مقال تعليمي حول صنّاع السوق والمستفيدين من السوق
جدول المُحتويات
المقدمة
السيولة في سطور
صنّاع السوق والمستفيدين من السوق
الرسوم المفروضة على صنّاع السوق والمستفيدين
أفكار ختامية
مقال تعليمي حول صنّاع السوق والمستفيدين من السوق
الصفحة الرئيسيةالمقالات
مقال تعليمي حول صنّاع السوق والمستفيدين من السوق

مقال تعليمي حول صنّاع السوق والمستفيدين من السوق

مبتدئ
تاريخ النشر Nov 28, 2018تاريخ التحديث Oct 4, 2022
5m

الموجز

تتشكل الأسواق من صنّاع السوق والمستفيدين. حيث يُنشئ صنّاع السوق طلبات الشراء أو البيع التي لا تُنفَّذ بشكلٍ فوري (على سبيل المثال، "بيع عملة بيتكوين عندما يصل سعرها إلى 15 ألف دولاراً). وينتج عن ذلك حالة من السيولة، إذ أنه من الأسهل بالنسبة للغير شراء عملة بيتكوين أو بيعها فور أن يتحقق ذلك الشرط. ويُطلق على الأشخاص المشاركين في عملية الشراء أو البيع الفوري المستفيدون. بمعنى آخر، المستفيدون هم من ينفذون الطلبات التي يُنشؤها صنّاع السوق.


المقدمة

إحدى وظائف أي نظام من أنظمة التداول، (سواء كان الفوركس أو أسواق الأسهم أو العملات الرقمية)، التوفيق بين البائع والمشتري. ودون قنوات الاتصال هذه، لن يكون أمامك سوى إعلان عرضك لتداول عملة بيتكوين مقابل عملة الإيثريوم، مثلاً، عبر وسائل التواصل الاجتماعي أملاً في أن يحوز العرض على اهتمام أحد المتابعين.

في هذا المقال، سنتناول مفهومي صنّاع السوق والمستفيدين. يُصنّف كل مشارك بالسوق ضمن فئة واحدة على الأقل من هاتين الفئتين – في واقع الأمر، كونكَ متداول، فإنك على الأرجح ستؤدي الدورين في مرحلةٍ ما. إذن، صنّاع السوق والمستفيدون هما شريان الحياة بالنسبة للعديد من منصات التداول، ووجودهم (أو عدمه) هو ما يميّز منصات التداول القوية من المنصات الضعيفة.


السيولة في سطور

قبل التطرّق للتفاصيل حول مفهومي صنّاع السوق والمستفيدين، من الأهمية بمكان التعرّف على مفهوم السيولة. عندما تسمع أحد الأشخاص يصف أصلاً بأنه سائل أو أصلاً آخر بأنه غير سائل، فإنه يقصد مدى سهولة بيع الأصل. 

إن أوقيّة من الذهب أصل يتمتع بدرجة عالية من السيولة لأن من السهل تداوله مقابل العملة النقدية خلال فترة قصيرة من الوقت. في حين أن تمثال يبلغ ارتفاعه عشرة أمتار للمدير التنفيذي لمنصة Binance (بينانس) ممتطياً ثور، لسوء الحظ، يعد أصلاً غير سائل إلى حدٍ بعيد. فرغم روعة منظر التمثال إن وُضع في حديقة المنزل، إلا أنه في الواقع لن يكون مثار اهتمام كل من يراه.

وفكرة سيولة السوق مشابهة (مع اختلافٍ بسيط) لتلك الفكرة؛ إذ أن السوق السائلة هي سوق يُتاح فيها شراء الأصول وبيعها بسهولة مقابل قيمة عادلة. وتتمتع بإقبال كبير على الطلب من جانب الذين يرغبون في شراء الأصول، ووفرة في العرض من جانب الذين يرغبون في تصريفها. 
ونظراً لهذا الحجم من النشاط، غالباً ما يلتقي المشتري والبائع في نقطةٍ وسط: أقل سعر بيع (أو سعر الطلب) سيكون مماثلاً بدرجةٍ كبيرة أعلى سعر شراء (أو سعر العرض). وهكذا، يكون الفارق بين أعلى سعر عرض وأقل سعر طلب طفيفاً (أو متقارباً). ويُعرف هذا الفارق بـ الفرق بين سعر الطلب والعرض.

وفي المقابل، لا تتمتع السوق غير السائلة بأيٍ من هذه الخصائص. فإن كنت ترغب في بيع أحد الأصول، لن يكون من السهل عليكَ بيعه مقابل سعر عادل نظراً لعدم وفرة الطلب. وبالتالي، يزيد الفرق بين سعر الطلب والعرض في الأسواق غير السائلة بشكلٍ كبير.

حسناً! بعدما تعرفنا على مفهوم السيولة، حان الوقت لننتقل إلى صنّاع السوق والمستفيدين.


صنّاع السوق والمستفيدين من السوق

كما ذكرنا آنفاً، ينقسم المتداولون الذين يشاركون في أي نشاط متعلق بالتداول إما لصنّاع سوق أو مستفيدين. 


صنّاع السوق 

عادةً تحتسب منصات التداول القيمة السوقية للأصل عن طريق قائمة الطلب. وتشمل هذه القائمة جميع عروض الشراء والبيع لدى مستخدمي المنصة، حيث يرسل المستخدم أمراً يبدو بهذا الشكل: شراء 800 وحدة بيتكوين مقابل 4000 دولار، على سبيل المثال. يُضاف هذا الأمر إلى قائمة الطلب، ويُنفّذ عندما يصل السعر إلى 4000 دولار. 

