ما هو التمويل اللامركزي 2.0 وما سبب أهميته؟
جدول المحتويات
المقدمة
ما هو التمويل اللامركزي 2.0؟
ما هي القيود المفروضة على التمويل اللامركزي؟
ما هو سبب أهمية التمويل اللامركزي 2.0؟
حالات استخدام التمويل اللامركزي 2.0
من الذي يتحكم في التمويل اللامركزي 2.0؟
ما هي مخاطر التمويل اللامركزي 2.0 وكيف يمكننا منعها؟
أفكار ختامية
ما هو التمويل اللامركزي 2.0 وما سبب أهميته؟
الصفحة الرئيسيةالمقالات
ما هو التمويل اللامركزي 2.0 وما سبب أهميته؟

ما هو التمويل اللامركزي 2.0 وما سبب أهميته؟

متوسط
Published Dec 13, 2021Updated Jan 14, 2022
8m

الموجز

التمويل اللامركزي 2.0 هو حركة مشروعات تعمل على تحسين مشكلات التمويل اللامركزي 1.0. ويهدف التمويل اللامركزي إلى توفير التمويل للجماهير، ولكنه عانى من مشكلات قابلية التوسع والأمان والمركزية والسيولة وإمكانية الحصول على المعلومات. وسيعمل التمويل اللامركزي 2.0 على محاربة هذه المشكلات وجعل التجربة أكثر سهولة للمستخدمين. وإذا نجح، يمكن أن يساعد التمويل اللامركزي 2.0 في تقليل المخاطر والتعقيدات التي تثني مستخدمي العملات الرقمية عن استخدامه.

لدينا بالفعل مجموعة متنوعة من حالات استخدام التمويل اللامركزي 2.0 التي تعمل اليوم. تسمح لك بعض المنصات باستخدام الرموز المميزة لمزودي السيولة وتحصيل عائدات من الرموز المميزة لمزودي السيولة كضمان للحصول على قرض. وتتيح لك هذه الآلية إمكانية الحصول على قيمة أكبر من الرموز المميزة مع الاستمرار في كسب مكافآت المجمع.

يمكنك أيضاً الحصول على قروض ذاتية السداد حيث يعمل الضمان الخاص بك على توفير الفائدة للمُقرِض. وتسدد هذه الفائدة القرض دون أن يقوم المقترض بسداد مبالغ الفائدة. وتشمل حالات الاستخدام الأخرى التأمين ضد العقود الذكية المخترقة والخسارة غير الدائمة (IL).

الاتجاه المتزايد في التمويل اللامركزي 2.0 هو لامركزية وحوكمة المنظمة المستقلة اللامركزية. ومع ذلك، قد تؤثر الحكومات والجهات التنظيمية في النهاية على عدد المشروعات التي يتم تشغيلها. ضع هذا في اعتبارك عند الاستثمار، حيث قد يتعين تغيير الخدمات المقدمة.


المقدمة

لقد مر ما يقرب من عامين منذ صعود التمويل اللامركزي (DeFi) في عام 2020. ومنذ ذلك الحين، كان لدينا مشروعات تمويل لامركزي ناجحة بشكل لا يُصدق مثل UniSwap، واللامركزية في التداول والتمويل، وطرق جديدة لكسب الفائدة في عالم تداول العملات الرقمية. ولكن تماماً كما شهدنا مع البيتكوين (BTC)، لا تزال هناك مشكلات يجب حلها في مثل هذا المجال الجديد. وكرد فعل، أصبح من الشائع استخدام مصطلح التمويل اللامركزي 2.0 لوصف جيل جديد من التطبيقات اللامركزية للتمويل اللامركزي (DApps).

اعتباراً من ديسمبر 2021، ما زلنا ننتظر التدفق الكامل للتمويل اللامركزي 2.0، لكن يمكننا أن نرى بداياته بالفعل. يجب عليك فهم ما ينبغي أن تبحث عنه في هذه المقالة ولماذا يُعتبر التمويل اللامركزي 2.0 مطلوباً لحل المشكلات العالقة في منظومة التمويل اللامركزي.


