شرح التقاطع الذهبي وتقاطع الموت
جدول المحتويات
المقدمة
ما هو التقاطع الذهبي؟
ما هو تقاطع الموت؟
ما الفرق بين التقاطع الذهبي وتقاطع الموت؟
كيفية تداول التقاطع الذهبي وتقاطع الموت
أفكار ختامية
شرح التقاطع الذهبي وتقاطع الموت
الصفحة الرئيسيةالمقالات
شرح التقاطع الذهبي وتقاطع الموت

شرح التقاطع الذهبي وتقاطع الموت

متوسط
Published Jul 15, 2020Updated Feb 3, 2022
7m

المحتويات


المقدمة

يوجد العديد من أنماط المخططات المرتبطة بالتحليل الفني. وقد تحدثنا عنها بالفعل في دليل المبتدئين لأنماط المخططات التقليدية و 12 نمطاً شائعاً من أنماط مخططات حركة الأسعار المستخدمة في التحليل الفني. ولكن هناك الكثير من الأنماط الأخرى التي يمكن أن تفيد ممارسي التداول اليومي، والتداول المتأرجح والمستثمرين على المدى الطويل. هذه الأنماط هي التقاطع الذهبي وتقاطع الموت.
قبل الانتقال إلى شرح ما يعنيه التقاطع الذهبي وتقاطع الموت، علينا فهم ما يعنيه المتوسط المتحرك (MA). باختصار، المتوسط المتحرك هو خط يُرسَم على مخطط الأسعار، ويقيس متوسط سعر الأصل في إطار زمني معين. على سبيل المثال، يقيس المتوسط المتحرك لمدة 200 يوم متوسط سعر الأصل في آخر 200 يوم. إذا كنت ترغب في قراءة المزيد عن المتوسطات المتحركة، فلدينا مقال عنها بعنوان: شرح المتوسطات المتحركة.
ما هو إذن التقاطع الذهبي وتقاطع الموت؟ وكيف يمكن للمتداولين استخدامهما في استراتيجية التداول الخاصة بهم؟


ما هو التقاطع الذهبي؟

 التقاطع الذهبي هو نمط مخطط يتضمن مرور متوسط متحرك قصير المدى أعلى متوسط متحرك طويل المدى. ويُستخدَم عادةً المتوسط المتحرك لمدة 50 يوماً بوصفه المتوسط قصير المدى، والمتوسط المتحرك لمدة 200 يوم بوصفه المتوسط طويل المدى. ولكن هذه ليست الطريقة الوحيدة للتفكير في التقاطع الذهبي؛ فيمكن أن يحدث هذا التقاطع عند أي إطار زمني، وتكمن الفكرة الرئيسية وراءه في مرور متوسط قصير المدى أعلى متوسط طويل المدى.

يحدث عادةً التقاطع الذهبي على ثلاث مراحل:

  1. يكون المتوسط المتحرك قصير المدى أسفل المتوسط المتحرك طويل المدى أثناء اتجاه هبوطي.
  2. ينعكس الاتجاه، ويمر المتوسط المتحرك قصير المدى أعلى المتوسط المتحرك طويل المدى.
  3. يبدأ اتجاه صعودي حيث يبقى المتوسط المتحرك قصير المدى أعلى المتوسط المتحرك طويل المدى.


تقاطع ذهبي يشير إلى اتجاه صعودي جديد في البيتكوين.


في الكثير من الحالات، يمكن اعتبار التقاطع الذهبي إشارة لسوق صاعدة. كيف ذلك؟ الفكرة بسيطة. يقيس الوسط المتحرك، كما نعلم، متوسط سعر الأصل خلال فترة محددة. وبناءً عليه، عندما يكون المتوسط المتحرك قصير المدى أسفل المتوسط المتحرك طويل المدى، فهذا يعني أن تحركات السعر على المدى القصير هبوطية مقارنةً بتحركات السعر على المدى الطويل. 
ولكن ماذا يحدث عندما يمر المتوسط قصير المدى أعلى المتوسط طويل المدى؟ يصبح متوسط السعر قصير المدى أعلى من متوسطه طويل المدى. يشير ذلك إلى تحوّل محتمل في اتجاه السوق، ولهذا يُعتبَر التقاطع الذهبي تصاعدياً.

