كيفية تأمين عملاتك الرقمية
كيفية تأمين عملاتك الرقمية
الصفحة الرئيسيةالمقالات

كيفية تأمين عملاتك الرقمية

مبتدئ
Published Jun 17, 2020Updated Jun 25, 2021
8m


المحتويات


المقدمة

تكمن الفكرة الجوهرية للعملات الرقمية في السيادة الذاتية – وهو مفهوم يشير إلى أن المستخدمين يمكنهم أن يقوموا بدور البنك الخاص بهم. فإذا أمّنت أموالك على نحو صحيح، فسيكون الوصول إليها أصعب من الوصول إلى أشد خزائن البنوك تأميناً وحراسةً. وإذا فشلت في ذلك، فستتعرض لخطر استيلاء أي شخص على محفظتك الرقمية عن بُعد.

لذا يُعَد تعلّم كيفية تأمين عملاتك الرقمية على نحو صحيح خطوة أساسية في رحلتك في عالم العملات الرقمية المليء بالمغامرات. في هذا الدليل، سنناقش بعض الآليات التي يمكنك اتباعها لتحقيق ذلك. 


ما هو المفتاح الخاص؟

 المفتاح الخاص، مثل أي مفتاح حقيقي، يلغي قفل عملاتك الرقمية لتتمكن من إنفاقها. وهو رقم كبير جداً – لدرجة أنه من المستحيل أن يخمنه أي شخص. إذا ألقيت عملة 256 مرة وسجّلت "1" عند ظهور الصورة و"0" عند ظهور الكتابة، فستحصل في النهاية على مفتاح خاص. فيما يلي مفتاح أنشأناه للتو. وهو مُرمَّز بنسق سداسي عشري (باستخدام الأرقام من 0 إلى 9 والحروف من a إلى f) لتمثيل أكثر اختصاراً:

8b9929a7636a0bff73f2a19b1196327d2b7e151656ab2f515a4e1849f8a8f9ba

إذا بحثت عن هذا الرقم على جوجل، فلن تجده سوى في هذا المقال (ما لم يكن قد تم نسخه بعد ذلك في مكان آخر). هذا من شأنه إعطاؤك فكرة عن مدى عشوائية هذا الرقم حقاً – فاحتمالات رؤية أي أحد له من قبل ضئيلة إلى أقصى حد ممكن. 

هذا المثال لا يفي هذه الفكرة حقها. فعدد المفاتيح الخاصة الممكنة قريب من عدد الذرات في الكون المعروف. باختصار، هذا مبدأ أمني مهم في العملات الرقمية، مثل بيتكوين وإيثيريوم. فعملاتك آمنة لأنها مخفية في نطاق كبير على نحو يصعب تصوّره. 
إذا كنت قد تلقيت أموالاً من قبل، فستكون على علم بالعناوين العامة التي تتكوّن أيضاً من سلاسل من الأعداد التي تبدو عشوائية. نحصل على هذه الأعداد من خلال إجراء بعض التشفير على مفتاحك الخاص لتكوين مفتاح عام يخضع للتجزئة للحصول على العنوان العام. 

لن نتعمق في كيفية فعل ذلك في هذا المقال. ولكن كل ما تحتاج إلى معرفته هو أنه على الرغم من سهولة تكوين عنوان عام باستخدام المفتاح الخاص، فإن فعل العكس شبه مستحيل حالياً. لذلك، يمكنك إدراج عنوانك العام بأمان في المدونات، ووسائل التواصل الاجتماعي، إلخ. ولن يتمكن أحد من إنفاق الأموال المُرسَلة إليه دون استخدام المفتاح الخاص المرتبط به.

إذا فقدت مفتاحك الخاص، فستفقد القدرة على الوصول إلى أموالك. وإذا عرف شخص آخر مفتاحك، فسيتمكّن من إنفاقها. لذا، من المهم للغاية حماية مفتاحك الخاص من أعين المتلصصين.


