12 نمطًا شائعًا لمخططات حركة الأسعار يمكن استعمالها في التحليل الفني
جدول المحتويات
المحتويات
المقدمة
استعمال أنماط مخططات حركة الأسعار
أنماط الانعكاس الصعودي
أنماط الانعكاس الهبوطي
أنماط الاستمرار
الدوچي
أنماط قائمة على فجوات الأسعار
أفكار ختامية
12 نمطًا شائعًا لمخططات حركة الأسعار يمكن استعمالها في التحليل الفني
الصفحة الرئيسيةالمقالات
12 نمطًا شائعًا لمخططات حركة الأسعار يمكن استعمالها في التحليل الفني

12 نمطًا شائعًا لمخططات حركة الأسعار يمكن استعمالها في التحليل الفني

متوسط
Published Feb 24, 2020Updated Sep 16, 2021
7m

المحتويات


المقدمة

مخططات حركة الأسعار هي الأدوات الفنية الأكثر استخداماً في تحليل أنماط الأسعار. وقد استعملها المتداولون والمستثمرون لقرون في إيجاد أنماط تشير إلى اتجاه السعر مستقبلاً. وستتناول هذه المقالة بعض الأنماط الشهيرة لمخططات حركة الأسعار مع التوضيح بأمثلة مصورة.
إن كنت ترغب أولاً في تعلم قراءة مخططات حركة الأسعار، تفقد دليل المبتدئين لمخططات حركة الأسعار.


استعمال أنماط مخططات حركة الأسعار

هناك أنماط لا حصر لها لمخططات حركة الأسعار يُمكن للمتداولين استعمالها في تحديد المناطق المهمة على المخطط. وهذه الأنماط يمكن استعمالها في التداول اليومي، والتداول المتأرجح، بل وتداول الصفقات طويلة الأمد. وفي حين تقدم بعض أنماط مخططات حركة الأسعار نظرة على التوازن بين المشترين والبائعين، قد تُشير أنماط أخرى إلى الانعكاس، أو الاستمرار، أو التذبذب.

وتجدر الإشارة إلى أن أنماط مخططات حركة الأسعار لا تشير منفردة إلى ضرورة البيع أو الشراء. بدلًا من ذلك، إنها طريقة للنظر في هيكل السوق وإشارة محتملة إلى الفرص المستقبلية. لذا من المفيد تناول هذه الأنماط في سياقها، ليس فقط في سياق النمط الفني على المخطط، بل أيضاً في سياق بيئة السوق الأوسع والعوامل الأخرى.
باختصار، مثل أي أداة أخرى لتحليل السوق، تحقق أنماط مخططات حركة الأسعار أقصى فائدة عند الجمع بينها وبين الأساليب الأخرى. وهذه الأساليب الأخرى تتضمن طريقة وايكوف، ونظرية الموجة لإليوت،  ونظرية داو. ويُمكن أن تتضمن أيضاً مؤشرات التحليل الفني (TA)، مثل خطوط الاتجاه، والمتوسطات المتحركة،  ومؤشر القوة النسبية (RSI)، ومؤشر ستوكاستيك RSI، ونطاقات بولينجر، ومجموعة إيشيموكو السحابية، ومؤشر الإيقاف والعكس القطعي المكافئ،  ومؤشر المتوسط المتحرك للتقارب والتباعد (MACD).


أنماط الانعكاس الصعودي

المطرقة 

المطرقة شمعة بفتيلة طويلة سفلية في قاع اتجاه هبوطي، ويكون حجم الفتلة ضعف حجم جسم الشمعة على الأقل.

يُظهر نمط المطرقة أنه مع أن ضغط البيع كان عالياً، رفع المتداولون المتفائلون السعر إلى مستوى قريب من السعر الافتتاحي. ويُمكن أن تكون المطرقة حمراء أو خضراء، لكن المطارق الخضراء قد تشير إلى استجابة صعودية أقوى.



المطرقة المعكوسة

وتُسمى المطرقة الخضراء أيضاً بالمطرقة المعكوسة، وهي عبارة عن مطرقة عادية لكن بفتيلة طويلة أعلى جسم الشمعة، لا أسفله. ومثل المطرقة العادية، ينبغي أن يبلغ حجم الفتيلة العلوية ضعف حجم جسم الشمعة. 