وفقاً للتفسير التقليدي، يتضمن التقاطع الذهبي مرور المتوسط المتحرك لمدة 50 يوماً أعلى المتوسط المتحرك لمدة 200 يوم. ولكن الفكرة العامة وراء التقاطع الذهبي هي مرور متحرك متوسط قصير المدى أعلى متوسط متحرك طويل المدى. ومن ثم، يمكن أن تحدث التقاطعات الذهبية أيضاً عند أطر زمنية أخرى (15 دقيقة، ساعة واحدة، 4 ساعات، إلخ). ومع ذلك، فإن إشارات الأطر الزمنية الأعلى تكون عادةً أكثر موثوقية من إشارات الأطر الزمنية المنخفضة.

لقد تناولنا حتى الآن التقاطع الذهبي الذي يتضمن ما يُسمَى بالمتوسط المتحرك البسيط (SMA). ولكن ثمة طريقة شائعة أخرى لحساب المتوسط المتحرك تُسمَى المتوسط المتحرك الأُسي (EMA). يستخدم هذا المتوسط معادلة مختلفة تركز بشكل أكبر على تحركات الأسعار الأحدث.

يمكن استخدام المتوسطات المتحركة الأسية (EMA) أيضاً للبحث عن التقاطعات التصاعدية والهبوطية، بما في ذلك التقاطعات الذهبية. وبما أن رد فعل المتوسطات المتحركة الأسية لتحركات الأسعار الحديثة يكون أسرع، فإن إشارات التقاطع التي تُنتِجها قد تكون أقل موثوقية والكثير منها يكون خاطئاً. رغم ذلك، فإن تقاطعات المتوسطات المتحركة الأسية شائعة بين المتداولين بوصفها أداة للتعرف على الانعكاسات في الاتجاهات.


ما هو تقاطع الموت؟

تقاطع الموت هو، في الواقع، عكس التقاطع الذهبي. فهو نمط مخطط يمر فيه متوسط متحرك قصير المدى أسفل متوسط متحرك طويل المدى. على سبيل المثال، يمر المتوسط المتحرك لمدة 50 يوماً أسفل المتوسط المتحرك لمدة 200 يوم. وبناءً عليه، يُعتبَر تقاطع الموت عادةً إشارة على سوق هابطة.

يحدث عادةً تقاطع الموت على ثلاث مراحل:

  1. يكون المتوسط المتحرك قصير المدى أعلى المتوسط المتحرك طويل المدى أثناء اتجاه صعودي.
  2. ينعكس الاتجاه، ويمر المتوسط المتحرك قصير المدى أسفل المتوسط المتحرك طويل المدى.
  3. يبدأ اتجاه هبوطي حين يبقى المتوسط المتحرك قصير المدى أسفل المتوسط المتحرك طويل المدى.


تقاطع موت يؤكد حدوث اتجاه هبوطي في البيتكوين.


الآن وبعد أن فهمنا ما يعنيه التقاطع الذهبي، صار من السهل فهم سبب كون تقاطع الموت إشارة على سوق هابطة. يمر المتوسط قصير المدى أسفل المتوسط طويل المدى، ما يشير إلى هبوط متوقع في السوق.

قدّم تقاطع الموت إشارات على هبوط السوق قبل حالات ركود اقتصادي كبرى على مر التاريخ، مثل في 1929 أو 2008. ولكنه قد يقدّم إشارات خاطئة أيضاً، كما حدث مثلاً في عام 2016.


إشارة تقاطع موت على مؤشر SPX في عام 2016.


كما هو موضح في هذا المثال، أظهر السوق تقاطع موت، وواصل صعوده، ثم أظهر تقاطعاً ذهبياً بعد فترة قصيرة.


ما الفرق بين التقاطع الذهبي وتقاطع الموت؟

لقد ناقشنا كليهما، ومن ثم ليس من الصعب فهم الفرق بينهما. إنهما على طرفي النقيض. فيمكن اعتبار التقاطع الذهبي إشارة على سوق صاعدة، بينما يُعَد تقاطع الموت إشارة على سوق هابطة. 

ويمكن تأكيد كليهما من خلال حجم التداول الكبير. قد يتحقق محللون فنيون آخرون من مؤشرات فنية أخرى عند نظرهم إلى سياق التقاطع. من الأمثلة الشائعة لهذه المؤشرات المتوسط المتحرك للتقارب والتباعد (MACD) و مؤشر القوة النسبية (RSI)
من المهم كذلك تذكر أن المتوسطات المتحركة مؤشرات متأخرة وليس لديها قدرة تنبؤية. هذا يعني أن كلا التقاطعين يقدّمان عادةً تأكيداً قوياً على انعكاس للاتجاه حدث بالفعل – وليس انعكاساً لم يتحقق بعد.



