دليل المبتدئين إلى أداة TradingView
جدول المحتويات
المقدمة
ما الذي ستقدمه لك TradingView؟
TradingView في Binance (بينانس)
ما تكلفة TradingView؟
ما هي الشبكة الاجتماعية التي تقدمها TradingView؟
فهم واجهة مستخدم TradingView
تخصيص المخططات البيانية الخاصة بك في TradingView
رسم خطوط الاتجاه
رسم مخطط ثلاثي النقاط
مزايا وعيوب TradingView
أفكار ختامية
دليل المبتدئين إلى أداة TradingView
الصفحة الرئيسيةالمقالات
دليل المبتدئين إلى أداة TradingView

دليل المبتدئين إلى أداة TradingView

مبتدئ
Published Jun 4, 2021Updated Aug 23, 2021
10m


الموجز

TradingView هي منصة لتصميم مخططات بيانية تعتمد على المتصفح كما أنها أداة فحص للعملات الرقمية والأصول المالية الأخرى. بالإضافة إلى ذلك، فإن أدوات التخطيط البياني الخاصة بها متاحة أيضاً لاستخدامها في واجهة المستخدم الخاصة بالتداول على Binance (بينانس). بالإضافة إلى إنشاء المخططات البيانية، يمكنك أيضاً مشاركة استراتيجيات التداول وإجراء بث مباشر لتحليلاتك.

وفيما يتعلق بالخيارات المجانية، تُعتبر TradingView واحدة من الأدوات الفعالة التي تناسب جميع مستويات الخبرة، كما ينبغي أن تكون السمات الأساسية كافية لمعظم المتداولين. ومع ذلك، يجب عليك توخي الحذر عند تصفح أفكار المستخدمين وعمليات البث المباشر. من المهم تصفية المعلومات التي تضيف القيمة لاستراتيجيتك بدلاً من متابعة الآخرين بصورة عشوائية.


المقدمة

بالنسبة للمتداولين الذين يفضلون التحليل الفني، فإن أدوات التخطيط البياني القوية لا غنى عنها. إن TradingView أحد الخيارات المتاحة لكلٍ من المتداولين ذوي الخبرة والهواة، حيث إنها تعرض أدوات عديدة للتخطيط البياني والتداول بالإضافة إلى خيار العضوية المجانية، فلا يتوفر لدى الجميع المال اللازم للاشتراك في محطة Bloomberg، أو الحاجة لذلك.

فإذا كنت متداولاً بالفعل على Binance (بينانس)، فمن المحتمل أنك قد لاحظت أدوات TradingView المتاحة على المنصة، لكن بدون فهم لهذه الأدوات، ستبدو مخيفة لحد ما. يوجد عدد هائل ينتظر منك تجربة، لكن ما هو المكان الأمثل للبدء؟ ألقِ نظرة فاحصة على دليل المبتدئين الخاص بنا لترى ما يمكن أن تقدمه لك TradingView.


ما الذي ستقدمه لك TradingView؟

TradingView هي منصة تستطيع من خلالها تخصيص مؤشرات فنيةوإنشاء مخططات بيانية وتحليل أصول مالية. وهذه المؤشرات عبارة عن مخططات وخطوط وأشكال يستخدمها ملايين المتداولين يومياً. علاوة على ذلك فإن TradingView تعتمد على المتصفح اعتماداً كلياً دون الحاجة إلى تنزيل جهاز عميل. يمكنك أيضاً تنزيل تطبيق لنظام iOS ونظام أندرويد إذا كنت ممن يفضلون التجربة عن طريق الجوال.
أُطلقت أداة TradingView في مدينة ويستيرفيل في أوهايو في 2011، وهي تفخر الآن بقاعدتها الكبيرة من المستخدمين التي تضم ثمانية ملايين حسابٍ تم إنشاؤه في 2020 فقط. يتمكن المستخدمون من إجراء التخطيط البياني لمجموعة متنوعة من الأسهم والسلع والعملات الرقمية مثل البيتكوين وتحليلها سواء عن طريق حساب مجاني أو مميز. بمجرد إنشاء الاستراتيجيات والنماذج، يمكنك نشر النتائج الخاصة بك في المجتمع. وبهذه الطريقة، يمكنك بناء مهاراتك بالاستفادة من الملاحظات التي تتلقاها من أعضاء TradingView الآخرين.


