كيفية تأمين عملاتك الرقمية
جدول المحتويات
المقدمة
شراء العملات الرقمية بأمان
اختيار منصة تداول آمنة
طريقة تأمين حسابك 
طريقة تخزين عملاتك الرقمية بأمان
ما هو المفتاح الخاص؟
العبارات الأولية
طريقة تأمين عبارتك الأولية
المحافظ الساخنة مقابل المحافظ الباردة
المحافظ الساخنة (المتصلة بالإنترنت)
المحافظ الباردة (غير المتصلة بالإنترنت)
محافظ الأجهزة
المحافظ الاحتجازية مقابل غير الاحتجازية
ما أكثر خيارات التخزين أمناً؟
استعمال التمويل اللامركزي والتطبيقات اللامركزية بأمان
طريقة إلغاء الأذون الممنوحة للمحافظ
استعمل المشروعات الخاضعة للتدقيق التي توفر المزيد من الأمان
طريقة تجنب عمليات الاحتيال 
أفكار ختامية
كيفية تأمين عملاتك الرقمية
الصفحة الرئيسيةالمقالات
كيفية تأمين عملاتك الرقمية

كيفية تأمين عملاتك الرقمية

مبتدئ
Published Jun 17, 2020Updated Sep 29, 2021
15m

الموجز

ينبغي عليك دائماً أن تحافظ على أمان عملاتك الرقمية عند الشراء أو التخزين أو الاستثمار. فخسارة عملاتك الرقمية ورموزك المميزة خسارة دائمة في الغالبية العظمى من الحالات.

وإن كنت تتداول عملاتك الرقمية على منصات تداول مركزية، استعمل المنصات الممتثلة للوائح التنظيمية الخاصة بالتحقق من الهوية ومكافحة غسل الأموال. ويوفر التداول من شخص لشخص والمنصات اللامركزية الخاضعة للتدقيق أفضل مستويات الأمن.

وتوجد العديد من الخيارات إذا كنت ترغب في تخزين عملاتك الرقمية بأمان. فيمكنك الاحتفاظ بعملاتك الرقمية على منصة تداول خاضعة للوائح التنظيمية، وذلك هو الخيار العملي بالنسبة للمستجدين والمتداولين. لكنك لا تمتلك مفاتيح محفظتك. 

أما المحفظة غير الاحتجازية حيث تحتفظ بمفاتيحك بنفسك فتقدم لك المزيد من الأمن، والخيار الأكثر أمناً هو الاحتفاظ بالمفاتيح في محفظة غير متصلة بالإنترنت، مثل جهاز للتخزين البارد أو غير المتصل بالإنترنت. وفي الحالتين، احتفظ بمفاتيحك الخاصة في مكانٍ آمن غير متصل بالإنترنت.

واستعمل التطبيقات اللامركزية الخاضعة للتدقيق لتحسين مستوى الأمن، وتفقَّد بانتظام التطبيقات اللامركزية الممنوح لها الإذن باستعمال محفظتك. واحذف الإذن باستعمال المحفظة ما إن تنتهي من استعمال التطبيق اللامركزي.


المقدمة

تكمن الفكرة الجوهرية للعملات الرقمية في السيادة الذاتية – وهو مفهوم يشير إلى أن المستخدمين يمكنهم أن يقوموا بدور البنك. وإذا أمّنت أموالك على نحو صحيح، فسيكون الوصول إليها أصعب من الوصول إلى أشد خزائن البنوك تأميناً وحراسةً. وإذا فشلت في ذلك، فستتعرض لخطر استيلاء أي شخص على محفظتك الرقمية عن بُعد.

لذا فإن تعلّم كيفية تأمين عملاتك الرقمية على نحو صحيح خطوة أساسية في رحلتك في عالم العملات الرقمية المليء بالمغامرات. والأمر لا يتعلق فقط بالتخزين، ففي يومنا هذا يتعامل الكثير من حاملي العملات الرقمية مع التطبيقات اللامركزية في عالم التمويل المركزي، لذا ينبغي تعلم كيفية استعمال عملاتك الرقمية بأمان.