كيفية تداول التقاطع الذهبي وتقاطع الموت

إن الفكرة الأساسية التي يقوم عليها هذان النمطان بسيط وواضحة تماماً. إذا كنت تعرف كيف يستخدم المتداولون مؤشر المتوسط المتحرك للتقارب والتباعد (MACD)، فستفهم بسهولة كيفية تداول إشارات التقاطع هذه.
عندما نتحدث عن التقاطع الذهبي وتقاطع الموت التقليديين، فإننا ننظر عادةً إلى المخطط اليومي. لذا، فمن الاستراتيجيات البسيطة التي يمكن اتباعها هي الشراء عند تقاطع ذهبي والبيع عند تقاطع موت. في الواقع، كان من الممكن أن تكون هذه استراتيجية ناجحة نسبياً للبيتكوين في السنوات القليلة الماضية – رغم وجود الكثير من الإشارات الخاطئة خلال تلك الفترة. لذا، فإن اتباع إشارة واحدة اتباعاً أعمى لا يكون عادةً الاستراتيجية الفضلى. ولذلك، ينبغي عليك التفكير في العوامل الأخرى عند تعاملك مع أساليب تحليل السوق.
إذا كنت ترغب في القراءة عن استراتيجية سهلة لإنشاء صفقة على مدى أطول، راجع شرح متوسط التكلفة بالدولار (DCA).

تقوم استراتيجية التقاطع المذكورة أعلاه على تقاطعات المتوسطات المتحركة اليومية. لكن ماذا عن الفترات الزمنية الأخرى؟ تحدث التقاطعات الذهبية وتقاطعات الموت بالطريقة نفسها، ويمكن للمتداولين الاستفادة منها. 

ولكن، كما هو الحال مع معظم أساليب تحليل المخططات، تكون الإشارات عند الأطر الزمنية الأعلى أقوى من الإشارات عند الأطر الزمنية المنخفضة. ويمكن أن يحدث التقاطع الذهبي في الإطار الزمني الأسبوعي، بينما تنظر إلى تقاطع موت يحدث في الإطار الزمني بالساعة. لهذا السبب، يكون من المفيد دائماً النظر إلى المخطط من منظور أوسع، ووضع العديد من القراءات في الاعتبار.

من الأمور الأخرى التي سيبحث عنها الكثير من المتداولين عند التداول في التقاطعات الذهبية وتقاطعات الموت حجم التداول. كما هو الحال من أنماط المخططات الأخرى، يمكن أن يكون الحجم أداة قوية للتأكيد. لذا، عندما يصاحب ارتفاع في الحجم إشارة تقاطع، تزداد ثقة الكثير من المتداولين في صحة هذه الإشارة.
بمجرد حدوث تقاطع ذهبي، يمكن اعتبار المتوسط المتحرك طويل المدى مجال دعم محتملاً. وعلى العكس، بمجرد حدوث تقاطع موت، يمكن اعتباره مجال  مقاومة محتملاً.
يمكن كذلك مقارنة إشارات التقاطع بالإشارات الصادرة عن مؤشرات فنية أخرى للبحث عن أي اقتران. يجمع المتداولون الذين يعتمدون على الاقتران بين عدة إشارات ومؤشرات في استراتيجية تداول واحدة في محاولة لجعل إشارات التداول أكثر موثوقية.


أفكار ختامية

لقد ناقشنا اثنين من أكثر إشارات التقاطع شيوعاً – التقاطع الذهبي وتقاطع الموت.

يتضمن التقاطع الذهبي مرور متحرك متوسط قصير المدى أعلى متحرك متوسط طويل المدى. أما تقاطع الموت، فيتضمن مرور متوسط متحرك قصير المدى أسفل متحرك متوسط طويل المدى. يمكن أن يكون كلا التقاطعين أداة موثوقة لتأكيد الانعكاسات طويلة المدى في الاتجاهات، سواء أكانت ستؤثر في سوق الأسهم، أو فوركس، أو العملات الرقمية.
هل لديك أي أسئلة أخرى حول تداول إِشارات التقاطع، مثل التقاطع الذهبي وتقاطع الموت؟ تفقد منصتنا الخاصة بالأسئلة والأجوبة، Ask Academy حيث سيجيب مجتمع Binance (بينانس) عن أسئلتك.