ما هي Cosmos (ATOM)؟
جدول المحتويات
المقدمة
كيف تعمل Cosmos (ATOM)؟
ما هي Cosmos Hub؟
ما هي مناطق Cosmos؟
ما هي حزمة أدوات Cosmos لتطوير البرمجيات؟
ما هي عملة ATOM؟
كيف تشتري عملات ATOM؟
ما هو Tendermint؟
ما أهمية Tendermint؟
أفكار ختامية
ما هي Cosmos (ATOM)؟

ما هي Cosmos (ATOM)؟

متوسط
Published Nov 4, 2021Updated Dec 2, 2021
7m

الموجز


Cosmos عبارة عن منظومة من الشبكات والأدوات لإنشاء سلاسل بلوكشين تتسم بالتوافق التشغيلي. تؤدي سلسلتها الرئيسية Cosmos Hub وظيفة سجل الحسابات المركزي لسلاسل البلوكشين المتوافقة التي يُطلق عليها "المناطق". وتكون كل منطقة منها قابلة للتخصيص بدرجةٍ كبيرة، بما يتيح للمطورين تصميم عملاتهم الرقمية الخاصة، مع إعدادات مخصصة للتحقق من الكتل، وميزات أخرى.

يتم إنشاء هذه "المناطق" باستخدام حزمة أدوات Cosmos لتطوير البرمجيات، التي توفر الأساسيات اللازمة لتطوير سلسلة بلوكشين Cosmos. تقدم طبقة الإجماع الافتراضية الخاصة بحزمة أدوات Cosmos لتطوير البرمجيات، Tendermint Core، آلية إجماع معتمدة على المدققين ويمكن استخدامها في مختلف سلاسل بلوكشين Cosmos المتعددة. ولكن يمكن لكل منطقة أن تختار طريقة اختيار مدققيها بالتحديد.

في حالة شبكة Cosmos Hub الرئيسية، تختار سلسلة البلوكشين 100 مدقق من المجموعة البارزة من العُقد التي تخزن عملة ATOM، وهي عملة الخدمة الخاصة بسلسلة البلوكشين. يُخصص حق التصويت لكل مدقق حسب كمية عملات ATOM المخزنة. ثم يقترح أحد المدققين القادة كتلاً جديدة للمستخدمين للتصويت عليها. تقدم الكتل الناجحة مكافأة كتلة تُمنح للمدقق وتُشارَك مع المستخدمين الذين يخزنون عملات ATOM مع المدقق الذي اختاروه.

إلى جانب آلية إجماع Cosmos Hub، تُستخدم عملة ATOM أيضاً لدفع رسوم المعاملات والمشاركة في التصويت على المسائل الخاصة بالحوكمة. ويتعين على المدققين أيضاً المشاركة في المقترحات وإلا فقد يواجهون عقوبات.


المقدمة

لطالما كان التوافق التشغيلي، إلى جانب قابلية التوسع، من المشكلات الرئيسية التي تحتاج إلى حل في عالم سلاسل البلوكشين. بعد أكثر من عقدٍ منذ إنشاء أول سلسلة بلوكشين للبيتكوين، أصبح لدينا الآن مجموعة متنوعة من الخيارات فيما يتعلق بشبكات سلاسل البلوكشين المتوافقة تشغيلياً. وتُعد Cosmos على الأرجح أحد أكثر الخيارات المتاحة شعبيةً، إلى جانب آلية إجماع Tendermint وأدوات التطوير مفتوحة المصدر الخاصة بها. وسنستكشف في هذا المقال لماذا ظلت Cosmos خياراً شائعاً وكيف أتاحت لسلاسل البلوكشين العمل معاً بسهولة.


كيف تعمل Cosmos (ATOM)؟

Cosmos عبارة عن مشروع يركز على إنشاء شبكة من سلاسل البلوكشين المختلفة التي تتسم بالتوافق التشغيلي. تأسست شبكة Cosmos في عام 2014 على يد إيثان باكمان وجاي كوان، وتتكون من شبكة سلسلة بلوكشين رئيسية قائمة على دليل ربط الحصة وسلاسل بلوكشين مخصصة تُعرف باسم "المناطق". 
تنقل السلسلة الرئيسية، Cosmos Hub، الأصول والبيانات بين المناطق المتصلة وتوفر طبقة حماية مشتركة. تعمل كل هذه السلاسل معاً باستخدام Tendermint وهي آلية الإجماع المخصصة التابعة لـ Cosmos، وواجهة تطبيق عامة. ويمكن دفع الرسوم في Cosmos بعملة ATOM الرقمية الخاصة بالشبكة.