فكما أنك لا تسمح لأي شركة غير موثوق بها بالتصرف في نقودك، لا ينبغي أن تعهد بعملاتك الرقمية لأي تطبيق لامركزي عشوائي. والأمر نفسه يسري على منصات التداول عند شراء العملات الرقمية وتداولها. في هذا الدليل، سنناقش أفضل الطرق للاحتفاظ بأصولك الرقمية بأمان في أي مكان.


شراء العملات الرقمية بأمان

هناك العديد من الأماكن التي يمكنك شراء العملات الرقمية منها في يومنا هذا. وتضم القائمة منصات تداول مركزية، ومنصات تداول لامركزية (DEX)، وماكينات الصرافة الآلية للعملات الرقمية، وخيارات التداول من شخص لشخص، وغيرها من الخيارات. ولا تقدم كل الخيارات الدرجة نفسها من الأمان، وكلها لها مميزاتٍ وعيوب. وبالنسبة لأكثر المستخدمين، يوفر استعمال منصات التداول المركزية حسنة السمعة المزيج الأفضل من الأمان وسهولة الاستخدام.


اختيار منصة تداول آمنة

وبالنسبة لمنصة مركزية مثل Binance (بينانس)، فإن إجراءات مكافحة غسل الأموال وفحوصات التحقق من الهوية توفر الأمان. وفي حين أن منصات التداول في الأيام الأولى لنشأة العملات الرقمية كانت تعاني من مشاكل كثيرة، فإن الحكومات والجهات المشغلة لمنصات التداول حسنت الوضع تحسيناً كبيراً منذ ذلك الحين.

لكي تستعمل منصة تداول، سيتعين عليك نقل أموالك إلى محفظة احتجازية. وتكليف منصة التداول بمسؤولية الحفاظ على عملاتك يمكن أن يوفر لك قدراً من الأمان، وهذا يتوقف على وجهة نظرك. فإن لم تكن المحافظ مألوفة بالنسبة لك أو كانت العملات الرقمية جديدة عليك، ربما تحظى بأمان أكثر عندما تستعمل محفظة خاصة بمنصة تداول. فهذا يمنع ضياع بيانات الدخول إلى محفظتك بالخطأ وفقدان عملاتك الرقمية. 

لكن البعض يفضل الأمان المستمد من التحكم في أموالك مباشرة. وربما تكون قد سمعت بالفعل العبارة القائلة "إن لم تكن مفاتيحك في يدك، فعملاتك ليست في يدك". وهذا يعني أنك إذا لم تكن المالك الفعلي للمحفظة، يمكن لشخص آخر التحكم في عملاتك الرقمية. ويمكنك تفقد جزء التخزين أدناه للمزيد من المعلومات.

وإن كنت قررت استعمال خدمة من شخص لشخص أو منصة تداول لامركزية، هناك بضع علامات عليك البحث عنها للتأكد من أمان عملاتك. بالنسبة لمنصات التداول اللامركزية، ابحث عن تدقيق من مصدر موثوق طيب السمعة. وسنتحدث بالتفصيل عن عمليات التدقيق لاحقاً. وتقدم Binance أيضاً منصة لامركزية تستفيد من أمان الشركة وسمعتها.

وإن كنت بحاجة إلى استعمال خدمة من شخص لشخص، تأكد من أنها تطلب التحقق من هوية المشترين والبائعين معاً. وسيكون من الأفضل لو أنها تقدم خدمات الضمان. ففي حين لا توفر خدمات الضمان حماية كاملة من المخاطر، يوفر احتفاظ طرف خارجي بأموالك في الضمان حماية إضافية للبائع والمشتري من عمليات الاحتيال.