ما هو التمويل اللامركزي 2.0؟

التمويل اللامركزي 2.0 هو حركة تحاول ترقية وتصحيح المشكلات التي ظهرت في موجة التمويل اللامركزي الأصلية. كان التمويل اللامركزي ثورياً في تقديم الخدمات المالية اللامركزية لأي شخص لديه محفظة عملات رقمية، لكنه لا يزال لديه نقاط ضعف. ولقد شهد مجال تداول العملات الرقمية بالفعل هذه العملية مع الجيل الثاني من سلاسل البلوكشين مثل Ethereum (ETH) التي تتحسن على شبكة البيتكوين. وسيحتاج التمويل اللامركزي 2.0 أيضاً إلى الاستجابة للوائح الامتثال الجديدة التي تخطط الحكومات لطرحها، مثل توثيق الهوية ومكافحة غسيل الأموال.
لنلقِ نظرة على مثال. أثبتت مجمعات السيولة (LPs) نجاحها الهائل في التمويل اللامركزي، حيث تتيح لمزودي السيولة كسب الرسوم مقابل تخزين أزواج الرموز المميزة. ومع ذلك، إذا تغيرت نسبة سعر الرموز المميزة، فإن مزودي السيولة يخاطرون بخسارة أموالهم (خسارة غير دائمة). يمكن أن يوفر بروتوكول التمويل اللامركزي 2.0 تأميناً ضد ذلك مقابل رسوم رمزية. ويوفر هذا الحل حافزاً أكبر للاستثمار في مجمعات السيولة ويفيد المستخدمين والمُخزِّنين ومجال التمويل اللامركزي ككل.


ما هي القيود المفروضة على التمويل اللامركزي؟

قبل التعمق في حالات استخدام التمويل اللامركزي 2.0، لنستكشف المشكلات التي يحاول حلها. تتشابه العديد من المشكلات هنا مع المشكلات التي تواجهها تقنية سلسلة البلوكشين والعملات الرقمية بشكل عام:

1. قابلية التوسع: غالباً ما تقدم بروتوكولات التمويل اللامركزي على سلاسل البلوكشين ذات كثافة الاستخدام العالية ورسوم التحويل على الشبكة خدمات بطيئة ومكلفة. ويمكن أن تستغرق المهام البسيطة وقتاً طويلاً وتصبح غير فعالة من حيث التكلفة.
2. معلومات الجهات الخارجية والبرمجيات الوسيطة: المنتجات المالية التي تعتمد على التفاصيل الخارجية تحتاج إلى برمجيات وسيطة ذات جودة أعلى (مصادر بيانات تابعة لجهات خارجية).
3. المركزية: يجب أن يكون زيادة مستوى اللامركزية هو الهدف في التمويل اللامركزي. ومع ذلك، لا تزال العديد من المشروعات تفتقر إلى مبادئ المنظمة المستقلة اللامركزية المعمول بها.
4. الأمان: معظم المستخدمين لا يُديرون أو يستوعبون المخاطر التي ينطوي عليها التمويل اللامركزي. فهم يُخزنون ملايين الدولارات في عقود ذكية لا يعرفون أنها آمنة تماماً. في حين أن هناك عمليات تدقيق أمنية قائمة، إلا إنها تميل إلى أن تصبح أقل قيمة عند إجراء التحديثات.
5. السيولة: تنتشر الأسواق ومجمعات السيولة عبر سلاسل البلوكشين والمنصات المختلفة، مما يؤدي إلى تقسيم السيولة. كما أن توفير السيولة يعمل على احتجاز الأموال وقيمتها الإجمالية. في معظم الحالات، لا يمكن استخدام الرموز المميزة المُخزنة في مجمعات السيولة في أي مكان آخر، مما يؤدي إلى عدم كفاءة رأس المال.


ما هو سبب أهمية التمويل اللامركزي 2.0؟

حتى بالنسبة إلى أصحاب الحيازات ومستخدمي العملات الرقمية ذوي الخبرة، يمكن أن يكون التمويل اللامركزي شاقاً وصعب الفهم. ومع ذلك، فإنه يهدف إلى تقليل الحواجز أمام الدخول وخلق فرص كسب جديدة لحاملي العملات الرقمية. المستخدمون الذين قد لا يحصلون على قرض من أحد البنوك التقليدية، قد تكون لديهم فرصة للحصول على قرض باستخدام التمويل اللامركزي.

يُعتبر التمويل اللامركزي 2.0 مهماً لأنه يمكنه إضفاء الطابع الديمقراطي على التمويل دون المساس بالمخاطر. يحاول التمويل اللامركزي 2.0 أيضاً حل المشكلات المذكورة في القسم السابق، وتحسين تجربة المستخدم. إذا تمكنا من القيام بذلك وتقديم حوافز أفضل، يمكن أن يربح الجميع.