تنقسم شبكة Cosmos إلى ثلاث طبقات مختلفة وهي:

1. إنشاء الشبكات: يسمح بتأكيد المعاملات ورسائل الإجماع الأخرى للتواصل مع سلاسل بلوكشين المركز.
2. التطبيق: يحدِّث الشبكة بالجديد في حالة المعاملات والأرصدة.
3. الإجماع: ينظِّم العُقد من حيث موافقتها على إضافة معاملات جديدة.
تجتمع هذه الطبقات الثلاث من خلال مجموعة من الأدوات والتطبيقات مفتوحة المصدر. على سبيل المثال، فإن Tendermint تجمع طبقتي إنشاء الشبكات والإجماع في محرِّك واحد جاهز للاستخدام. لا يحتاج مطورو سلاسل البلوكشين الذين يستخدمون Tendermint سوى إلى التركيز على طبقة التطبيق، مما يوفر الوقت والموارد.


ما هي Cosmos Hub؟

Cosmos Hub هي سلسلة بلوكشين Cosmos الأساسية التي تربط بين سلاسل البلوكشين المخصصة الأخرى التي يُطلق عليها "المناطق". وتحقق ذلك من خلال متابعة حالة كل منطقة عبر بروتوكول التواصل بين سلاسل البلوكشين (IBCP). يمكن للمعلومات الانتقال بسهولة من خلال هذا البروتوكول بين أي منطقة متصلة بسلسلة Cosmos Hub.

تؤدي Cosmos Hub دور سجل الحسابات المركزي للمنظومة حيث تتبادل المناطق رسائل بروتوكول التواصل بين سلاسل البلوكشين. يستخدم بروتوكول التواصل بين سلاسل البلوكشين نوعين من المعاملات، وهما: IBCBlockCommitTx وIBCPacketTx، النوع الأول يُبلغ بأحدث عمليات التجزئة في أية منطقة، في حين يتيح النوع الثاني للمنطقة إثبات شرعية حزمة المعلومات وأنها منشورة من تطبيق المرسل.

لنتخيل أن هناك تطبيقين لامركزيين من منطقتين مختلفتين يريدان التواصل بعضهما مع بعض. لكي يفعلا ذلك، يتم إرسال رسائل بروتوكول التواصل بين سلاسل البلوكشين إلى Cosmos Hub التي تسجل هذا التفاعل. تنتقل الرسائل عبر Cosmos Hub وتسجل كل منطقة أيضاً نتائج التفاعلات على سلاسل البلوكشين الخاصة بها. وهكذا توجد أدلة على النشاط في ثلاث سلاسل بلوكشين منفصلة. وقدرة سلاسل البلوكشين على التفاعل مع بعضها هي ما أعطى Cosmos لقب "إنترنت سلاسل البلوكشين".


ما هي مناطق Cosmos؟

تُستخدم سلاسل بلوكشين Cosmos المُخصصة التي تُعرف باسم "المناطق" لمجموعة كبيرة من التطبيقات المختلفة. وهذا المصطلح اسم بديل لمصطلح السلاسل الجانبية الذي ربما تكون على دراية به بالفعل من مشروعات سلاسل البلوكشين مثل Polygon. ويمكن لكل منطقة المصادقة على معاملاتها، وسك الرموز المميزة، وتنفيذ التطويرات المخصصة بنفسها. وحتى مع هذه الاختلافات، تظل جميع المناطق قابلة للتفاعل مع أي منطقة أخرى في نظام Cosmos طالما لديها تصريح للقيام بذلك.
تستخدم المناطق تصميم بنية "المركز والفروع Hub & Spoke" حيث تؤدي المراكز دور الموجه للمناطق المختلفة. وتعد Cosmos Hub أحد أشهر المراكز ولكن هناك مراكز أخرى أيضاً، حيث يمكن لأي شخص إنشاء سلسلة بلوكشين لتكون مركزاً أو منطقةً نظراً لأن الشبكة مفتوحة للعامة بالكامل. ولكن لكل منطقة أو مركز سلطة رفض اتصال سلاسل البلوكشين الأخرى بها. 
ومن خلال الاتصال بأحد المراكز، يمكن لسلسلة البلوكشين الاتصال بأي منطقة متصلة بنفس المركز، ويمكن للمراكز أيضاً الاتصال ببعضها. ويمكن لأي شخص تقسيم Cosmos Hub وإطلاق نسخته الخاصة، كما فعلت سلسلة Binance في عام 2019.


