقراض، وتحصيل العائدات، والأصول المركَّبة، والتأمين على السلسلة، وألعاب سلسلة البلوكشين – وغيرها الكثير.

الفكرة بحد ذاتها بسيطة للغاية. فمجمّع السيولة هو في الأساس أموال مُجمَّعة في كومة رقمية كبيرة. ولكن ما الذي يمكنك فعله بهذه الكومة في بيئة مفتوحة للعامّة حيث يمكن لأي أحد إضافة السيولة إليها؟ دعونا نستكشف كيف تطوّر التمويل اللامركزي بفضل فكرة مجمّعات السيولة.


المقدمة

أدى التمويل اللامركزي إلى زيادة هائلة في النشاط على السلاسل. وصار من الممكن لأحجام منصات التداول اللامركزية التنافس تنافساً حقيقياً مع حجم منصات التداول المركزية. ففي ديسمبر 2020، بلغت  القيمة المحجوزة في بروتوكولات التمويل اللامركزي نحو 15 مليار دولار. وتشهد المنظومة توسعاً سريعاً مع ظهور أنواع جديدة من المنتجات.

لكن ما الذي يجعل كل هذا التوسع ممكناً؟ يُعَد مجمّع السيولة إحدى التقنيات الأساسية وراء كل هذه المنتجات.


ما هو مجمّع السيولة؟

مجمّع السيولة هو مجموعة من الأموال المحجوزة في عقد ذكي. ويمكن استخدام مجمّعات السيولة لتيسير الإقراض والتداول اللامركزي والكثير من الوظائف الأخرى التي سنستكشفها لاحقاً.

تُعَد مجمّعات السيولة حجر الأساس للكثير من منصات التداول اللامركزي، مثل  Uniswap. يضيف المستخدمون، الذين يُطلَق عليهم مزوِّدو السيولة، قيمة مساوية لرمزين مميزين في مجمّع لإنشاء سوق. وفي مقابل تقديم أموالهم، يجنون رسوم التداول من عمليات التداول التي تحدث في المجمّع الخاص بهم بما يتناسب مع حصتهم من إجمالي السيولة.

وبما أن أي شخص يمكن أن يكون مزوِّداً للسيولة، فقد جعل صنّاع السوق الآليون إنشاء السوق أكثر سهولة.

كان Bancor أحد أول بروتوكولات استخدام مجمّعات السيولة، لكن المفهوم جذب مزيداً من الاهتمام مع ازدياد شعبية Uniswap. وتشمل منصات التداول الشائعة الأخرى التي تستخدم مجمّعات السيولة على شبكة Ethereum كلاً من SushiSwap، و Curve، وBalancer. وتحتوي مجمّعات السيولة في هذه المنصات على رموز ERC-20 المميزة. ومن مجمّعات السيولة المكافئة على سلسلة Binance الذكية PancakeSwap، وBakerySwap، وBurgerSwap، حيث تحتوي المجمّعات على رموز BEP-20 المميزة.


مجمّعات السيولة مقابل قوائم الطلبات

لفهم وجه الاختلاف في مجمّعات السيولة، سنلقي نظرة على لبنة البناء الأساسية للتجارة الإلكترونية – قائمة الطلبات. ببساطة، قائمة الطلبات هي مجموعة من الطلبات المفتوحة حالياً في سوق معينة.

والنظام الذي يطابق الطلبات بعضها ببعض يُسمَى محرك المطابقة. إلى جانب محرك المطابقة، تُعَد قائمة الطلبات جوهر أي منصة تداول مركزية. فهذا النموذج رائع في تيسير التداول الفعّال، وقد سمح بإنشاء أسواق مالية معقدة.
ولكن التداول اللامركزي يتضمن تنفيذ عمليات تداول على السلسلة دون وجود طرف مركزي حائز على الأموال. ويمثّل ذلك مشكلة عندما يتعلق الأمر بقوائم الطلبات. فكل تفاعل مع قائمة الطلبات يتطلب رسوم معالجة، ما يجعل تنفيذ عمليات التداول أكثر تكلفةً.
يُزيد ذلك أيضاً من صعوبة مهمة صنّاع السوق، وهم المتداولون الذين يقدمون السيولة لأزواج التداول. ولكن الأهم من كل ذلك هو أن معظم سلاسل البلوكشين لا يمكنها التعامل مع الإنتاجية اللازمة لتداول المليارات من الدولارات يومياً.
هذا يعني أنه على أي سلسلة بلوكشين، مثل Ethereum، يكون التداول باستخدام قائمة طلبات على السلسلة مستحيلاً من الناحية العملية. ويجب أن تستخدم سلاسل جانبية أو حلول الطبقة الثانية اللتين ستُطرَحان قريباً. ولكن الشبكة لا يمكنها التعامل مع الإنتاجية في صورتها الحالية.
قبل أن نتابع حديثنا، من الجدير بالذكر هنا أنه توجد بالفعل منصات تداول لامركزية تعمل على نحو جيد باستخدام قوائم طلبات على السلسلة. فمنصّة تداول Binance اللامركزية مبنية على سلسلة Binance (بينانس)، وهي مصممة خصيصاً للتداول السريع ومنخفض التكلفة. ومن الأمثلة الأخرى Project Serum المبني على سلسلة بلوكشين Solana.
ومع ذلك، نظراً لأن الكثير من الأصول في فضاء العملات الرقمية موجود على Ethereum، فلا يمكنك تداولها على شبكات أخرى ما لم تستخدم نوعاً ما من الجسور بين السلاسل.


