ما هي توجهات سوق العملات الرقمية؟
Table of Contents
المقدمة
ما هي توجهات السوق؟
ما أهمية تحليل توجهات السوق؟
كيفية القيام بتحليل توجهات السوق
مؤشرات توجهات السوق
خلاصة القول
أفكار ختامية
ما هي توجهات سوق العملات الرقمية؟
HomeArticles
ما هي توجهات سوق العملات الرقمية؟

ما هي توجهات سوق العملات الرقمية؟

مبتدئ
Published Jun 3, 2021Updated Aug 30, 2021
5m

مشاركة المجتمع- الكاتب: ديمتريس تسابيس


الموجز

تتناول توجهات السوق أفكار المستثمرين وآرائهم ومواقفهم تجاه بعض الأصول. لا تعكس هذه الآراء دائماً أساسيات أحد الأصول أو المشروعات ولكنها تؤثر بصورة ملحوظة على الأسعار.

يعد تحليل توجهات السوق أحد أنواع الأبحاث التي تستخدم المعلومات بهدف توقع تحركات أسعار العملات. ويمكنك معرفة حجم الدعاية أو الحذر من عملة رقمية محددة، وذلك خلال متابعة تطور ديناميكيات السوق إلى جانب السلوك العام للمستثمرين والمشاركين به.

المقدمة

كغيرها من الأصول الأخرى، يرتبط سعر العملة الرقمية بصورة مباشرة بمستوى العرض والطلب في السوق. وقد تتغير قوى السوق لعدة أسباب، منها الرأي العام والصحافة وكذلك وسائل التواصل الاجتماعي. 

ويقوم العديد من المتداولين بتحليل توجهات السوق من أجل توقع فرص النمو التي تحظى بها أصول العملات الرقمية على المدى القصير والمتوسط. بالإضافة إلى التحليل الفني والأساسي، يساهم التحقق من توجهات سوق العملات الرقمية في تعزيز مجموعة أدوات التحليل التي يستخدمها المتداول.

ما هي توجهات السوق؟

تمثل توجهات السوق سلوك وآراء المتداولين والمستثمرين تجاه الأصول المالية أو السوق بشكل عام. وينطبق هذا المفهوم على جميع الأسواق المالية بما في ذلك سوق العملات الرقمية. وبذلك، تحظى توجهات السوق بقوة التأثير على دورات السوق.

ومع ذلك، لا تشير دائماً توجهات السوق الداعمة إلى أوضاع إيجابية بالسوق. في بعض الأحيان، قد تظهر التوجهات الإيجابية (توقعات بارتفاع سعر العملة) قبل حدوث حركة تصحيحية بالسوق أو اتجاه هبوطي بالسوق.

بالإضافة إلى توفير معلومات حول حجم الطلب بالسوق، يمكن أن يقوم المتداول بتحليل هذه التوجهات لتوقع الاتجاهات الصاعدة المحتملة. لا تأخذ توجهات السوق دائماً أساسيات المشروع في الاعتبار، ولكنها قد تكون متصلة بها في بعض الأحيان.

لنأخذ عملة Dogecoin على سبيل المثال. ترجع حالة التفاؤل بين المستثمرين وارتفاع الطلب على عملة Dogecoin على الأرجح إلى الدعاية على وسائل التواصل الاجتماعي (الذي أدى بدوره إلى انتشار توجهات إيجابية بالسوق). وقد قام العديد من المتداولين والمستثمرين بشراء عملة Dogecoin دون الأخذ في الاعتبار حجم العرض والطلب على مشروع العملة أو أهدافه، ولكن نتيجة توجهات السوق الحالية فقط. وأحياناً تكفي تغريدة واحدة من أحد الشخصيات المعروفة مثل إيلون ماسك لانتشار توجهات إيجابية أو سلبية بالسوق.


ما أهمية تحليل توجهات السوق؟

يمثل تحليل توجهات السوق جزءاً أساسياً للعديد من استراتيجيات التداول. كما هو الحال مع التحليل الأساسي أو الفني، يعد اتخاذ القرارات باستخدام مجموعة من المعلومات المتاحة فكرة جيدة. 