ما هي حزمة أدوات Cosmos لتطوير البرمجيات؟

حزمة أدوات Cosmos لتطوير البرمجيات هي حزمة أدوات مفتوحة المصدر تتيح للمستخدمين إنشاء سلاسل بلوكشين مخصصة، وبروتوكول الإجماع الافتراضي الخاص بها هو Tendermint Core، ولكن هناك مجموعة متنوعة من الوحدات المختلفة المُصممة مسبقاً التي يمكنك استخدامها. واستخدام حزمة أدوات Cosmos لتطوير البرمجيات يبسِّط العملية بدرجةٍ هائلة ويوفر جميع المعايير التي تنتظرها عند بناء سلسلة بلوكشين. 
وتتسم حزمة الأدوات بأنها قابلة للتخصيص بدرجةٍ كبيرة باستخدام الملحقات والبرامج المساعدة، فيمكن للمستخدمين تصميم ميزات وسمات جديدة. ويمكن تصميم سلاسل بلوكشين عامة تعمل بآلية دليل ربط الحصة وسلاسل بلوكشين تتطلب تصريح وتعمل بآلية إثبات السلطة باستخدام حزمة أدوات Cosmos لتطوير البرمجيات. وتعد سلسلة Binance أحد الأمثلة على سلسلة بلوكشين مُصممة باستخدام حزمة أدوات Cosmos لتطوير البرمجيات.


ما هي عملة ATOM؟

ATOM هي عملة Cosmos الأصلية ولها ثلاث حالات استخدام أساسية، وهي:

1. يجب أن يسدد المستخدمون رسوم معاملاتهم باستخدام عملة ATOM، بما يتناسب مع مقدار قوة الحوسبة المطلوبة.
2. تُستخدم عملة ATOM أيضاً للمشاركة في نظام حوكمة Cosmos Hub. فكلما كان بحوزتك كمية أكبر من عملة ATOM، تمتعت بقوة تصويت أكبر على قرارات المنصة.
3. يتم تخزين العملة مع المدققين للحصول على مكافآت بالمشاركة في خوارزمية الإجماع.
تم توزيع عملة ATOM من خلال طرح أولي للعملة (ICO)، ولا يوجد حد للمعروض منها، مما يجعلها عملة تضخمية. ويرجع هذا إلى أن Tendermint Core تكافئ المخزِّنين بعملات ATOM حديثة السك. ويتم تعديل معدل التضخم بصورةٍ فورية بناءً على المبلغ المخزَّن وعدد المخزِّنين.


كيف تشتري عملات ATOM؟

يمكنك شراء عملات ATOM بسهولة على منصة تداول Binance (بينانس). إذا لم تكُن قد سجلت حساباً في Binance (بينانس) أو أكملت عملية توثيق الهوية وإجراءات مكافحة غسل الأموال، فافعل ذلك قبل شراء عملات ATOM. والخطوات بسيطة للغاية:
1. سجل الدخول إلى حسابك على Binance (بينانس) وحرك الماوس فوق علامة تبويب [تداول]. اختَر واجهة التداول [الكلاسيكية] أو [المتقدمة].


2. حرك الماوس إلى زوج التداول المعروض إلى اليسار، وابحث عن ATOM واختَر زوج تداول مناسب. سنستخدم في هذا المثال زوج التداول [ATOM/BUSD].

 

3. اختَر نوع الطلب الذي تريده وأدخل الكمية التي تريد شراءها. وقد اختَرنا هنا طلب سوق. تحقق مرة أخرى من تفاصيل طلبك ثم اضغط على [شراء ATOM] لإرسال طلب الشراء.