طريقة تأمين حسابك 

وإن كنت قد اشتركت في منصة تداول أو أي طريقة تداول تختارها، اتبع الممارسات المعيارية المثلى لتأمين حسابك. وهذه النصائح لا تختلف عن النصائح الخاصة بحسابك البنكي الإلكتروني أو المعلومات الحساسة الأخرى. ويمكنك منع وصول الأشخاص الآخرين إلى حسابك والأموال الموجودة فيه بنصائح بسيطة سهلة وهي:

1. استعمال كلمة مرور قوية متغيرة بانتظام. ينبغي ألا تتضمن كلمة المرور معلومات شخصية يسهل الحصول عليها، مثل تاريخ ميلادك على سبيل المثال. واحرص على أن تكون كلمة المرور طويلة ومميزة لذلك الحساب، وتتضمن الرموز والأرقام والحروف الصغيرة والكبيرة.
2. تمكين خاصية المصادقة الثنائية (2FA). إن تعرضت كلمة المرور للسرقة، فإن المصادقة الثنائية باستعمال هاتفك المحمول أو تطبيق أداة المصادقة أو YubiKey تعمل باعتبارها مستوىً ثانياً من الحماية. فأنت بحاجة إلى استعمال كلمة المرور ووسيلة المصادقة الثنائية معاً عند تسجيل الدخول.
3. الاحتراس من هجمات التصيد وعمليات الاحتيال عبر البريد الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي والرسائل الخاصة. كثيراً ما ينتحل المحتالون صفة منصات التداول والأفراد الموثوق بهم ليحاولوا سرقة أموالك. وينبغي أيضاً عدم تحميل أي برمجيات من مصادر مجهولة، لأنها قد تحتوي على برمجيات خبيثة.
وللمزيد من التفاصيل عن تأمين حسابك، اقرأ دليل تأمين حساب Binance في 7 خطوات.


طريقة تخزين عملاتك الرقمية بأمان

ما إن تشتري أو تتداول العملات الرقمية وتؤمن حسابك، ينبغي أن تكون أولويتك التالية هي وضعها في مكانٍ آمن. وإن لم تكن ستتركها على منصة التداول لتتداولها لاحقاً، فالخيار الوحيد الآخر هو إيداعها في محفظة. وتختلف المحافظ في ملكية مفاتيحك الخاصة وفي اتصالها بالإنترنت. والاختيار بينها يتوقف على مستوى الأمان المريح بالنسبة لك.


ما هو المفتاح الخاص؟

المفتاح الخاص، مثل أي مفتاح حقيقي، يلغي قفل عملاتك الرقمية لتتمكن من إنفاقها. وتأمين مفتاحك الخاص والوصول إليه أهم إجراء من إجراءات الأمان العامة. المفتاح ما هو إلا رقمٌ كبير جداً – لدرجة يستحيل معها أن يخمنه أي شخص. فإذا ألقيت عملة 256 مرة وسجّلت "1" عند ظهور الصورة و"0" عند ظهور الكتابة، فستحصل في النهاية على مفتاح خاص. وفي ما يلي مفتاح أنشأناه للتو. وهو مُرمَّز بنسق سداسي عشري (باستخدام الأرقام من 0 إلى 9 والحروف من a إلى f) لتمثيل أكثر اختصاراً:

8b9929a7636a0bff73f2a19b1196327d2b7e151656ab2f515a4e1849f8a8f9ba

إذا بحثت عن هذا الرقم على جوجل، فلن تجده سوى في هذا المقال (ما لم يكن قد تم نسخه بعد ذلك في مكان آخر). وهذا يعطيك فكرة عن مدى عشوائية هذا الرقم حقاً – فاحتمالات رؤية أي أحد له من قبل ضئيلة إلى أقصى حد ممكن.

وهذا المثال لا يفي هذه الفكرة حقها. فعدد المفاتيح الخاصة الممكنة قريب من عدد الذرات في الكون المشاهد. باختصار، هذا مبدأ أمني مهم في العملات الرقمية، مثل البيتكوين والإيثيريوم. فعملاتك آمنة لأنها مخفية في نطاق كبير على نحو يصعب تصوّره.
وإذا كنت قد تلقيت أموالاً من قبل، فستكون على علم بالعناوين العامة، التي تتكوّن أيضاً من سلاسل من الأعداد التي تبدو عشوائية. نحصل على هذه الأعداد من خلال إجراء بعض التشفير على مفتاحك الخاص لتكوين مفتاح عام يخضع للتجزئة للحصول على العنوان العام.