وتحدث المطرقة المعكوسة في الجزء السفلى من الاتجاه الهبوطي وربما تُشير إلى انعكاس صعودي محتمل. وتوضح الفتيلة العلوية أن السعر أوقف حركته الهبوطية المستمرة، مع أن البائعين تمكنوا في النهاية من تقليل السعر إلى مستوى قريب من مستوى الفتح. ومن ثم، قد تشير المطرقة المعكوسة إلى أن المشترين قد يسيطرون قريباً على السوق. 



الجنود الثلاثة البيض

يتكون نمط الجنود الثلاثة البيض من ثلاث شموع خضراء متتابعة تفتح كل منها داخل جسم الشمعة السابقة، بالقرب من مستوى يتجاوز قمة الشمعة السابقة. 

وفي الوضع المثالي، ينبغي ألا يكون لهذه الشموع فتائل سفلية طويلة، ما يُشير إلى أن استمرار ضغط الشراء يدفع السعر إلى الارتفاع. ويُمكن استعمال حجم الشموع وطول الفتائل في تحديد فرص الاستمرار أو الارتداد المحتمل.



الهارامي الصعودي

والهارامي الصعودي شمعة حمراء طويلة تتبعها شمعة خضراء أقصر مشمولة بالكامل داخل جسم الشمعة السابقة.

ويُمكن أن يتكشف الهارامي الصعودي على مدار يومين أو أكثر، وهذا النمط يشير إلى أن زخم البيع يتباطأ وربما يشارف على الانتهاء.




هل ترغب في بدء تداول العملات الرقمية؟ قم بشراء البيتكوين على Binance!



أنماط الانعكاس الهبوطي

الرجل المعلق

الرجل المعلق هو النمط الهبوطي المكافئ للمطرقة. ويتكون نمط الرجل المعلق عادة في نهاية الاتجاه الصعودي بجسم صغير وفتيلة سفلية طويلة. 

تُشير الفتيلة السفلية إلى وجود حركة بيع ضخمة، لكن المتداولين المتفائلين تمكنوا من استعادة السيطرة ورفع السعر. وبوضع ذلك في الاعتبار، بعد اتجاه صعودي ممتد، ربما تمثل حركة البيع الضخمة نذيراً بأن المتداولين المتفائلين قد يفقدون السيطرة على السوق قريباً.



الشهاب

الشهاب يتكون من شمعة لها فتيلة عليا طويلة، وفتيلة سفلية قصيرة أو غير موجودة، وجسم صغير، يكون عادة بالقرب من القاع. ويشبه شكل الشهاب شكل المطرقة المعكوسة، لكنه يتكون في نهاية الاتجاه الصعودي.

ويُشير الشهاب إلى أن السوق وصل إلى قمة، لكن البائعين سيطروا على السوق وخفضوا السعر. ويفضل بعض المتداولين انتظار انكشاف الشموع التالية لتأكيد النمط.



الغربان الثلاثة السود

يتكون نمط الغربان الثلاثة السود من ثلاث شموع حمراء متتابعة تفتح كل منها داخل جسم الشمعة السابقة، بالقرب من مستوى أقل من قاع الشمعة السابقة.

وهو النمط الهبوطي المكافئ للجنود الثلاثة البيض. وفي الوضع المثالي، ينبغي ألا يكون لهذه الشموع فتائل علوية أطول، ما يُشير إلى أن استمرار ضغط البيع يدفع السعر إلى الانخفاض. ويُمكن استعمال حجم الشموع وطول الفتائل في تحديد فرص الاستمرار.



الهارامي الهبوطي

الهارامي الهبوطي شمعة خضراء طويلة تتبعها شمعة حمراء أقصر مشمولة بالكامل داخل جسم الشمعة السابقة.

ويمكن أن يتكشف الهارامي الهبوطي على مدار يومين أو أكثر، ويظهر في نهاية الاتجاه الصعودي، وربما يُشير إلى تراجع ضغط الشراء.



