ما هو صندوق المؤشرات المتداولة (ETF) في البيتكوين؟
جدول المُحتويات
المقدمة
ما هو صندوق المؤشرات المتداولة (ETF) في البيتكوين؟
ما أهمية صناديق المؤشرات المتداولة في البيتكوين؟
نبذة مختصرة عن صناديق المؤشرات المتداولة في البيتكوين
ما هو صندوق المؤشرات المتداولة في عقود البيتكوين الآجلة؟
هل يجب أن أستثمر في صندوق المؤشرات المتداولة في البيتكوين؟
أفكار ختامية
ما هو صندوق المؤشرات المتداولة (ETF) في البيتكوين؟
الصفحة الرئيسية
المقالات
ما هو صندوق المؤشرات المتداولة (ETF) في البيتكوين؟

ما هو صندوق المؤشرات المتداولة (ETF) في البيتكوين؟

مبتدئ
تاريخ النشر Mar 20, 2021تاريخ التحديث Dec 28, 2022
5m

الموجز

ترسِّخ عملات البيتكوين أقدامها بصفتها إحدى الأصول الاستثمارية المشروعة التي يمكن لأي شخص الاستثمار فيها. في الواقع، ليس أي شخص، إذ إن بعض المؤسسات والأفراد لا يمكنهم المشاركة سوى بطريقةٍ خاضعة لإشراف الجهات التنظيمية. ويعتقد كثيرون أن صندوق المؤشرات المتداولة في البيتكوين قد يفي بهذا الغرض.

صناديق المؤشرات المتداولة في البيتكوين عبارة عن مجمَّعات من الأصول المرتبطة بالبيتكوين يعرضها الوسطاء للتداول في منصات التداول التقليدية على هيئة صناديق للمؤشرات المتداولة. يتيح هذا للمستثمرين التقليديين فرصة الوصول إلى البيتكوين دون امتلاك أي عملات BTC بالفعل.     

توجد صناديق المؤشرات المتداولة في البيتكوين في كندا والولايات المتحدة بالفعل، مما يساعد على زيادة رواج استخدام العملات الرقمية بين المستثمرين. سنتعرف في هذا المقال على ماهية صناديق المؤشرات المتداولة وما قد تعنيه لعملة البيتكوين.

المقدمة

قطعت البيتكوين (BTC) وأسواق العملات الرقمية بصفة عامة شوطًا طويلًا، فمنذ عقد تقريبًا، كان استخدام هذه التكنولوجيا يقتصر على مجتمع صغير من المتحمسين عندما كان يمكنك شراء 2 بيتزا بـ 10000 بيتكوين

بعد بضع سنوات فقط، شهدنا نشأة عدة شركات قائمة على هذه الصناعة، وعدد لا حصر له من مشروعات العملات الرقمية، ونشأة التمويل اللامركزي وغير ذلك الكثير. كما أن الاستخدام المؤسسي للعملات الرقمية في ازدهار — فقد حولت شركة MicroStrategy أكثر من 2 مليار دولار من ميزانيتها العمومية إلى عملات بيتكوين، وربما يمكنك قريبًا شراء أحدث سيارات تسلا بعملات بيتكوين التي تملكها.

ولكن ما هي العناصر الأساسية التي ما زالت ناقصة حتى تصبح البيتكوين أصلًا أساسيًا في منظومة الاقتصاد الكلي العالمي؟ قد يكون من بينها إطار تنظيمي يساعد في زيادة تعرض المؤسسات والمستثمرين التقليديين لعملات BTC. ويرى بعض الناس أن الطريقة المثلى لتحقيق هذا قد تكون من خلال صناديق المؤشرات المتداولة في البيتكوين.

ما هو صندوق المؤشرات المتداولة (ETF) في البيتكوين؟

دعنا نلقي نظرة عامة أولًا. صندوق المؤشرات المتداولة هو صندوق استثمار يتتبع سعر أحد الأصول الأساسية، وتوجد صناديق المؤشرات المتداولة في العديد من الصناعات وفئات الأصول المختلفة. يوجد، على سبيل المثال، صناديق المؤشرات المتداولة في الذهب، وهي صناديق موجودة منذ عشرات السنين وتتتبع أسعار الذهب.

