ما هي عملة Chainlink (LINK)؟
جدول المحتويات
المقدمة 
ما هي شبكة Chainlink؟
كيف تعمل Chainlink؟
Chainlink والتمويل اللامركزي
مستويات عرض LINK وإصدارها
كيفية تخزين عملة LINK
فيمَ تُستخدم عملة LINK؟
من هم LINK Marines؟
أفكار ختامية
ما هي عملة Chainlink (LINK)؟
الصفحة الرئيسيةالمقالات
ما هي عملة Chainlink (LINK)؟

ما هي عملة Chainlink (LINK)؟

مبتدئ
Published Nov 20, 2020Updated Sep 16, 2021
5m

الموجز

أصبحت Chainlink إحدى المشروعات الأكثر استخداماً في مجال العملات الرقمية. وهي بمثابة خدمة وسيط لامركزية توفر البيانات الخارجية للعقود الذكية على منصةEthereum. بعبارة أخرى، هي نظام يربط سلاسل البلوكشين بالعالم الحقيقي.

وهكذا يمكنك اعتبار Chainlink لجنة مكونة من بعض الرجال والنساء الحكماء الذين يسعون دائماً إلى معرفة الأشياء الأقرب للحقيقة. ولكن لماذا يمكن اعتبارها أكثر جدارة بالثقة عن غيرها؟ سنرى فيما يلي.

 

المقدمة 

تعمل العقود الذكية على أتمتة الاتفاقيات وتنفيذها على سلسلة البلوكشين، حيث يتم تقييم المعلومات، وفي حالة استيفاء بعض الشروط، يتم تنفيذ الاتفاقيات. ولكن يتسبب ذلك في حدوث مشكلة.

لا تحظى سلاسل البلوكشين بإمكانية الوصول إلى البيانات الموجودة خارجها بطريقة مناسبة. وتمثل صعوبة ربط البيانات خارج السلسة بالبيانات الموجودة على السلسة إحدى التحديات الكبيرة التي تواجه العقود الذكية.

وتحاول Chainlink حل هذه المشكلة من خلال توفير خدمة وسيط "أوراكل" لامركزية. باختصار، الوسيط أو "أوراكل" هو برنامج يترجم البيانات الخارجية إلى لغة تستطيع العقود الذكية فهمها (والعكس صحيح). وإذا كنت ترغب في قراءة المزيد عنها، يُرجى الاطلاع على مقال دليلك إلى فهم البرمجيات الوسيطة لسلسلة البلوكشين.

ولكن ما الذي يجعل Chainlink مختلفة عن غيرها من البرمجيات الوسيطة لسلسلة البلوكشين؟ هذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال. 

 

ما هي شبكة Chainlink؟

Chainlink هي شبكة وسيط "أوراكل" لامركزية قائمة على سلسلة البلوكشين التي تتيح للعقود الذكية إمكانية الربط بمصادر البيانات الخارجية. ويمكن أن تشمل واجهات برمجة التطبيق أو أنظمة داخلية أو غيرها من أنواع مصادر البيانات الموجودة خارج الشبكة. وتعد عملة LINK رمز ERC-20 يتم استخدامها من أجل الدفع للحصول على خدمة الوسيط على الشبكة.

إذن، ما الذي يجعل شبكة Chainlink لامركزية؟ في البداية، سنحتاج إلى معرفة ما هو الوسيط المركزي "أوراكل". ليس من الصعب تخمينه– هو مزود البيانات الخارجية للعقود الذكية. وهو مصدر واحد فقط. قد يؤدي ذلك إلى العديد من المشكلات. ماذا يحدث إذا قدم هذا الوسيط بيانات خاطئة أو غير صحيحة؟ ستتعرض جميع الأنظمة التي تعتمد عليه إلى الفشل. وعادة ما يطلق على ذلك "مشكلة الوسيط" – وهي ما تحاول شبكة Chainlink حلها.


كيف تعمل Chainlink؟

تستخدم شبكة Chainlink مجموعة من العقد في محاولة لجعل البيانات المقدمة للعقود الذكية جديرة بالثقة ويمكن الاعتماد عليها قدر الإمكان.

لنفترض أن العقود الذكية تتطلب بيانات حقيقية، وتقدم طلباً للحصول عليها. يسجل بروتوكول Chainlink هذا الأمر ومن ثم إرسالها إلى عُقد Chainlink لتقديم "العروض" على الطلب.

وما يجعل هذه العملية فعالة هو كيفية قيام Chainlink  بالتحقق من البيانات الواردة من مصادر متعددة. نظراً لوجود نظام سمعة داخلي، تستطيع شبكة Chainlink تحديد أي المصادر جديرة بالثقة وذلك بدقة عالية نسبياً. وقد يساهم ذلك في زيادة دقة النتائج وحماية العقود الذكية من جميع أنواع الهجمات.

ما صلة هذا بعملة LINK؟ حسناً، العقود الذكية التي تتطلب بيانات تستخدم عملة LINK للدفع إلى مشغلي عقدة شبكة Chainlink مقابل الحصول على هذه الخدمات. ويقوم مشغلي العقدة بتحديد الأسعار بناءً على ظروف السوق ومستويات الطلب على هذه البيانات.

