ما هو Yearn.finance (YFI)؟
جدول المحتويات
المقدمة
ما هو Yearn.finance؟
سمات أساسية
التعرف على YFI
تحقيق اللامركزية في بروتوكول Yearn.finance
ما أهمية YFI
التحديات
أفكار ختامية
ما هو Yearn.finance (YFI)؟
الصفحة الرئيسيةالمقالات
ما هو Yearn.finance (YFI)؟

ما هو Yearn.finance (YFI)؟

متوسط
Published Nov 9, 2020Updated Nov 18, 2021
5m

المؤلف: نيك تشونغ


الموجز

YFI هي العملة الرقمية الأصلية لبروتوكول Yearn.finance ويعد أيضاً رمز مميز للحوكمة يسمح للمستخدمين التصويت على أي اتجاه يريدون أن يتخذه البروتوكول.

منذ إطلاقها خلال شهر يوليو، أصبحت YFI أحد أكبر الرموز المميزة المستندة إلى Ethereum نتيجة تركيز البروتوكول على استراتيجيات  تحصيل العائدات تلقائياً. وبطريقة ما، يمكنك اعتبار Yearn.finance إنسان آلي يحاول دائماً العثور على أفضل فرص العائدات في التمويل اللامركزي (DeFi) على شبكة Ethereum.


المقدمة

شهد التمويل اللامركزي –المعروف أيضاً بـ DeFi– نمواً مكافئاً نظراً لزيادة العائدات المتوفرة من البروتوكولات بصورة كبيرة. ويمكن ربط أهم أجزاء هذا النمو بطرح رموز الحوكمة المميزة، التي تسمح لحامليها تحديد الاتجاه الذي يريدون فيه تطوير البروتوكول. وتمثل رموز الحوكمة المميزة خطوة مهمة للغاية في تطبيق اللامركزية لبروتوكولات التمويل اللامركزي.

في ضوء تحقيق أقصى استفادة من رموز الحوكمة المميزة، أطلق فريق Yearn.finance عملة YFI خلال شهر يوليو 2020. ولاقت إعجاباً سريعاً في مجال العملات الرقمية حيث إنها واصلت الارتفاع من 3 دولار أمريكي إلى 30,000 دولار أمريكي خلال شهر واحد.


ما هو Yearn.finance؟

قبل أن نتعمق في YFI، من المفيد توفير بعض المعلومات حول Yearn.finance– ويشار أيضاً إليه باسم yEarn.

أطلق Andre Cronje بروتوكول  Yearn.finance في بداية عام 2020، وهو بروتوكول مستند إلى Ethereum يركز على تزويد المستخدمين بسبل الوصول إلى أعلى العائدات على ودائع عملة الإيثيريوم، والعملات المستقرة، والعملات الرقمية البديلة. Andre Cronje هو مطور بمجال التكنولوجيا المالية في جنوب إفريقيا الذي تم تحفيزه على تأسيس Yearn.finance بعدما اكتشف عدم اتساق العائدات المقدمة من مختلف تطبيقات التمويل اللامركزي.

وقد تعرض للاستغلال بفترة قصيرة بعد الإطلاق، لذلك، قام Cronje بإصلاح البروتوكول لتوفير باقة جديدة من المنتجات للمستخدمين.


سمات أساسية

تُعرف الخاصية الرئيسية لهذا البروتوكول باسم الخزائن. وتسمح هذه الخاصية بإيداع العملات الرقمية وكسب عائدات. يتم إدارة الأموال المودعة من خلال استراتيجية تحاول تعظيم العائدات وتقليل المخاطر. عند الإطلاق، ركزت الخزائن بشكل أساسي على العملات المستقرة، ولكن تم التوسع بها لتدعم عملة الإيثيريوم، ومنتجات البيتكوين المُرمَّزة، وChainlink، وغيرها من العملات. 
وتعد الخزائن مهمة للغاية حيث إنها تعمل على تقليل التكاليف المرتفعة لتنفيذ المعاملات على شبكة Ethereum. من خلال تجميع رأس المال، يجب على حساب واحد فقط (المتحكم في كل خزينة) دفع رسوم المعاملة (رسوم المعالجة) من أجل تحصيل العائدات.
ويقدم Yearn.finance أيضاً خدمات أخرى. ويعد Earn إصدار مُبسط من الخزائن التي تدعم فقط العملات المستقرة والبيتكوين المُرمَّزة. بينما يسمح Zap للمستخدمين بمبادلة العملات المستقرة مع رموز توفر سيولة وهي تمثل العملات المستقرة.
يعمل Yearn.finance حالياً على منتجات أخرى من بينها yInsure، وهو بروتوكول إصدار لامركزي لمستخدمي التمويل اللامركزي، و StableCredit، الذي سيعمل على تسهيل عمليات الإقراض والاقتراض اللامركزية.


التعرف على YFI

كان Yearn.finance البروتوكول المناسب إلى حد ما حتى شهر يوليو. بعد الاستغلال الذي حدث في مطلع عام 2020 وانهيار سوق العملات الرقمية في مارس، تردد كثير من المستخدمين في استخدام البروتوكول الجديد في هذا الوقت.

وتغير ذلك عندما نشر Cronje مدونة على منصة Medium ليعلن عن YFI،  رمز ERC-20 الذي تم إطلاقه بهدف مساعدة المستخدمين على التحكم في بروتوكول Yearn.finance
من الممكن تحصيل YFI من خلال عدة طرق، بما يشمل توفير السيولة لمنصة Balancer، وهي منصة تداول لامركزية، فضلاً عن إيداع رأس المال في منتجات Yearn.finance

بينما ذكرت منصة Medium أن YFI لا تحظى "بقيمة جوهرية"، شهد السوق زيادة العملات. بعد بدء التداول عند سعر 3 دولار أمريكي في مجمع Balancer، ارتفع سعر العملة الرقمية حيث أدرك المستثمرون أهمية التحكم في Yearn.finance، الذي بدأ في كسب عشرات الملايين من الودائع.