العبارات الأولية

من الجدير بالملاحظة أن المحافظ حالياً نادراً ما يكون لها مفتاح خاص واحد فقط – فهي محافظ حتمية هرمية (HD)، ما يعني أنها يمكن أن تحتوي على المليارات من المفاتيح المختلفة. وكل ما تحتاج إلى معرفته هو عبارة أولية، أي مجموعة من الكلمات التي يمكن قراءتها واستخدامها لإنشاء هذه المفاتيح. قد تشبه هذه العبارة ما يلي:

إضراب حزن رئيس جريء صوت اتصال إجازة عتيق كمي مُهر مستقر حقيقي

ما لم تختر عن قصد استخدام مفتاح خاص واحد، فسيُطلَب منك على الأرجح تقديم عبارة أولية عندما تنشئ محفظة جديدة. عندما نناقش تخزين المفاتيح لاحقاً، سنستخدم مصطلح المفاتيح لوصف كل من المفاتيح الخاصة والعبارات الأولية.


التوقيعات الرقمية

ما وصفناه بالأعلى – فيما يتعلق بزوج المفاتيح الخاصة/العامة – هو تشفير المفاتيح العامة. يسمح لنا ذلك باستخدام التوقيعات الرقمية التي تثبت أن الرسائل واردة من أفراد محددين. وعندما تُجري معاملات بالعملات الرقمية، ندمج مفتاحك الخاص مع رسالة لإنتاج توقيع رقمي. ولا يمكنك اكتشاف المفتاح الخاص بالنظر إلى التوقيع، ومن ثم فمن الآمن مشاركته شأنه شأن العنوان العام.
من الميزات الجيدة للتوقيعات الرقمية أنه يمكن لأي شخص مقارنة مفتاح عام بالتوقيع لتحديد ما إذا كان مالك المفتاح قد وقع على الرسالة. فعندما تنفق عملاتك الرقمية، تقدّم عادةً رسالة موقعة تكتب فيها مثلاً "أدفع س من العملات إلى العنوان ص."
بهذه الطريقة، يمكنك إثبات أن لديك الحق في إنفاق عملات معينة. وتُضاف الرسالة التي تبثها (معاملتك) إلى سلسلة البلوكشين، ويمكن للجميع التحقق من صحتها. كل ذلك دون الكشف عن مفتاحك الخاص.



هل ترغب في بدء تداول العملات الرقمية؟ قم بشراء البيتكوين على Binance!



المحافظ الساخنة مقابل المحافظ الباردة

تنقسم المحافظ إلى فئتين: المحافظ الساخنة (المتصلة بالإنترنت)  والمحافظ الباردة (غير المتصلة بالإنترنت). وتشمل هاتان الفئتان نطاقاً واسعاً من الحلول المختلفة – راجع شرح أنواع محافظ العملات الرقمية للاطلاع على بعض الأمثلة. والآن دعونا نلق نظرة فاحصة على المحافظ الساخنة (المتصلة بالإنترنت) والباردة (غير المتصلة بالإنترنت).


المحافظ الساخنة (المتصلة بالإنترنت)

المحفظة الساخنة هي أي محفظة عملات رقمية متصلة بالإنترنت (مثل، محافظ الهواتف الجوالة ومحافظ أجهزة سطح المكتب). وتقدّم المحافظ الساخنة عادةً أكثر تجارب المستخدم سلاسةً. فهي مريحة للغاية عندما يتعلق الأمر بإرسال العملات الرقمية والرموز المميزة أو تلقيها أو تداولها. لكن هذه الراحة تأتي غالباً على حساب الأمان. 

فالمحافظ الساخنة عرضة للخطر بطبيعتها نظراً لاتصالها بالإنترنت. وعلى الرغم من عدم بث المفاتيح الخاصة في أي وقت، فثمة احتمال أن يكون جهازك متضرراً ويصل إليه أصحاب النوايا الخبيثة عن بُعد.

هذا لا يعني أن المحافظ الساخنة غير آمنة كلياً – وإنما هي أقل أماناً فقط من المحافظ الباردة. ولكن تتفوق المحافظ الساخنة من ناحية القابلية للاستخدام، ومن ثم فهي الخيار المفضل بوجه عام عند امتلاك أرصدة صغيرة.


المحافظ الباردة (غير المتصلة بالإنترنت)

للقضاء على موجه الهجوم الكبير عبر الإنترنت، يختار كثيرون الاحتفاظ بمفاتيحهم خارج شبكة الإنترنت بشكل دائم. ويفعلون ذلك عن طريق المحافظ الباردة. فعلى عكس المحافظ الساخنة، لا تتصل المحافظ الباردة بالإنترنت. دعونا نتناول بالتفصيل خطوات إنشاء معاملة وبثها لتوضيح كيف يكون ذلك ممكناً.