يخزن مشغلي العقدة العملة على الشبكة لضمان التزامهم بالمشروع على المدى الطويل. على غرار نموذج اقتصاد العملات الرقمية لعملة البيتكوين، يتم تحفيز مشغلي عُقدة Chainlink على التصرف بطريقة مسؤولة بدلاً من التسبب في إلحاق ضرراً.


Chainlink والتمويل اللامركزي

منذ أن أصبح التمويل اللامركزي (DeFi) أكثر شيوعاً، وهناك اهتمام متزايد بالحصول على خدمات وسيط عالية الجودة. فعلى كل حال، تستخدم معظم المشروعات عقود ذكية بطريقة أو بأخرى، كما تتطلب أيضاً بيانات خارجية كي يتم تشغيلها على نحو صحيح.

مع استخدام خدمات وسيط مركزية، قد تتعرض منصات التمويل اللامركزي إلى مجموعة كبيرة من الهجمات من بينها الهجمات على القروض السريعة عن طريق التلاعب بالوسيط. وبالفعل وقعت العديد من هذه الحوادث، ومن المرجح أن تستمر في الحدوث في ظل انتشار خدمات الوسيط المركزية.

قد يعتقد الكثيرون أن شبكة Chainlink تستطيع حل كل هذه المشكلات –وهو ما قد لا يكون صحيحاً. على الرغم من اعتماد مشروعات Synthetix، وAave، وغيرها من المشروعات على تكنولوجيا شبكة Chainlink، تظهر أيضاً أنواع جديدة من المخاطر. إذا اعتمدت منصات عديدة على خدمة وسيط واحدة، فستواجه فترات انقطاع بالخدمة في حالة توقف شبكة Chainlink عن العمل على النحو المرجو فجأة.

قد يبدو هذا أمر غير متوقع. على كل حال، تعد شبكة Chainlink خدمة وسيط لامركزية يُفترض بأنها ليس بها نقطة قصور واحدة. ومع ذلك، في سبتمبر 2020، تعرضت عُقد شبكة Chainlink "لهجمات معاملات غير مرغوب فيها" حيث قام المهاجم باستنزاف ما قد يصل إلى 700 ETH من محافظ مشغلي العقدة. وتم احتواء الهجوم سريعاً، لكنه بمثابة تذكير بأن ليست جميع الأنظمة قادرة على مواجهة الأنشطة الخبيثة.


مستويات عرض LINK وإصدارها

يبلغ المخزون الأقصى لعملة LINK هو مليار رمز. تم بيع 35% من هذه الرموز خلال الطرح الأول للعملة في عام 2017. وتمتلك الشركة التي أسست المشروع 300 مليون رمز تقريباً.

على عكس الكثير من الأصول الرقمية الأخرى، لا تخضع عملة LINK لعمليات التعدين أو التخزين التي تساعد في زيادة العملات المتوفرة للتداول في السوق.


كيفية تخزين عملة LINK

لا تحظى LINK بسلسلة بلوكشين أصلية خاصة بها. وهي موجودة في صورة رمز على سلسلة بلوكشين. تتبع رموز LINK معيار ERC-667، وهو عبارة عن امتداد لمعيار ERC-20. باختصار، يمكنك تخزين LINK في أي محفظة تدعمها مثل محفظة Trust أو MetaMask.

 

فيمَ تُستخدم عملة LINK؟

كما ذكرنا من قبل، يقوم مشغلو عقدة Chainlink بتخزين LINK كوسيلة لتقديم عرضاً لمشتري البيانات. ينبغي على مشغل العقدة "الفائز" بالعرض توفير المعلومات للعقد الذكي لتقديم الطلب. تتم جميع عمليات الدفع لمشغلي العقدة في صورة رموز LINK.

وبذلك، يحفز هذا النهج مشغلي العقدة على الاستمرار في تجميع الرموز. لماذا، لأن امتلاك الكثير من الرموز يشير إلى إمكانية الحصول على مزيد من عقود البيانات. إذا اتخذ مشغل العقدة قراراً بمخالفة القواعد، سيتم إزالة رموز LINK الخاصة به نتيجة لذلك.

 

 

من هم LINK Marines؟

ومن المعتاد أن مشروعات العملات الرقمية تطلق اسماً مستعاراً على أعضاء مجتمعها. وتمثل Chainlink واحدة من أولى الأمثلة وأكثرها نجاحاً لهذه الظاهرة من خلال إطلاق اسم "LINK Marines".

وأصبح إنشاء مجتمعات مؤيدة أسلوباً تسويقياً فعالًا بصورة متزايدة في مجال العملات الرقمية. يتمكن المؤيدون الأساسيون بتحقيق التفاعل ولفت انتباه مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي للمشروع، مما ينعكس بعد ذلك على مقاييس أخرى.

 

أفكار ختامية

ثبت أن تكنولوجيا Chainlink أحد المحاور المهمة التي يرتكز عليها التمويل اللامركزي ومنظومة العملات الرقمية الأوسع. في حين أن ذلك يعرض التمويل اللامركزي لشبكة Ethereum إلى بعض المخاطر، فإن مصادر البيانات الموثوقة أحد أهم الركائز الأساسية لبناء منظومة سليمة على السلسلة لهذه المنتجات.

هل لديك مزيد من الأسئلة عن شبكة Chainlink وعملة LINK؟ تفقد منصتنا الخاصة بالأسئلة والأجوبة، Ask Academy حيث سيجيب مجتمع Binance (بينانس)عن أسئلتك.