على سبيل المثال، يساهم تحليل توجهات السوق في التحقق من صحة الشعور بالخوف من تفويت فرصة المشاركة في عالم العملات الرقمية أم هو نتيجة لتتبع عقلية القطيع. وبوجه عام، يتيح لك استخدام كل من التحليل الفني والأساسي لدراسة توجهات السوق ما يلي:
  • معرفة تحركات السعر على المدى القصير والمتوسط بصورة أفضل.
  • تحسين مستويات التحكم في العواطف. 
  • استكشاف فرص الربح المحتملة.


كيفية القيام بتحليل توجهات السوق

كي تتمكن من فهم توجهات السوق، فأنت بحاجة إلى جمع وجهات نظر المشاركين بالسوق ومعرفة أفكارهم وآراهم. وقد يكون تحليل توجهات السوق أمراً مفيداً في بعض الأحيان، ومع ذلك، لا يجب الاعتماد على تحليل توجهات السوق فقط، بل يمكنك أيضاً الاستفادة من المعلومات المجمعة بالإضافة إلى معرفتك وخبرتك قبل التوصل إلى استنتاجات واتخاذ قرارات.

للحصول على معلومات أساسية، قد تحتاج إلى تصفح قنوات ومواقع وسائل التواصل الاجتماعي لمعرفة آراء المستثمرين تجاه مشروع عملة رقمية محددة. ويمكنك أيضاً الانضمام إلى منتديات رسمية وخوادم منصة Discord ومجموعات تطبيق Telegram للتواصل مباشرة مع فريق المشروع وأعضاء المجتمع. ولكن، احذر! حيث يوجد الكثير من المحتالين في هذه المجموعات. لا تثق بأشخاص مجهولين، وتأكد من دراسة الأمر جيداً قبل الإقبال على المخاطر.

تعتبر قنوات التواصل الاجتماعي مجرد خطوة أولى. يمكنك استخدام عدة طرق للحصول على نظرة عامة حول توجهات السوق. إلى جانب متابعة قنوات التواصل الاجتماعي (خاصة موقع Twitter، نظراً لشهرته بين محبي العملات الرقمية)، يمكنك القيام بما يلي:

1. متابعة الإشارات الاجتماعية من خلال استخدام أدوات برامج لجمع البيانات.

2. متابعة أحدث تطورات وأخبار المجال من خلال البوابات الإعلامية والمدونات. على سبيل المثال: مدونة Binance Blog وBinance News ومجلة بيتكوين وCoinTelegraph.
3. تعيين تنبيهات أو متابعة المعاملات الكبيرة التي يقوم بتنفيذها كبار المتداولين أي الحيتان. ويتابع بعض مستثمري العملات الرقمية هذه التحركات وقد تؤثر في بعض الأحيان على توجهات السوق. يمكنك أيضاً استخدام برامج تنبيه آلية (بوتات) مجانية على منصات Telegram وTwitter.

4. الاطلاع على مؤشرات توجهات السوق ومؤشرات الأسعار من خلال CoinMarketCap. تقوم هذه المؤشرات بتحليل مجموعة مختلفة من المصادر وتوفير ملخصات سهلة لتوجهات السوق الحالية.

5. قياس درجة الدعاية والترويج لعملة رقمية من خلال استخدام موقع Google Trends. على سبيل المثال، قد تشير عمليات البحث الكثيرة حول "كيفية بيع عملة رقمية" إلى وجود توجهات سلبية بالسوق.