إنشاء معاملة

في حالة العملات الرقمية القائمة على ناتج المعاملات غير المُنفَقة (UTXO)، تحتاج إلى بعض المعلومات لإنشاء معاملة. تحديداً، تحتاج إلى بيانات حول الأموال التي تريد إنفاقها ( المدخلات)، و العناوين التي تُرسل إليها. وباستخدام هذه المعلومات، يمكنك إنشاء "هيكل" المعاملة. ولكنها لا تكون قابلة للإنفاق بعد. لكي يحدث ذلك، عليك توقيع المعاملة.


توقيع المعاملة

يجب أن تثبت للشبكة أنك مالك الأموال المحوَّلة. وهنا يأتي دور مفتاحك الخاص. فيتم توقيع مدخلاتك، ما ينشأ عنه معاملة موقَّعة. وبعد التوقيع، يمكنك بث المعاملة على الفور أو يمكنك الانتظار. يمكنك أيضاً أن تطلب من شخص آخر بثها من أجلك.


بث المعاملة

هذه هي المرحلة التي تلتقي فيها المعاملة مع شبكة سلسلة البلوكشين. إذا كانت المعاملة الموقعة كالشيك الذي لم يُصرَف بعد، فالبث هو ما يحرك الأموال بالفعل.


محافظ الأجهزة

من المثير للاهتمام أنه لا حاجة لأن تحدث أيٌّ الخطوات السابقة على نفس الجهاز. فيمكنك إنشاء المعاملة على الكمبيوتر رقم 1، وتوقيعها على الكمبيوتر رقم 2، وبثها على الكمبيوتر رقم 3. وهذا المبدأ هو ما تعتمد عليه المحافظ الباردة. في هذا المثال، يمكنك إنشاء مفاتيحك الخاصة وتخزينها على الكمبيوتر رقم 2 الذي تحتفظ به غير متصل بالإنترنت بشكل دائم. 

قد يكون جهازا الكمبيوتر رقم 1 و3 عرضة للبرامج الخبيثة، لكن هذا لا يهم: فبمجرد توقيع المعاملة، يمكن تعديلها. كل ما يهم هو ألا يكون الكمبيوتر رقم 2 متصلاً بالإنترنت. فهو أشبه بصندوق أسود يخزن المفاتيح الخاصة ويوقع المعاملات. في الواقع، لا حاجة حتى للكمبيوتر رقم 3 في هذه الحالة – فيمكنك البث من الكمبيوتر رقم 1.

تهدف محافظ الأجهزة (مثل Trezor One أو Ledger Nano S) إلى تحسين تجربة المستخدم مع اتباع مبدأ مشابه للاحتفاظ بالمفتاح الخاص خارج شبكة الإنترنت. وهذه المحافظ أكثر قابلية للنقل، وأرخص من جهاز الكمبيوتر الشخصي الكامل، ومُعدة خصيصاً لتخزين العملات الرقمية. راجع ما هي محافظ الأجهزة (ولماذا ينبغي علي استخدام إحداها)؟ للاطلاع على شرح أكثر تفصيلاً.
لقد نمت صناعة محافظ الأجهزة بشكل كبير في السنوات الأخيرة، ما أدى إلى ظهور العشرات من العروض المختلفة في السوق. يمكنك التحقق من المراجعات النقدية لهذه الأجهزة في أكاديمية Binance (بينانس).


المحافظ الاحتجازية مقابل غير الاحتجازية

لقد أوضحنا فيما سبق استخدام المحافظ غير الاحتجازية – وهي المحافظ التي تمنحك تحكماً كاملاً في المفاتيح. لكنك إذا استخدمت خدمة عبر الإنترنت مثل منصة تداول عملات رقمية، فعلى مستوى البروتوكول، أنت لا تملك عملاتك حقاً. وإنما تحتفظ منصة التداول بأموالك وتديرها نيابة عنك (ومن هنا جاء مصطلح المحفظة الاحتجازية). وفي معظم الحالات، تستخدم منصة التداول مجموعة من المحافظة الساخنة والباردة للحفاظ على عملاتك آمنة.