لن نتعمق في طريقة فعل ذلك في هذا المقال. ولكن كل ما تحتاج إلى معرفته هو أنه على الرغم من سهولة تكوين عنوان عام باستخدام المفتاح الخاص، فإن فعل العكس شبه مستحيل في يومنا هذا. لذا يمكنك إدراج عنوانك العام بأمان في المدونات، ووسائل التواصل الاجتماعي، إلخ. ولن يتمكن أحد من إنفاق الأموال المُرسَلة إليه دون استخدام المفتاح الخاص المناظر.

وإذا فقدت مفتاحك الخاص، فستفقد القدرة على الوصول إلى أموالك. وإذا عرف شخص آخر مفتاحك، فسيتمكّن من إنفاقها. لذا، من المهم للغاية حماية مفتاحك الخاص من أعين المتلصصين.


العبارات الأولية

ومن الجدير بالملاحظة أن المحافظ حالياً نادراً ما يكون لها مفتاح خاص واحد فقط – فهي محافظ حتمية هرمية (HD)، ما يعني أنها يمكن أن تحتوي على مليارات المفاتيح المختلفة. وكل ما تحتاج إلى معرفته هي العبارة الأولية، التي هي مجموعة من الكلمات يمكن قراءتها واستخدامها في إنشاء هذه المفاتيح. قد تشبه هذه العبارة ما يلي:

إضراب حزن رئيس جريء صوت اتصال إجازة عتيق كمي مُهر مستقر حقيقي

وما لم تختر عن قصد استخدام مفتاح خاص واحد، فسيُطلَب منك على الأرجح تقديم عبارة أولية عندما تنشئ محفظة جديدة. وعندما نناقش تخزين المفاتيح لاحقاً، سنستخدم مصطلح المفاتيح لوصف كل من المفاتيح الخاصة والعبارات الأولية.


طريقة تأمين عبارتك الأولية

إن عبارتك الأولية المكونة من 12 أو 18 أو 24 كلمة من المهم للغاية الاحتفاظ بها في أمان. فأي شخص يمكنه الوصول إلى هذه العبارة قادرٌ على استيراد مفاتيحك إلى محفظته وسرقة أموالك. ويمكنك أيضاً الحصول على ملف JSON أو مفاتيح خاصة منفردة تعمل عمل العبارة الأولية. لذا عليك التفكير بحرص شديد في إدارة مفاتيحك، وذلك باتباع النصائح التالية.

1. لا يُنصح بحفظ العبارة الأولية على جهاز متصل بالإنترنت. فإن قمت بتحميل فيروس أو تعرَّض حاسوبك للاختراق والتحكم عن بُعد، يمكن أن تتعرض العبارة الأولية للسرقة.
2. التخزين دون الاتصال بالإنترنت أكثر أماناً بكثير. يمكنك تخزين العبارة مادياً أو على جهاز غير متصل بالإنترنت. وحتى إن كان لديك جهاز تخزين غير متصل بالإنترنت وسنتحدث عنه لاحقاً، ينبغي عليك صنع نسخة احتياطية من المفتاح في حال تعطل جهازك.
3. إن قررت تخزين عبارتك مادياً، فكر في المادة التي ستستعملها وأين ستحتفظ بها. فكتابة الكلمات على قطعة من الورق يمكن تدميرها أو فقدها بسهولة في المنزل ليس فكرة جيدة. وربما ترغب في استعمال صندوق أمانات في موقع آمن أو تخزين العبارة مع البنك الخاص بك. بل ويحفر البعض العبارة الأولية على لوح معدني لأنها يصعب تدميره، أو يستعملون أحرفاً معدنية على لوحة.


المحافظ الساخنة مقابل المحافظ الباردة

وتنقسم المحافظ إلى فئتين: المحافظ الساخنة (المتصلة بالإنترنت) والمحافظ الباردة (غير المتصلة بالإنترنت). وتختلف الفئتان في مستوى الأمان الذي تقدمانه. وتشمل هاتان الفئتان نطاقاً واسعاً من الحلول المختلفة – راجع شرح أنواع محافظ العملات الرقمية للاطلاع على بعض الأمثلة. ولنستكشف الآن الاختلافات بين الفئتين.