حالات استخدام التمويل اللامركزي 2.0

لا يتعين علينا انتظار حالات استخدام التمويل اللامركزي 2.0. حيث توجد بالفعل مشروعات تقدم خدمات تمويل لامركزي جديدة عبر العديد من الشبكات، بما في ذلك Ethereum وسلسلة Binance الذكية وSolana وغيرها من سلاسل البلوكشين للعقود الذكية. سنلقي هنا نظرة على بعض الخدمات الأكثر رواجاً:

إلغاء حجز قيمة الأموال المُخزنة

إذا سبق لك أن قمت بتخزين زوج رموز مميز في مجمع سيولة، فستحصل في المقابل على الرموز المميزة لمزودي السيولة. باستخدام التمويل اللامركزي 1.0، يمكنك تخزين الرموز المميزة لمزودي السيولة مع تحصيل العائدات لمضاعفة أرباحك. قبل التمويل اللامركزي 2.0، كان هذا بقدر ما تصل إليه السلسلة لاستخراج القيمة. فملايين الدولارات محتجزة في خزائن توفر السيولة، ولكن هناك إمكانية لزيادة تحسين كفاءة رأس المال.
يأخذ التمويل اللامركزي 2.0 هذا الأمر لأبعد من ذلك ويستخدم الرموز المميزة لمزودي السيولة لتحصيل العائدات كضمان. يمكن أن يكون هذا لقرض عملات رقمية من بروتوكول إقراض أو لسك الرموز المميزة في عملية مشابهة لـ MakerDAO (DAI). تتغير الآلية الدقيقة حسب المشروع، ولكن الفكرة هي أن ينبغي إلغاء حجز قيمة الرموز المميزة لمزودي السيولة للاستفادة منها في فرص جديدة مع الاستمرار في إدرار عائد سنوي.

التأمين على العقود الذكية

يعد إجراء العناية الواجبة المُعززة للعقود الذكية أمراً صعباً إلا إذا كنت مطوراً متمرساً. وبدون هذه المعرفة، يمكنك تقييم المشروع جزئياً فقط. ويؤدي ذلك إلى خلق قدر كبير من المخاطر عند الاستثمار في مشروعات التمويل اللامركزي. باستخدام التمويل اللامركزي 2.0، يمكن الحصول على تأمين التمويل اللامركزي على عقود ذكية محددة.

تخيل أنك تستخدم أداة لتحسين العائدات وقمت بتخزين الرموز المميزة لمزودي السيولة في العقد الذكي. إذا تم اختراق العقد الذكي، فقد تفقد جميع ودائعك. يمكن أن يقدم لك مشروع التأمين ضماناً على ودائعك مع تحصيل العائدات مقابل رسوم. لاحظ أن هذا سيكون لعقد ذكي محدد فقط. عادةً لن تحصل على تعويض إذا تم اختراق عقد مجمع السيولة. ومع ذلك، إذا تم اختراق عقد تحصيل العائدات ولكنه مُغطى بالتأمين، فمن المحتمل أن تحصل على تعويض.

التأمين ضد الخسارة غير الدائمة

إذا كنت تستثمر في مجمع سيولة وبدأت تعدين السيولة، فإن أي تغيير في معدل السعر للرمزين المميزين اللذين قمت باحتجازهما قد يؤدي إلى خسائر مالية. وتُعرف هذه العملية بالخسارة غير الدائمة، لكن بروتوكولات التمويل اللامركزي 2.0 الجديدة تستكشف طرقاً جديدة للتخفيف من هذه المخاطر.

على سبيل المثال، تخيل إضافة رمز مميز إلى مجمع سيولة ذو جانب واحد، حيث لا تحتاج إلى إضافة زوج رموز مميزة. ثم يضيف البروتوكول الرمز المميز الأصلي كجانب آخر لزوج الرموز المميزة. ستحصل بعد ذلك على رسوم مدفوعة من المبادلات بزوج الرموز المميزة المعني، وكذلك البروتوكول.

بمرور الوقت، يستخدم البروتوكول الرسوم لإنشاء صندوق تأمين من أجل تأمين ودائعك ضد آثار الخسارة غير الدائمة. إذا لم تكن هناك رسوم كافية لسداد الخسائر، فيمكن للبروتوكول سك رموز مميزة جديدة لتغطيتها. وإذا كان هناك فائض من الرموز المميزة، فيمكن تخزينها لوقت لاحق أو حرقها لتقليل المخزون.

القروض ذاتية السداد

عادةً ما ينطوي الحصول على قرض على مخاطر التصفية ومدفوعات الفائدة. ولكن باستخدام التمويل اللامركزي 2.0، لا يلزم أن يكون الأمر كذلك. على سبيل المثال، تخيل أنك أخذت قرضاً بقيمة 100 دولار من أحد مُقرِضي العملات الرقمية. يمنحك المُقرِض 100 دولار من العملات الرقمية، ولكنه يطلب 50 دولاراً كضمان. بمجرد تقديم وديعتك، يستخدم المُقرِض هذه الوديعة لكسب الفائدة لسداد قرضك. بعد أن يربح المُقرِض 100 دولار بعملاتك الرقمية بالإضافة إلى مبلغ إضافي كعلاوة، يقوم بإرجاع وديعتك. ولا توجد مخاطر تصفية هنا أيضاً. إذا انخفضت قيمة الرمز المميز للضمان، فسيستغرق سداد القرض وقتاً أطول.