لذا، إذا كنت ترغب في تداول عملات BTC مقابل BNB، فستقلل منصة التداول رصيدك من عملات BTC وتُزيد رصيدك من عملات BNB في قاعدة بياناتها. لكن الأمر لا يتضمن أي معاملة من معاملات سلاسل البلوكشين. فبمجرد أن تقرر سحب عملاتك الرقمية، تطلب من منصة التداول توقيع معاملة. فتبث المنصّة معاملة ترسل عملاتك إلى العنوان الذي تقدّمه.

تقدّم منصات تداول العملات الرقمية تجربة أكثر ملاءمة بكثير للمستخدمين الذي لا يهتمون بوصاية أطراف خارجية على أموالهم. فمن مخاطر أن يلعب المرء دور البنك لنفسه أنه لا يمكن لأحد إنقاذك في حال وقوع أي خطأ. إذا فقدت مفتاحك الخاص، فلن تستعيد أموالك أبداً. ولكن على الجانب الآخر إذا فقدت كلمة مرور حسابك، فلن يكون عليك سوى إعادة تعيينها.

لا تزال معرضاً لخطر سرقة معلوماتك الشخصية، لذا ينبغي عليك اتخاذ الإجراءات الاحتياطية الصحيحة لتأمين حسابك (مثل استخدام خاصية المصادقة الثنائية وكلمة مرور قوية). راجع تأمين حسابك على Binance (بينانس) في 7 خطوات بسيطة للتأكد من عدم إغفالك أي خطوات.


ما أفضل خيار تخزين؟

لسوء الحظ، لا توجد إجابة واحدة عن هذا السؤال تناسب كل الحالات – فكان ذلك ليصبح مقالاً أقصر بكثير إذا كان الوضع كذلك. وإنما تعتمد الإجابة اعتماداً كبيراً على مدى تعرضك للخطر وكيفية استخدامك لعملاتك الرقمية.

على سبيل المثال، المتداول النشط الذي يعتمد على تأرجح السوق ستكون له متطلبات مختلفة عن صاحب الحيازة طويلة المدى. وإذا كنت تدير مؤسسة تتعامل مع مبالغ كبيرة، فستحتاج على الأرجح إلى إعداد محفظة متعددة التوقيع، حيث يجب موافقة مستخدمين متعددين لكي تُحوّل الأموال.
في حالة المستخدمين العاديين، من الجيد الاحتفاظ بالأموال التي لا تستخدمها في مخزن عملات رقمية غير متصل بالإنترنت. وتُعَد محافظ الأجهزة أيسر الخيارات هنا – لكن تأكد من اختبارها باستخدام مبالغ صغيرة لتطمئن أولاً. ينبغي عليك أيضاً الاحتفاظ بنسخة احتياطية من مفاتيحك في مكان آخر، تحسباً لفقدان الجهاز نفسه أو تعطله. واحرص على أن تكون النسخة الاحتياطية خارج شبكة الإنترنت – يدوّن البعض العبارة الأولية الخاصة بهم على ورقة ويضعونها في خزينة، بينما يطبعها آخرون على قطعة معدنية مقاومة للنار.

المحافظ المتصلة بالإنترنت رائعة للمبالغ الصغيرة التي تستخدمها لشراء البضائع والخدمات. فإذا كان مخزن العملات الرقمية غير المتصل بالإنترنت الذي تستخدمه أشبه بحساب مدخرات، فمحفظة جهازك المحمول أشبه بمحفظة حقيقية تحملها في جيبك. ومثالياً، يجب أن ألا يسبب المبلغ الموجود بها في تعرضك لمشكلات مالية خطيرة في حال فقدانه.

في حالات الإقراض و التخزين والتداول، الحلول الاحتجازية هي الخيار الأمثل. لكن قبل استخدام أموالك، يجب أن تتوصل إلى خطة بشأن الكم الذي تخصصه (مثل، إستراتيجية لتحديد حجم الصفقات). تذكر أن العملات الرقمية متقلبة للغاية، لذا ينبغي عليك عدم الاستثمار أبداً بأكثر مما يمكنك تحمل خسارته.


أفكار ختامية

فيما يتعلق بتخزين العملات الرقمية، يقدّم مجال سلاسل بلوكشين حالياً العديد من الخيارات المثيرة للاهتمام. ولكن لكل بديل مزاياه ومساوئه، لذا من المهم فهم كليهما. بهذه الطريقة، يمكنك أن تصبح أكثر اطمئناناً لاستخدام المحافظ الساخنة والباردة حسب احتياجاتك.