المحافظ الساخنة (المتصلة بالإنترنت)

المحفظة الساخنة هي أي محفظة عملات رقمية متصلة بالإنترنت (مثل، محافظ الهواتف المحمولة ومحافظ أجهزة سطح المكتب). وتقدّم المحافظ الساخنة عادةً أكثر تجارب المستخدم سلاسةً. فهي مريحة للغاية في ما يتعلق بإرسال العملات الرقمية والرموز المميزة أو تلقيها أو تداولها. لكن هذه الراحة تأتي غالباً على حساب الأمان.

فالمحافظ الساخنة عرضة للخطر بطبيعتها نظراً لاتصالها بالإنترنت. وعلى الرغم من عدم بث المفاتيح الخاصة في أي وقت، فثمة احتمال أن يكون جهازك متضرراً ويصل إليه أصحاب النوايا الخبيثة عن بُعد.

وهذا لا يعني أن المحافظ الساخنة غير آمنة كلياً – وإنما هي أقل أماناً فقط من المحافظ الباردة. ولكن تتفوق المحافظ الساخنة من ناحية القابلية للاستخدام، ومن ثم فهي الخيار المفضل بوجه عام لحيازة أرصدة صغيرة.


المحافظ الباردة (غير المتصلة بالإنترنت)

وللقضاء على مصادر التهديد الضخمة عبر الإنترنت، يختار كثيرون الاحتفاظ بمفاتيحهم خارج شبكة الإنترنت بصفة دائمة. ويفعلون ذلك عن طريق المحافظ الباردة. فعلى عكس المحافظ الساخنة، لا تتصل المحافظ الباردة بالإنترنت. وفي السابق، كان بعض أصحاب العملات الرقمية يحتفظون بمحفظة ورقية: قطعة من الورق المطبوع تحتوي على المفتاح الخاص للمحفظة، عادة في صورة كود الاستجابة السريعة (QR). لكن نعرف الآن أن هذه طريقة خطرة عفا عليها الزمن. والخيار الأفضل للتخزين البارد دون الاتصال بالإنترنت هو بالتأكيد محافظ الأجهزة.


محافظ الأجهزة

تهدف محافظ الأجهزة (مثل Trezor One أو Ledger Nano S) إلى تحسين تجربة المستخدم مع اتباع مبدأ مشابه للاحتفاظ بالمفتاح الخاص خارج شبكة الإنترنت. وهذه المحافظ أكثر قابلية للنقل، وأقل ثمناً من جهاز الحاسوب الشخصي الكامل، ومُعدة خصيصاً لتخزين العملات الرقمية.
والأجهزة المادية تخزن مفاتيحك الخاصة بأمان ودون الحاجة إلى الاتصال بالإنترنت. وتضمن محافظ الأجهزة الجيدة أن المفاتيح الخاصة لن تغادر الجهاز أبداً. فهي عادةً ما تُحفظ في مكانٍ خاص في الجهاز لا يُمكن إزالتها منه. راجعما هي محافظ الأجهزة (ولماذا ينبغي أن تستخدمها) للاطلاع على شرح أكثر تفصيلاً.
لقد نمت صناعة محافظ الأجهزة نمواً كبيراً في السنوات الأخيرة، ما أدى إلى ظهور العشرات من المنتجات المختلفة المعروضة في السوق. ويمكنك التحقق من المراجعات النقدية لهذه الأجهزة على أكاديمية Binance (بينانس).