بعد فترة قصيرة من الإطلاق، حدد المجتمع الحد الأقصى لمخزون العملة عند 30,000، حيث اختاروا الحفاظ على ندرة YFI بدلاً من السماح بأن تشهد مزيد من التضخم. وقام المستخدمون غير الراضين عن هذا القرار  بتقسيم المشروع، لإنشاء انقسام يُعرف الآن بـ DFI.money أو YFII.



تحقيق اللامركزية في بروتوكول Yearn.finance

بينما كانت YFI تمثل أهمية كبيرة لبروتوكول Yearn.finance نظراً لما جذبته من ودائع واهتمام المستخدمين، هناك سبب آخر لوجود العملة وهو: تحقيق اللامركزية في تطوير البروتوكول والتحكم فيه بين المستخدمين. 

تسمح آلية التحصيل لأي مستخدم –سواء كان لديه 100 دولار أو 1,000,000 دولار– بكسب عملة YFI في نفس الوقت نفسه وبنفس التكلفة. ويعني ذلك أن أي مستخدم قد يشتري YFI للتأثير على Yearn.finance.

منذ إطلاق عملة YFI، تم إطلاق  بوابة حوكمة شاملة حيث يقوم حاملي الرموز بالتصويت على مختلف القرارات المقترحة من أعضاء المجتمع. 

وتشمل القرارات المتخذة حتى الآن تعيين فريق من المسوقين والمطورين بالإضافة إلى وضع استراتيجيات محددة للخزائن. 

اتخذ حاملو الرموز قراراً حاسماً لتزويد أصحاب YFI بالحصول إلى جزء من أرباح البروتوكول. يتم تحويل الرسوم المطبقة في منتجات Yearn.finance إلى الخزانة، التي تُوزع فيما بعد بين حاملي عملة YFI والفريق. ويجعل ذلك YFI من الأصول التي تحقق أرباح، والتي تختلف عن البيتكوين أو Ethereum.


ما أهمية YFI

بينما يركز العديد على حركة السعر التي تشهدها YFI، وتحظى YFI بأهمية بالغة حيث إنها تسببت في تغيير الطريقة التي يمكن أن تحفز بها البروتوكولات التبني. يقال إن إطلاق عملة YFI "كان الإطلاق الأكثر عدلاً منذ البيتكوين"، حيث يمكن لأي شخص المشاركة في إنتاج العملة مع دفع نفس السعر.

بدلاً من استخدام نموذج  الطرح الأول للعملة (ICO)، حيث يقوم المستخدمون بدفع سعر محدد لكل عملة جديدة، وكان على مستخدمي YFI المشاركة في البروتوكول. سمحت هذه الآلية للمجتمع بتأسيس المشروع سريعاً، حيث يتمتع كل مستخدم بنفس القدرة على التأثير في بروتوكول Yearn.finance من خلال رموز الحوكمة.
حتى بعد  التقلبات التي شهدها السعر الأولي، يحظى Yearn.finance بإحدى المجتمعات الأكثر نشاطاً في مجال التمويل اللامركزي والعملات الرقمية بشكل عام. 


التحديات

لا تخلو عملة YFI من التحديات. نظراً لأن Andre Cronje العقل المدبر لبروتوكول Yearn.finance وعملة YFI لفترة طويلة، يتابع المستثمرون تحركاته باهتمام شديد، مما يعني أنه إذا أخذ بعض الوقت للراحة، يعتقد العديد أن ذلك يمثل تحدياً لعملة YFI. وبهذه الطريقة، يقول البعض أن المشروع لا يزال يرتكز حول هذا العضو الرئيسي (إلى حد ما على الأقل).

قد أتضح ذلك في بداية هذا العام عندما أفادت المصادر أن Cronje يرغب في الخروج من مجال التمويل اللامركزي. وواصلت أسعار YFI الانهيار وسط المخاوف بشأن إغلاق المشروع.

يفقد اتجاه "Cronje Premium" (كما أطلق عليه بعض المتداولين) أهميته بصورة بطيئة حيث يقدم Yearn.finance أعضاء جدد للفريق. وقد لم يعد الأمر مصدر قلق في حالة استمرار الحوكمة اللامركزية في التطوير دون تأثير Cronje.


أفكار ختامية

أدى إصدار YFI إلى حدوث تحولاً كبيراً بالصناعة فيما يتعلق بالطريقة التي تقوم من خلالها مشروعات العملات الرقمية توزيع العملات. من خلال حوافز لأوائل المستخدمين، قد تحظى المشروعات بالتبني سريعاً بالإضافة إلى نمو المجتمع الخاص بها. ويرتبط ذلك بمفهوم "المجازفة" الذي يرجح أن المستخدمين الذين لديهم منفعة نقدية أو عاطفية في استثمار ما سيفعلون ما بوسعهم ليحقق هذا الاستثمار نجاحاً.

يعد Yearn.finance بروتوكول مثير للاهتمام حيث يقدم منتجات فريدة في مجال التمويل اللامركزي. ويبدو أن له مستقبلاً واعداً حيث إنهم قاموا بتعيين فريق من المسوقين والمطورين، ولكن الوقت وحده قادراً على تحديد ما إذا كان المشروع سيحقق نجاحاً لفترة أطول في مجال التمويل اللامركزي (DeFi) على شبكة.