ما هو Tendermint؟

Tendermint هو بروتوكول يقدم آلية إجماع لسلاسل البلوكشين (Tendermint Core) وأداة (Tendermint ABCI) تتيح للتطبيقات الاتصال بمحركات إجماع Tendermint Core. Tendermint Core هو بروتوكول الإجماع الافتراضي لـ Cosmos وهو أيضاً يتحمل الخطأ البيزنطي (BFT). وتحمل الخطأ البيزنطي يعني ببساطة أنه يمكن تأكيد المعاملات الجديدة مع وجود مشاركين غير متعاونين أو حتى أصحاب نوايا خبيثة.

يمكن للمدققين مع Tendermint Core تشغيل عُقد تحتفظ بنسخةٍ من بيانات سلسلة البلوكشين. وليست كل عقدة كاملة مدققاً، لأن الحد الأقصى لعدد المدققين على Cosmos Hub هو 100 مدقق. يصوِّت المدققون الذين يؤكدون المعاملات على الكتل الجديدة كي تتم إضافتها إلى السلسلة.

يحصل المدققون على منصبهم بتخزين عملات ATOM في صورة عقدة. ثم يصبح أصحاب أعلى 100 عقدة بحسب قيمة العملات المخزَّنة مدققين لديهم حقوق تصويت تتناسب مع مقدار عملات ATOM المخزَّنة. يمكن للمستخدمين أيضاً تفويض عملاتهم الرقمية للمدققين في مقابل جزءٍ من مكافأة الكتلة. 

تحفِّز هذه الآلية المدققين على اتباع أفضل السلوكيات لأن المستخدمين يمكنهم بكل سهولة تخزين عملات ATOM الخاصة بهم لدى الخيارات الأكثر موثوقية. لإضافة كتل جديدة، تصل مجموعة مكونة من 100 مدقق إلى إجماع على كل كتلة من خلال التصويت. يحدث التصويت في جولات بناءً على مقترحات الكتل المقدمة من أحد القادة.


ما أهمية Tendermint؟

أثبت Tendermint (BFT) شعبيته بسبب:

1. ملاءمته لسلاسل البلوكشين العامة والخاصةلا يتعامل Tendermint (BFT) سوى مع طبقتي إنشاء الشبكات والإجماع من سلاسل بلوكشين Cosmos. وهو يحدد كيف يتفق المدققون على المعاملات ويشاركون المعلومات، ولكن يظل بإمكان المطورين تخصيص طبقة التطبيق. ويمكن لكل منطقة أن تختار كيفية اختيار مدققيها وتحدد ما إذا كانت سلسلة البلوكشين عامة أم تحتاج إلى تصريح.
2. الأداء المتميز. يتميز Tendermint (BFT) بأن مدة إنشاء الكتلة تبلغ ثانية واحدة تقريباً ويمكنه معالجة آلاف المعاملات في الثانية الواحدة.
3. القدرة على إنهاء المعاملات بصورةٍ فورية. يتم تأكيد المعاملات بمجرد إنشاء الكتلة (طالما يتمتع أغلبية مدققي الشبكة بالأمانة). مقارنةً بسلاسل بلوكشين مثل Ethereum (ETH) أو بيتكوين (BTC)، يمكن لمستخدمي Cosmos قبول المعاملات بثقةٍ بتأكيدات أقل للكتلة.
4. الأمان. إذا انقسمت سلسلة البلوكشين ونتج عن ذلك إنشاء سجلين مختلفين للمعاملات، يسهل معرفة المسؤول ومعرفة سبب حدوث ذلك.


أفكار ختامية

كانت Cosmos من أوائل الحلول المتاحة لإنشاء سلاسل بلوكشين تتميز بالتوافق التشغيلي وظلت خياراً رائجاً. ولا يزال كلٌ من Tendermint (BFT) وحزمة أدوات Cosmos لتطوير البرمجيات أدوات قوية مستخدمة في إنشاء سلاسل البلوكشين اليوم. غير أنه منذ عام 2017، شهدنا المزيد من التركيز على السلاسل الجانبية التي تعمل مع سلاسل البلوكشين ذات كثافة الاستخدام العالية مثل Ethereum، وسنرى ما إذا كان هذا الاتجاه سيستمر أم لا. وعلى أية حال، لدى Cosmos خطط للتوسع في التوجهات الحالية والتي تشمل الرموز غير القابلة للتبادل، وتقديم الضمانات الاحتياطية في التمويل اللامركزي، والتخزين بين السلاسل، مما يمنحها الفرصة لاستمرار شعبيتها في المستقبل.