المحافظ الاحتجازية مقابل غير الاحتجازية

ويمكن لمحفظتك أن تكون احتجازية أو غير احتجازية. وهذا يشير إلى ما إذا كان يمكنك الوصول إلى والتحكم في مفاتيحك الخاصة. لكنك إذا استخدمت خدمة متصلة بالإنترنت مثل منصة تداول عملات رقمية، فعلى مستوى البروتوكول، أنت لا تملك عملاتك حقاً. بدلاً من ذلك، تحتفظ منصة التداول بالأموال والمفاتيح تحت وصايتها وتديرها نيابة عنك (ومن هنا جاء اسم المحفظة الاحتجازية). وفي معظم الحالات، تستخدم منصة التداول تشكيلة من المحافظة الساخنة والباردة لتأمين عملاتك.
لذا، إذا كنت ترغب في تداول عملات BNB مقابل BTC، فستقلل منصة التداول رصيدك من عملات BNB وتُزيد رصيدك من عملات BTC في قاعدة بياناتها. لكن الأمر لا يتضمن أي معاملة على سلاسل البلوكشين. فحين تقرر سحب عملات BTC، تطلب من منصة التداول توقيع معاملة بالنيابة عنك. فتبث المنصّة معاملة ترسل عملاتك إلى عنوان البيتكوين الذي تقدّمه.

وتقدّم منصات تداول العملات الرقمية تجربة أكثر ملاءمة بكثير للمستخدمين الذي لا يهتمون بوصاية أطراف خارجية على أموالهم. فمن مخاطر أن يلعب المرء دور البنك لنفسه أنه لا يمكن لأحد إنقاذك في حال وقوع أي خطأ.

إذا فقدت مفتاحك الخاص، فلن تستعيد أموالك أبداً. ولكن على الناحية الأخرى إذا فقدت كلمة مرور حسابك، فلن يكون عليك سوى إعادة تعيينها. لكنك ما زلت معرضاً لخطر سرقة معلوماتك الشخصية، لذا عليك التأكد من اتخاذ الاحتياطات المناسبة التي ذكرناها أعلاه لتأمين حسابك.


ما أكثر خيارات التخزين أمناً؟

لسوء الحظ، لا توجد إجابة واحدة عن هذا السؤال – ولو كانت هناك إجابة واحدة لكان هذا المقال أقصر بكثير. فالإجابة تتوقف على مدى قابليتك للتعرض للمخاطر وكيفية استخدامك لعملاتك الرقمية.

على سبيل المثال، المتداول النشط الذي يعتمد على تأرجح السوق ستكون له متطلبات مختلفة عن صاحب الحيازة طويلة المدى. وإذا كنت تدير مؤسسة تتعامل مع مبالغ كبيرة، فستحتاج على الأرجح إلى إعداد محفظة متعددة التوقيعات، حيث يستوجب تحويل الأموال موافقة عدة مستخدمين.
وفي حالة المستخدمين العاديين، من الجيد الاحتفاظ بالأموال التي لا تستخدمها في مخزن عملات رقمية غير متصل بالإنترنت. ومحافظ الأجهزة أيسر الخيارات هنا – لكن تأكد من اختبارها باستخدام مبالغ صغيرة لتطمئن أولاً. وينبغي عليك أيضاً الاحتفاظ بنسخة احتياطية من مفاتيحك في مكان آخر وفقاً لنصائحنا التي ذكرناها أعلاه، تحسباً لفقدان الجهاز نفسه أو تعطله.

والمحافظ المتصلة بالإنترنت رائعة للمبالغ الصغيرة التي تستخدمها في شراء البضائع والخدمات. فإذا كان مخزن العملات الرقمية غير المتصل بالإنترنت الذي تستخدمه أشبه بحساب مدخرات، فمحفظة جهازك المحمول أشبه بمحفظة مادية تحملها في جيبك. وفي الوضع المثالي، يجب أن تضع فيها مبلغاً من المال لا يعرضك لمشكلات مالية خطيرة في حال فقدانه.

وفي حالات الإقراض والتخزين والتداول، الحلول الاحتجازية هي الخيار الأمثل. لكن قبل استخدام أموالك، يجب أن تتوصل إلى خطة بشأن الكم الذي تخصصه (مثل، إستراتيجية لتحديد حجم الصفقات). وتذكر أن العملات الرقمية متقلبة للغاية، لذا ينبغي عليك ألا تستثمر أبداً أكثر مما يمكنك تحمل خسارته.