صندوق المؤشرات المتداولة في البيتكوين هو ببساطة صندوق مؤشرات متداولة يتكون من عملات البيتكوين أو أصول مرتبطة بسعر البيتكوين. صناديق المؤشرات المتداولة هي منتجات مالية خاضعة لإشراف الجهات التنظيمية، وهكذا فإن صناديق المؤشرات المتداولة في البيتكوين والعملات الرقمية الأخرى يتم تداولها في الأسواق التقليدية مثل بورصة ناسداك أو بورصة نيويورك وليس في منصات تداول العملات الرقمية. ولكن هذا ربما يتغير في المستقبل مع استمرار تلاشي الحدود الفاصلة بين القطاع المالي التقليدي وصناعة العملات الرقمية. 

الهدف من صناديق المؤشرات المتداولة في البيتكوين هو منح المستثمرين التقليديين الذين لا يلائمهم تداول العملات الرقمية فرصة الوصول إلى البيتكوين من خلال وسيلة يألفونها. 

ما أهمية صناديق المؤشرات المتداولة في البيتكوين؟

عملة البيتكوين ليست أسهل الأصول في التعامل معها، فعلى سبيل المثال، "حفظ" العملات الرقمية قد يكون مصدر إزعاج كبير للمؤسسات الكبرى، فلن تقوم مؤسسة غولدمان ساكس مثلًا بتوصيل محفظة بجهاز كمبيوتر محمول وتحول إليها عملات بيتكوين بقيمة 2 مليار دولار. لا تعمل المؤسسات المالية الكبرى بالطريقة نفسها التي يعمل بها المستثمرون الأفراد، — فهي تحتاج إلى إطار تنظيمي متطور وبنية تحتية مالية كي تتمكن من المشاركة في هذا المجال.

لذا قد يكون لصناديق المؤشرات المتداولة دور كبير في زيادة الاستخدام المؤسسي وتوسيع قاعدة المستثمرين المحتملين، فيمكنها زيادة معرفة المشاركين في الأسواق التقليدية بأسعار البيتكوين دون أن يشغلوا بالهم بالتفاصيل الدقيقة المرتبطة بالامتلاك المادي للعملات.

يمكن لصندوق المؤشرات المتداولة في البيتكوين أن يشمل سلة أصول مثل البيتكوين وEthereum وأسهم تسلا وذهب، مما يقدم للمستثمرين مزايا توزيع الأصول.

نبذة مختصرة عن صناديق المؤشرات المتداولة في البيتكوين

عندما يتحدث الناس عمومًا عن صناديق المؤشرات المتداولة في البيتكوين، فإنهم يتحدثون عادةً عن صناديق المؤشرات المتداولة في الأسواق الأمريكية، إلا أن هذه الصناديق موجودة في عدة أسواق مختلفة. على سبيل المثال، أُطلق أول صندوق للمؤشرات المتداولة في البيتكوين في البورصة الكندية ويحمل اسم Purpose Bitcoin ETF ويتم تداوله في بورصة تورنتو برمز التداول BTCC.

رغم ذلك، ظلت معظم العيون متجهة لزمنٍ طويل إلى الجهات التنظيمية الأمريكية وما إذا كانت ستسمح بوجود صندوق أمريكي للمؤشرات المتداولة في البيتكوين أم لا. وأخيرًا، في أكتوبر 2021، قبلت لجنة الاوراق المالية والبورصات الأمريكية طلبًا لإدراج صندوق ProShares Bitcoin Strategy ETF (BITO) في بورصة نيويورك. 

على مرّ التاريخ، قوبلت معظم الطلبات بالرفض بسبب تقلب الأسواق، وطبيعة أسواق البيتكوين غير الخاضعة للتنظيم، وإمكانية تعرضها للتلاعب. ومع أنّ هذه المخاوف قد تكون مشروعة إلى حد ما، إلا أنها تنطبق على الأرجح على العديد من الأسواق المالية الأخرى التي لديها بالفعل صناديق مؤشرات متداولة.