يُشترط في طلبات صانع السوق (نشر فقط) كما تبين في المثال السابق أن تُعلِن مقاصدك في وقتٍ مبكر عن طريق إضافتها إلى قائمة الطلب. لذا يُطلق على صانع السوق هذا المسمى لأنه "صنع" السوق، بصورةٍ ما. تتشابه منصة التداول مع متجر البقالة الذي يفرض رسوماً على عملائه مقابل وضع السلع على أرفف البقالة، والعميل هو من يضيف بضاعته إلى المستودع.

ومن الشائع أن يتولى كبار المتداولين والمؤسسات الكبري (مثل المؤسسات المتخصصة في التداول عالي التردد) دور صنّاع السوق. أما بالنسبة لصغار المستثمرين، فقد يصبحون صنّاعاً للسوق، عن طريق استخدام بعض أنواع الطلبات التي لا تتطلب التنفيذ بشكلٍ فوري.

يرجى العلم أن استخدام الطلب الحدي لا يضمن لك أن يكون طلبك من طلبات صانع السوق. إذا أردت التأكد من إضافة الطلب إلى قائمة الطلب قبل تنفيذه، يرجى اختيار "نشر فقط" عند تقديم طلبك (وهو ليس متاحاً الآن سوى على نسخة الويب والنسخة المكتبية).


المستفيدون

استكمالاً لمثال متجر البقالة، بكل تأكيد أنكَ تضع بضاعتك على الأرفف من أجل أن يأتي أحد الأشخاص ليشتريها؛ ذلك الشخص هو المستفيد. ومثلما يتهافت الزبائن على شراء بضاعتك من المتجر، فإن المستفيد ينجذب إلى السيولة التي توفرها.

فكر في الأمر: عند طرح عرض في قائمة الطلب، فأنتَ ترفع مستوى السيولة على منصة التداول لأنك تُسهّل على المستخدمين عملية الشراء أو البيع. وفي المقابل، يقتطع المستفيد جزءاً من هذه السيولة.  عن طريق طلب السوق – أمر شراء أو بيع مقابل سعر السوق الحالي. فعند تطبيق هذه الاستراتيجية، تُنفذ الطلبات المدرجة في قائمة الطلب في ذلك الوقت على الفور.

إن سبق لكَ وطرحت طلب سوق على منصة Binance (بينانس) أو أي منصة تداول عملات رقمية بغرض التداول، فحينها كنت تؤدي دور المستفيد. مع العلم أنه بإمكانك أن تصبح مستفيداً أيضاّ عن طريق استخدام الطلبات الحدية. والخلاصة: تصبح مستفيداً عندما تنفذ طلب شخص آخر. 



الرسوم المفروضة على صنّاع السوق والمستفيدين

تجني العديد من منصات التداول حصة معتبرة من أرباحها عن طريق فرض رسوم تداول مقابل التوفيق بين المستخدمين. أي أنه في كل مرة يُنشئ فيها المستخدم طلباً ويتم تنفيذه، فإنه يسدد مبلغ صغير على هيئة رسوم. ويختلف هذا المبلغ من منصة إلى أخرى، كما قد يختلف حسب حجم التداول والدور الذي يؤديه المستخدم.

بوجهٍ عام، يحصل صنّاع السوق على ما يشبه الخصومات، نظيراً لتوفيرهم مزيد من السيولة على منصة التداول. وهذا له مردوداً إيجابياً على المنصة – فيكون لسان حال المتداولين المحتملين يا لها من منصة رائعة تتمتع بمستوى مرتفع من السيولة، فلما لا أتداول عليها. والمحصلة، أن منصة كهذه ستكون أكثر جذباً من منصة تتمتع بمستوى أقل من السيولة، حيث تُنفَّذ عمليات التداول على نحوٍ أكثر سهولة. وفي كثير من الحالات، يسدد المستفيدون رسوماً أعلى من صنّاع السوق، لأنهم لا يوفرون السيولة التي يوفرها صنّاع السوق.
كما ذكرنا، يختلف هيكل الرسوم بين صنّاع السوق والمستفيدين حسب كل منصة. ولمزيدٍ من الإيضاح حول الفارق بين أسعار الرسوم المحددة لصنّاع السوق والمستفيدين في منصة Binance (بينانس)، اطلع على صفحة جدول الرسوم.


أفكار ختامية

خلاصة القول، إن صنّاع السوق هم المتداولون الذين ينشئون الطلبات حتى ينفذها أشخاص آخرين، أما المستفيدون هم من ينفذون طلبات يطرحها غيرهم من المتداولين. وأهم ما نستخلصه من ذلك، أن صنّاع السوق هم من يوفرون السيولة

بالنسبة لمنصات التداول التي تستخدم نموذج صنّاع السوق والمستفيدين، فإن صنّاع السوق لهم دور حيوي في قابلية المنصة على الجذب باعتبارها ساحةً للتداول. وعادةً، تكافئ منصات التداول صنّاع السوق عن طريق فرض رسوم أقل نظير توفيرهم للسيولة. وعلى الجانب الآخر، يستغل المستفيدون هذه السيولة في شراء الأصول أو بيعها بسهولة. لكنهم غالباً ما يسددون رسوماً أعلى مقابل هذه الميزة.