استعمال التمويل اللامركزي والتطبيقات اللامركزية بأمان

إن كنت ترغب في تخزين رموز المميزة، أو استعمالها في ألعاب سلاسل البلوكشين، أو المشاركة في التمويل اللامركزي (DeFi)، ستحتاج إلى التعامل مع التطبيقات اللامركزية والعقود الذكية. ويجب على المستخدمين إعطاء الإذن للتطبيقات اللامركزية لاستعمال الأموال الموجودة في محافظهم. وينطبق هذا على المثال أدناه باستعمال SushiSwap.


على سبيل المثال، إعطاء PancakeSwap الإذن يسمح للتطبيق بإجراء معاملات آلية مثل إضافة عدد من الرموز المميزة إلى مُجمّع سيولة. ويمكن أن تكمل التطبيقات اللامركزية إجراءات مختلفة في خطوة واحدة، ما يوفر وقتك. وفي حين أن هذه الخاصية مفيدة، لها بعض المخاطر التي عليك أن تحترس منها.

فما لم تكن قد درست العقد الذكي بنفسك وفهمت وظائفه بالضبط، هناك دائماً فرصة لاستغلال ثغرة خلفية من قِبل المحتالين. وعادةً ما تخضع المشاريع للتدقيق لإثبات أن عقودها الذكية آمنة. شركة Certik من الشركات الشهيرة التي تقدم خدمات التدقيق، لكن سمعة الشركة المدققة لا تضمن دائماً سلامة العقود.

والمشروعات المخترقة أو الخبيثة ستطلب الإذن لنقل كميات كبيرة أو غير محدودة من الرموز المميزة. ويميل المستخدمون الأقل خبرة إلى إعطاء الإذن لهذه المشروعات ويسقطون بذلك ضحايا لعمليات الاحتيال. فحتى إن نقلت أموالك خارج منصة التمويل اللامركزي، ربما يظل المشروع متحكماً فيها ويتمكن من سرقتها. ويمكن أن يحاول المخترقون أيضاً التلاعب بالعقود الذكية واستغلالها في أغراض خبيثة. ونكرر أنك قد تعرض نفسك للمخاطر إن أعطيت الإذن لمشروعٍ ما.


طريقة إلغاء الأذون الممنوحة للمحافظ

ينبغي أن تتفقد الأذون التي منحتها للوصول إلى محفظتك بصفة منتظمة. إن كنت تستعمل سلسلة Binance الذكية (BSC)، فإن برنامج BscScan يحتوي على أداة للتحقق من أذون الرموز المميزة، تسمح لك بالكشف عن أي أذون ممنوحة وإلغائها.
أولاً، انسخ والصق عنوان BEP-20 الخاص بسلسلة Binance الذكية. ثم انقر على أيقونة البحث على اليسار.


وسترى الآن قائمة بالعقود الذكية الممنوح لها الإذن في حسابك ومدى الصلاحيات الممنوحة لها. ولإلغاء الإذن، انقر على الزر المحاط بالدائرة الحمراء أدناه.


استعمل المشروعات الخاضعة للتدقيق التي توفر المزيد من الأمان

كما ذكرنا أعلاه، المشروعات الخاضعة للتدقيق خيارات أكثر أماناً لتستمر فيها رموزك المميزة وعملاتك الرقمية. وإن كنت تتعامل مع العقود الذكية، تقوم بالتخزين في التجمعات، أو توفر السيولة، يُنصَح بالبحث دائماً عن مشروعات خاضعة للتدقيق.

تحلل عمليات التدقيق أكواد العقود الذكية للتطبيقات اللامركزية. فيبحث المدققون عن الثغرات الخلفية، والبرامج النصية العرضة للاستغلال، والمشاكل الأمنية. ويتم تبليغ مؤسسي المشروع بهذه الأشياء، ليغيروا الأكواد وفقاً لها. وتُضاف أي تغيرات إلى التقرير النهائي لتظهر للمستخدمين العملية الكاملة بشفافية. وحينها يمكن نشر التقرير النهائي.

وفي حين لا تضمن عملية التدقيق أمان المشروع، تزداد احتمالات حفظ أموالك ضمن هذا المشروع بأمان. وليس من الحكمة استثمار أموالك في مشروع لم يخضع لعمليات تدقيق متاحة للعامة. فبعض العقود الذكية تتعامل مع مبالغ ضخمة، ما يجعلها أكثر جاذبية للمخترقين. وإن لم يتفقد المدققون أكواد هذه العقود، ستصبح لقمة سائغة للمخترقين.