ما آلية عمل مجمّعات السيولة؟

لقد غيّر صنّاع السوق الآليون قواعد هذه اللعبة. فيمثّل هؤلاء الصنّاع ابتكاراً مهماً يسمح بالتداول على السلسلة دون الحاجة إلى قائمة طلبات. ونظراً لعدم الحاجة إلى طرف مقابل مباشر لتنفيذ عمليات التداول، يمكن للمتداولين دخول الصفقات على أزواج الرموز المميزة والخروج منها، والتي تكون غالباً مفتقرة على نحو كبير للسيولة في منصات التداول التي تستخدم قوائم الطلبات.

يمكنك التفكير في منصة التداول التي تستخدم قوائم الطلبات على أنها منصة من شخص لشخص حيث تربط قائمة الطلبات بين المشترين والبائعين. على سبيل المثال، يُعَد التداول على منصة تداول Binance اللامركزية تداولاً من شخص لشخص نظراً لأن عمليات التداول تحدث بين محافظ المستخدمين مباشرةً.
يختلف التداول باستخدام صانع سوق آلي. فيمكنك التفكير في التداول على أي صانع سوق آلي على أنه تداول من شخص إلى عقد.

كما ذكرنا، مجمّع السيولة هو مجموعة من الأموال يودعها مزوِّدو السيولة في عقد ذكي. وعندما تنفذ عملية تداول على صانع سوق آلي، لا يكون لديك طرف مقابل بالمعنى التقليدي. وإنما تنفذ عملية التداول مقابل السيولة في مجمّع السيولة. ولكي يشتري المشتري، لا حاجة لوجود بائع في اللحظة ذاتها، وإنما يلزم فقط وجود سيولة كافية في المجمّع.

عندما تشتري أحدث عملة food coin على Uniswap، لا يكون هناك بائع على الجانب الآخر بالمعنى التقليدي. وإنما تدير نشاطك خوارزمية تحكم ما يحدث في المجمّع. علاوة على ذلك، يتحدد السعر بواسطة هذه الخوارزمية أيضاً بناءً على عمليات التداول التي تحدث في المجمّع. إذا كنت ترغب في أن تلق نظرة فاحصة على آلية عمل ذلك، يُرجَى قراءة مقالنا عن صانع السوق الآلي.

لا بد بالطبع أن تصل السيولة إلى مكان ما، ويمكن لأي أحد أن يكون مزوِّد سيولة، ومن ثم يمكن أن تعتبر الآخرين الطرف المقابل لك بشكل ما. ولكن هذا لا ينطبق على نموذج قائمة الطلبات؛ إذ أنك تتفاعل مع عقد يحكم المجمّع.


فيم تُستخدَم مجمّعات السيولة؟

لقد ركزنا في مناقشتنا حتى الآن على صنّاع السوق الآليين، الذين كانوا الأكثر استخداماً بين مجمّعات السيولة. ولكن، كما ذكرنا، جمع السيولة في مجمّعات مفهوم بسيط للغاية، ومن ثم يمكن استخدامه بعدة طرق مختلفة.

تتمثّل إحدى هذه الطرق في تحصيل العائدات أو تعدين السيولة. فتُعَد مجمّعات السيولة أساس المنصّات المولِّدة للعائدات مثل  yearn حيث يضيف المستخدمون أموالهم إلى مجمّعات، والتي تُستخدَم بعد ذلك لتوليد العائد.

يُعَد توزيع الرموز المميزة الجديدة في أيدي الأشخاص المناسبين مشكلة صعبة للغاية في مشروعات العملات الرقمية. وقد كان تعدين السيولة أحد أكثر النُهج نجاحاً. تُوزَّع، في الأساس، الرموز المميزة بواسطة الخوارزميات على المستخدمين الذين يضعون رموزهم المميزة في مجمّع السيولة. وبعد ذلك، تُوزَّع الرموز المميزة حديثة السكّ بما يتناسب مع حصة كل مستخدم في المجمّع.