مؤشرات توجهات السوق

قد يستخدم المستثمرون مؤشرات توجهات السوق لمعرفة الاتجاه الصعودي أو الهبوطي للسوق أو أحد أنواع الأصول. وتمثل المؤشرات هذه الاتجاهات سواء كانت من خلال رسوم بيانية أو بعض أنواع المقاييس. وقد تشكل هذه الأدوات جزءاً من مجموعة أدوات تحليل توجهات السوق الخاصة بك ولكن لا يجب الاعتماد عليهم فقط، حيث يُفضل الاستعانة بعدة مؤشرات للحصول على وجهة نظر متزنة نحو السوق.
وتركز معظم مؤشرات توجهات السوق على عملة البيتكوين (BTC) ولكن يمكنك أيضاً إيجاد مؤشرات توجهات السوق تجاه عملة Ethereum  (ETH). يعد مؤشر الخوف والطمع لعملة البيتكوين أشهر مؤشرات توجهات سوق العملات الرقمية. ويوضح هذا المؤشر تحليل درجة الخوف أو الطمع لعملة البيتكوين من خلال مقياس يتراوح من صفر إلى 100، وذلك عن طريق خمسة مصادر معلومات مختلفة تشمل التقلبات، وحجم السوق، ووسائل التواصل الاجتماعي، والسيطرة، فضلاً عن الاتجاهات.


مؤشر الهبوط والصعود لأوجمنتو، هو مؤشر آخر لتوجهات السوق يركز على وسائل التواصل الاجتماعي. يقوم برنامج الذكاء الاصطناعي بتحليل 93 موضوع وتوجه حول السوق من خلال استخدام محادثات على منصات Twitter، وReddit، وBitcointalk. كما يقوم المبدعون بإجراء اختبار مرجعي لمنهجية المؤشر خلال البيانات المتوفرة على مدار العام. يرمز رقم صفر على المقياس إلى إشارة لسوق هبوطية ورقم واحد إشارة لسوق صعودية.


خلاصة القول

تتيح عملية تحليل قنوات التواصل الاجتماعي، والمقاييس على السلسلة، وكذلك مؤشرات العملات الرقمية الأخرى فرصة الحصول على معلومات حول توجهات إحدى العملات أو أحد المشروعات. وقد يتيح لك فهم سلوكيات السوق الحالية إمكانية التداول أو اتخاذ قرارات استثمارية بصورة أفضل.

لتحقيق أقصى استفادة من تحليل توجهات السوق، عادة ما يُفضل استخدامه جنباً إلى جنب مع ما يلي:

  • التحليل الفني – قد يساعدك في تحسين توقعاتك عندما يتعلق الأمر بتحركات الأسعار على المدى القصير.
  • التحليل الأساسي– لتحديد ما إذا كانت المعلومات المثيرة للجدل تستحق ذلك أو لتقييم الإمكانات التي تحظى بها العملة على المدى الطويل.


أفكار ختامية

في حين يستخدم الكثير من المتداولين تحليل توجهات السوق في أسواق الاستثمار، إلا إنه مفيد بصورة خاصة في سوق العملات الرقمية. نظراً لصغر حجم مجال سلسلة البلوكشين (سلسلة الكتل) وأسواق العملات الرقمية بصورة نسبية، من الممكن أن يؤدي الرأي العام إلى حدوث تقلبات سعرية.

من خلال استخدام الطرق التي تناولناها هنا، يمكنك فهم ومعرفة توجهات السوق واتخاذ (كما نأمل) قرارات استثمارية أفضل. وإذا كنت ترغب في بدء تحليل توجهات السوق، يمكنك التفكير فيما يلي:

  • متابعة قنوات التواصل الاجتماعي والعواطف والميول تجاه مشروع عملة محدد.
  • متابعة أحدث تطورات وأخبار المجال والفعاليات القادمة.
  • استخدام المؤشرات التي تساعد في فهم اهتمام الجمهور تجاه عملة محددة بصورة أفضل.

من شأن تحليل توجهات السوق توفير نتائج أفضل مع المزيد من الممارسة واكتساب الخبرات، ولكنه قد لا يكون مفيداً في بعض الحالات. لذا تأكد من إجراء العناية الواجبة قبل بدء التداول أو الاستثمار لأن كل قرار استثماري ينطوي على قدر من المخاطر.