تحدِّث شركة Certik بانتظام قائمة المشروعات الخاضعة للتدقيق، وتضع تقييماً من 100 نقطة لها، بالإضافة إلى معلومات أخرى مهمة.


طريقة تجنب عمليات الاحتيال 

للأسف، تجذب العملات الرقمية العديد من المحتالين. ويسعى هؤلاء إلى استغلال المستخدمين الآخرين والاستيلاء على عملاتهم الرقمية، وما إن تُسرق أموالك، لا توجد في المعتاد طريقة لاسترجاعها. ويُسيء المحتالون استغلال الطبيعة مخفية الهوية للعملات الرقمية وحقيقة أن العديد من المستخدمين يتحكمون مباشرة في مبالغ ضخمة. 

وينبغي أن تكون يقظاً على الدوام ولا تُرسل المال أبداً إلى مستخدمين لا تعرفهم. وينبغي أيضاً أن تتفقد بحرص هوية أي شخص تُرسل إليه الأموال. وإليك بعض عمليات الاحتيال الشائعة التي عليك الاحتراس منها:

1. التصيد - قد تتلقى بريداً إلكترونياً من منصة تداول أو خدمة أخرى تستعملها، يطلب منك تسجيل الدخول أو تقديم معلوماتك الشخصية. لكن هذه الرسائل قد تكون من محتال يسعى إلى سرقة معلوماتك.
2. منصات التداول الزائفة - تنتشر تطبيقات الأجهزة المحمولة أو المواقع الإلكترونية التي تُقلد الشكل الخارجي لمنصة تداول ما. وما إن تُدخل فيها بيانات حسابك، سيستعملها المحتالون في الدخول إلى حسابك الحقيقي.
3. الابتزاز - قد يُرسل إليك المحتال برمجية خبيثة تحبس ملفاتك طلباً للفدية. ولكي تدفع هذه الفدية، ستضطر على الأرجح إلى إرسال البيتكوين أو عملات أخرى إلى المحتال لتسترجع ملفاتك. وربما لا تسترجع ملفاتك حتى بعد إرسال المبلغ.
4. المخططات الهرمية ومخططات بونزي - ربما تتلقى عرضاً بالاشتراك في مشروع جديد وشراء عملاته أو الدخول في صفقة خاصة تتطلب منك الدفع بالعملات الرقمية. لكن إن كانت الصفقة تبدو حلماً من أحلام اليقظة، فهذا غالباً لأنها كذلك بالفعل. عليك إجراء أبحاثك الخاصة لتتأكد من أن الموضع الذي تستثمر فيه أموالك آمن.
5. انتحال الشخصية - قد يتظاهر شخصٌ ما بأنه من المسؤولين الحكوميين، أو من الأشخاص الموثوق بهم، أو حتى من أصدقائك. وحينها سيطلب منك إرسال العملات الرقمية أو معلومات لن تُعطيها لأي شخص في المعتاد. في هذه الحالة، تحقق دائماً من هوية الشخص الذي يتحدث إليك.
وللمزيد من المعلومات عن عمليات الاحتيال هذه وكيفية تجنبها، اقرأ دليلنا عن عمليات الاحتيال الثمانية الأكثر شيوعاً لسرقة عملات البيتكوين وكيف تتجنبها.


أفكار ختامية

في ما يتعلق بتأمين عملاتك الرقمية، يقدم لك مجال البلوكشين العديد من الإجراءات الأمنية في يومنا هذا. فمن التداول إلى تخزين عملاتك واستعمالها، هذه النصائح البسيطة فعالة في تأمين أموالك. ومن حيث تخزين عملاتك، كل حل من الحلول له مميزاته وعيوبه، لذا من المهم أن تفهم المقايضات بينها. وكما ننصح دائماً، احرص على إجراء الأبحاث المتعمقة بخصوص أي موضع تضع فيه نقودك أو عملاتك الرقمية.