من الذي يتحكم في التمويل اللامركزي 2.0؟

مع كل هذه الميزات وحالات الاستخدام، يجدر السؤال عن المتحكم فيها؟ حسناً، كان هناك دائماً اتجاه للامركزية باستخدام تقنية سلسلة البلوكشين. والتمويل اللامركزي ليس مختلفاً. وضع MakerDAO (DAI) أحد مشروعات التمويل اللامركزي 1.0، معياراً للحركة. والآن، أصبح من الشائع بشكل متزايد أن تعرض المشروعات آرائها لمجتمعاتها. 

تعمل العديد من الرموز المميزة للمنصة أيضاً كـ رموز مميزة للحوكمة تمنح لحامليها حقوق التصويت. ومن المعقول أن نتوقع أن التمويل اللامركزي 2.0 سيجلب المزيد من اللامركزية إلى هذا المجال. ومع ذلك، فإن دور الامتثال واللوائح أصبح أكثر أهمية أثناء مواكبة التمويل اللامركزي.


ما هي مخاطر التمويل اللامركزي 2.0 وكيف يمكننا منعها؟

يشترك التمويل اللامركزي 2.0 في العديد من نفس المخاطر الخاصة بالتمويل اللامركزي 1.0. فيما يلي بعض أهم هذه المخاطر وما يمكنك القيام به للحفاظ على أمانك.

1. قد يكون للعقود الذكية التي تتفاعل معها ثغرات خلفية أو نقاط ضعف أو يمكن اختراقها. ولا يُعد التدقيق ضماناً لأمان المشروع أيضاً. قم بإجراء أكبر قدر ممكن من البحث حول المشروع، ويجب أن تُدرك أن الاستثمار ينطوي دائماً على مخاطر.
2. يمكن أن تؤثر اللوائح على استثماراتك. تهتم الحكومات والجهات التنظيمية في جميع أنحاء العالم بمنظومة التمويل اللامركزي. في حين أن اللوائح والقوانين يمكن أن تحقق الأمان والاستقرار في مجال تداول العملات الرقمية، فقد تضطر بعض المشروعات إلى تغيير خدماتها كقواعد جديدة عما تم إنشاؤها من قبل.
3. الخسارة غير الدائمة. حتى مع التأمين ضد الخسارة غير الدائمة، لا تزال هناك مخاطر كبيرة على أي شخص يرغب في المشاركة في تعدين السيولة. ولا يمكن أبدا التقليل من المخاطر تماماً.
4. قد تجد صعوبة في الوصول إلى أموالك. إذا كنت تقوم بالتخزين من خلال واجهة مستخدم موقع ويب لمشروع تمويل لامركزي، فقد يكون من الجيد تحديد موقع العقد الذكي على مستكشف سلسلة البلوكشين أيضاً. وإلا فلن تتمكن من الانسحاب في حالة تعطل موقع الويب. ومع ذلك، ستحتاج إلى بعض الخبرات الفنية للتفاعل مباشرةً مع العقد الذكي.


أفكار ختامية

في حين أن لدينا بالفعل العديد من المشروعات الناجحة في مجال التمويل اللامركزي، إلا أننا لم نشهد بعد الإمكانات الكاملة للتمويل اللامركزي 2.0. لا يزال الموضوع معقداً لمعظم المستخدمين، ولا ينبغي لأحد استخدام المنتجات المالية التي لا يستوعبها بشكل كامل. ولا يزال الأمر يتطلب بعض العمل لإنشاء عملية مبسطة، خاصةً للمستخدمين الجدد. لقد شهدنا نجاحاً في طرق جديدة لتقليل المخاطر وكسب نسبة العائد السنوي، لكن علينا الانتظار ومعرفة ما إذا كان التمويل اللامركزي 2.0 سيفي بوعوده بالكامل.


إخلاء المسؤولية: هذه المقالة لأغراض تعليمية فقط لا غير. وBinance (بينانس) لا علاقة لها بهذه المشروعات ولا تؤيدها. والمعلومات المقدمة عبر Binance (بينانس) لا تمثل نصيحة أو توصية للاستثمار أو التداول. وتُخلي Binance (بينانس) مسؤوليتها عن كافة قراراتك الاستثمارية. يُرجى استشارة المختصين قبل خوض أي مخاطرة مالية.