غطاء السحابة الداكنة

يتكون نمط غطاء السحابة الداكنة من شمعة حمراء تفتح أعلى موضع إغلاق الشمعة الخضراء السابقة، لكنها تغلق أسفل نقطة المنتصف لتلك الشمعة.

ويمكن أن يصاحبها غالباً حجم مرتفع، ما يُشير إلى أن الزخم ربما يتحول من الصعود إلى الهبوط. وقد ينتظر المتداولون الشمعة الحمراء الثالثة لتأكيد النمط.



أنماط الاستمرار

النمط الثلاثي الصاعد

يحدث هذا النمط في الاتجاه الصعودي، حيث الشموع الحمراء الثلاث المتتابعة بأجسام صغيرة يتبعها استمرار الاتجاه الصعودي. وفي الوضع المثالي، ينبغي ألا تخترق الشموع الحمراء مدى الشمعة السابقة. 

ويتأكد الاستمرار بشمعة خضراء بجسم كبير، ما يُشير إلى أن المتفائلين استعادوا السيطرة على اتجاه السعر.



النمط الثلاثي الهابط

هو النمط المعاكس للنمط الثلاثي الصاعد، ويُشير إلى استمرار الاتجاه الهبوطي.



الدوچي

يتكون الدوچي عندما يكون مستويا الفتح والغلق متطابقين (أو قريبين للغاية من بعضهما). ويمكن أن يرتفع السعر أو ينخفض عن مستوى الفتح، لكنه يغلق في النهاية عند مستوى الفتح أو بالقرب منه. ومن ثم، قد يشير الدوچي إلى نقطة تذبذب بين قوى البيع والشراء. ومع ذلك، يتوقف تفسير نمط الدوچي بدرجة كبيرة على السياق.

وبناءً على موقع خط الفتح/الإغلاق، يمكن تصنيف أنماط الدوچي كما يلي:


دوچي شاهد القبر – شمعة انعكاس هبوطية بفتيلة علوية طويلة ومستوى الفتح/الإغلاق بالقرب من القاع. 



الدوچي طويل الساقين – شمعة متذبذبة لها فتيلة سفلية وعلوية، ومستوى الفتح/الإغلاق بالقرب من نقطة المنتصف.



دوچي اليعسوب – شمعة صعودية أو هبوطية (بناءً على السياق) بفتيلة سفلية طويلة ومستوى الفتح/الإغلاق بالقرب من القمة.



وفقاً للتعريف الأصلي للدوچي، ينبغي أن يتطابق مستويا الفتح والإغلاق. لكن ماذا إن لم يتطابق المستويان، وكانا قريبين للغاية من بعضهما؟ يُسمى هذا نمط النحلة الدوارة. لكن بما أن أسواق العملات الرقمية يمكن أن تكون شديدة التقلب، يندر حدوث الدوچي النموذجي. لذا يُذكَر نمط النحلة الدوارة عادةً للتعبير عن نمط الدوچي أيضاً.


أنماط قائمة على فجوات الأسعار

وهناك الكثير من أنماط مخططات حركة الأسعار التي تستعمل فجوات الأسعار. تتكون فجوة الأسعار عند فتح تداول أصل مالي عند مستوى أعلى أو أقل من سعر الإغلاق السابق، ما يؤدي إلى فجوة بين المخططين. وبما أن أسواق العملات الرقمية يستمر فيها التداول على مدار 24 ساعة، لا توافر أنماط قائمة على هذا النوع من فجوات الأسعار. ومع ذلك، ما زال من الممكن حدوث فجوات الأسعار في الأسواق المفتقرة إلى السيولة. لكن، بما أنها تحدث بالأساس بسبب قلة السيولة وزيادة  الفرق بين أسعار العرض والطلب، ربما لا تكون هذه الأنماط مفيدة في التحليل الفني.


أفكار ختامية

من الضروري لأي متداول أن يعرف على الأقل بأنماط مخطط حركة الأسعار، حتى وإن لم يطبقها مباشرة في إستراتيجية التداول الخاصة به.

وفي حين أنها مفيدة بلا شك في تحليل الأسواق، من المهم تذكر أنها غير قائمة على أي مبادئ أو قوانين عملية، بل تعبر عن قوى البيع والشراء المحركة للسوق وتمثلها بصرياً فقط.