تذكّر أن هذه الرموز المميزة يمكن أيضاً أن تكون رموزاً من مجمّعات سيولة أخرى تُسمَى رموز المجمّعات. على سبيل المثال، إذا كنت تقدم السيولة إلى Uniswap أو تقرض أموالاً لمنصة Compound، فستحصل على رموز مميزة تمثّل حصتك في المجمّع. وقد يمكنك إيداع هذه الرموز في مجمّع آخر وجني عائد. يمكن أن تصبح هذه السلاسل معقدة للغاية، نظراً لأن البروتوكولات تدمج رموز مجمّعات من بروتوكولات أخرى في منتجاتها، وهكذا.

يمكننا أيضاً التفكير في الحوكمة على أنها حالة استخدام. ففي بعض الأحيان، يكون الحد الأدنى عالياً للغاية لأصوات الرموز المميزة اللازمة للتمكن من تقديم مقترح حوكمة رسمي. ولكن إذا جُمِعت الأموال معاً بدلاً من ذلك، فسيمكن للمشاركين التعاون لتأييد قضية مشتركة ما يرونها مهمة للبروتوكول.

من قطاعات التمويل اللامركزي الناشئة الأخرى التأمين ضد خطر العقود الذكية. وتشغل مجمًعات التمويل الكثير من تطبيقات هذا التأمين.

ثمة استخدام آخر أكثر تطوراً لمجمّعات السيولة، وهو التقسيم إلى شرائح. وهو مفهوم مُستعار من التمويل التقليدي يتضمن تقسيم المنتجات المالية بناءً على مخاطرها وعائداتها. وكما هو متوقع، تسمح هذه المنتجات لمزوِّدي السيولة باختيار مسارات مخاطر وعائدات مخصصة.
وتعدين الأصول المركّبة على سلسلة البلوكشين يعتمد أيضاً على مجمّعات السيولة. فأضف ضماناً ما إلى مجمّع السيولة، واربطه بوسيط موثوق، وستحصل على رمز مميز مركّب مرتبط بأي أصل تريده. حسناً، في الواقع، المسألة أكثر تعقيداً من ذلك، ولكن الفكرة الأساسية بهذه البساطة.

ما الذي يمكننا التفكير فيه أيضاً؟ يوجد على الأرجح الكثير من الاستخدامات الأخرى لمجمّعات السيولة لم يُكشَف عنها بعد، والأمر كله يرجع إلى إبداع مطوّري التمويل اللامركزي.



مخاطر مجمّعات السيولة

إذا كنت تزوّد صانع سوق آلياً بالسيولة، فينبغي أن تكون على دراية بمفهوم يُسمَى الخسارة غير الدائمة. وهو بإيجاز، خسارة بالدولار مقارنةً بالحيازة عندما تزود صانع سوق آلياً بالسيولة.
إذا كنت تزود صانع سوق آلياً بالسيولة، فأنت تتعرض على الأرجح لخسارة غير دائمة. يمكن أن تكون هذه الخسارة ضئيلة أحياناً، وقد تكون ضخمة في أحيان أخرى. احرص على قراءة مقالنا عن هذه الخسارة إذا كنت تفكر في وضع الأموال في مجمّع سيولة مزدوج.
من الأمور الأخرى التي يجب وضعها في الاعتبار مخاطر العقود الذكية. فعندما تودِع أموالاً في مجمّع سيولة، تكون هذه الأموال في المجمّع. لذا على الرغم من أنه لا يوجد فعلياً أي وسطاء حائزين لأموالك، يمكن اعتبار العقد نفسه وصياً على تلك الأموال. وإذا كانت هناك أخطاء برمجية أو أي نوع آخر من الاستغلال من خلال  قرض سريع، مثلاً، فيمكن أن تفقد أموالك إلى الأبد.
احذر أيضاً من المشروعات المُصرَّح فيها للمطورين بتغيير القواعد الحاكمة للمجمّع. ففي بعض الأحيان، يمكن أن يملك المطورون مفتاح مسؤول أو حق وصول مميزاً آخر داخل رمز العقد الذكي. وقد يمكّنهم ذلك من فعل شيء ضار، مثل التحكم في الأموال في المجمّع. اقرأ مقالنا عن عمليات الاحتيال في التمويل اللامركزي لمحاولة تجنّب حالات سحب البساط وعمليات احتيال الإنهاء على أفضل نحو ممكن.


أفكار ختامية

مجمّعات السيولة هي إحدى التقنيات الأساسية التي تقوم عليها مجموعة تقنيات التمويل اللامركزي الحالية. تتيح هذه المجمّعات إمكانية التداول اللامركزي، والإقراض، وتوليد العائدات، وغير ذلك الكثير. وهذه العقود الذكية تشغل كل جزء تقريباً من التمويل اللامركزي، وستواصل فعل ذلك على الأرجح.

هل لا تزال لديك أسئلة حول مجمّعات السيولة والتمويل اللامركزي؟ تفقد منصتنا الخاصة بالأسئلة والأجوبة Ask Academy حيث سيجيب مجتمع Binance (بينانس) على أسئلتك.