لقد تم بناء جزء كبير من البنية التحتية المالية اللازمة لتصبح البيتكوين من فئات الأصول الكبرى المشروعة خلال الهبوط الأخير للسوق. فلو أن شركة MicroStrategy أرادت شراء عملات بيتكوين قيمتها مليارات الدولارات قبل بضع سنوات، لكان ذلك على الأرجح أمرًا بالغ الصعوبة، أما الآن فتتوفر البنية التحتية والسيولة لتنفيذ تلك الاستثمارات الضخمة.

هذا النضج المتواصل لأسواق البيتكوين هو ما أدى على الأرجح إلى تحويل دفة الأمور من ناحية الجهات التنظيمية وأفسح المجال في نهاية المطاف أمام إطلاق الصندوق الأمريكي للمؤشرات المتداولة في البيتكوين الذي نراه اليوم.

ما هو صندوق المؤشرات المتداولة في عقود البيتكوين الآجلة؟

ليست جميع صناديق المؤشرات المتداولة في البيتكوين مدعومة بعملات BTC موجودة بالفعل في المحافظ، وهو ما يعرف باسم صناديق المؤشرات المتداولة في البيتكوين الحالية. فالعديد من صناديق المؤشرات المتداولة في البيتكوين، مثل BITO، تستخدم عقود BTC الآجلة بمثابة الأصل الأساسي لها. 

حتى اليوم، تفضل لجنة الأوراق المالية والبورصات صناديق المؤشرات المتداولة بالعقود الآجلة المرتبطة بعقود بيتكوين الآجلة الخاصة ببورصة شيكاغو التجارية (CME)، وهي أوراق مالية خاضعة للجهات التنظيمية. تستخدم صناديق المؤشرات المتداولة في عقود البيتكوين الآجلة سعر البيتكوين المرجعي (BRR) الذي تحدده بورصة شيكاغو التجارية وليس السعر الفوري. وهذا يعني أنّ الفارق الوحيد بين صناديق المؤشرات المتداولة في البيتكوين الحالية وعقود البيتكوين الآجلة هو المصدر الذي تستمد منه أسعارها.

هل يجب أن أستثمر في صندوق المؤشرات المتداولة في البيتكوين؟

هل صندوق المؤشرات المتداولة في البيتكوين هو الأداة المالية المناسبة لك للاستثمار في البيتكوين؟ إذا كنت تريد حماية مدخراتك من تضاؤل قيمة العملات المحلية المعتمدة، ربما يكون من الأفضل لك شراء بيتكوين. 

فجوهر البيتكوين هو إضفاء الطابع الديمقراطي على القطاع المالي، رغم أنه يعني أمورًا مختلفة لمختلف الأشخاص. ولكن في النتيجة، إنّ امتلاك الوصاية المباشرة على مدخراتك يمنحك قوة هائلة، إضافة إلى ذلك، توجد طرق لا تحصى يمكنك بها كسب عائدات أو الاقتراض بضمان عملات البيتكوين التي تملكها. 

غير أنه توجد مزايا للاستثمار في صناديق المؤشرات المتداولة في البيتكوين. إذا كان أيٌّ من هذه المزايا مفيدًا لك، فقد يكون الاستثمار في صناديق المؤشرات المتداولة في البيتكوين خيارًا استثماريًا مناسبًا لك.

أفكار ختامية

تتيح صناديق المؤشرات المتداولة في البيتكوين للمستثمرين في الأسواق المالية التقليدية التعرض لعملات البيتكوين بطريقةٍ منظمة خاضعة للجهات التنظيمية وقد تؤدي إلى زيادة الاستخدام المؤسسي للعملات الرقمية ضمن فئات الأصول. والآن بعد وضع الأسس التنظيمية في الولايات المتحدة، لا يسعنا سوى التنبؤ بمقدار المساحة التي سيخصصها المستثمرون في محافظهم لعملة BTC.