TradingView في Binance (بينانس)

تحتوي Binance (بينانس) على أدوات مدمجة من TradingView على واجهة المستخدم بمنصة التداول الخاصة بها، والتي تسمح للمستخدمين بإنشاء مخططات بيانية بالتزامن مع التداول. علاوة على أن الأدوات التي تراها على اليسار ليست إلا مجموعة صغيرة من الأدوات المتاحة والتي تنقل لك تجربة مماثلة للموقع الإلكتروني الخاص بـ TradingView.

لإلقاء نظرة سريعة على واجهة المستخدم، يرجى الاطلاع على  طريقة استخدام أداة TradingView على موقع Binance (بينانس)


ما تكلفة TradingView؟

كما أشرنا من قبل، فإن TradingView يمكن للجميع استخدامها مجاناً. يوجد أيضاً عدة اشتراكات مميزة والتي من شأنها زيادة عدد المؤشرات والمخططات الفنية التي يمكن عرضها في آن واحد. للمبتدئين، يُعتبر الحساب المجاني الذي يتألف من مخطط واحد وثلاثة مؤشرات بداية جيدة. ستضطر أيضاً إلى تحمُّل الإعلانات، لكنها ليست مزعجة للغاية. فيما يلي مزيد من التفاصيل التي يمكنك الاطلاع عليها بشأن الاختلافات بين الباقات:


ما هي الشبكة الاجتماعية التي تقدمها TradingView؟

تقدِّم لك TradingView ميزات تشبه Instagram في إمكانية عرض استراتيجيات التداول ومشاركتها. كما تتيح لك الصفحات الخاصة بالأفكار والبث المباشر على الموقع الإلكتروني فرصة تلقي النصائح أو الحصول على ملاحظات. إذا انتقلت إلى صفحة الأفكار، سترى مخططات بيانية وفيديوهات وتعليقات من مستخدمين آخرين، كما يمكن لأعضاء المجتمع المشاركة في مناقشات وغرف دردشة. لكن عليك أن تتذكر أن أي مستخدم يمكنه ابتكار أفكار ومشاركتها، لذلك يرجى منك توخي الحذر. كل متداول يختلف عن غيره في الأسلوب والاستراتيجية التي يتبعها، لذلك لا يجب أن تأخذ ذلك كنصيحة مالية.


يتيح لك البث المباشر لـ TradingView ملاحظة المتداولين الآخرين أثناء إنشائهم للمخططات البيانية في الوقت الفعلي على غرار مشاهدتك لبث مباشر على Twitch من لاعبك المفضل. وهي ميزة أخرى مسلية لكنها لا تزال متاحة في الإصدار التجريبي، كما أن حجم المحتوى ضئيل نسبياً.


فهم واجهة مستخدم TradingView

إذا لم يسبق لك استخدام أدوات التخطيط البياني من قبل، قد تبدو لك TradingView محيرة بعض الشئ. دعونا نتناولها جزءاً جزءاً.

شريط الأدوات 1

يضم شريط الأدوات هذا جميع أدوات الرسم والتخطيط البياني القابلة للاستخدام مباشرةً في مساحة المخطط البياني. من الخطوط البسيطة وحتى صفقات الشراء/البيع، ثمة الكثير مما يمكنك اكتشافه. يمكنك أيضاً الضغط بزر الماوس الأيمن على كل أداة لترى المجموعة الكاملة من الاختيارات، وستجد أن بعض الخيارات متقدمة مقارنة بالخيارات الأخرى، لكن المجموعة الافتراضية تضم أساسيات كافية للبدء.

شريط الأدوات 2

ستجد هنا خيارات تغيير شكل المخطط البياني، يمكنك الاختيار بين مخططات حركة الأسعار والخطوط البيانية ومخططات المساحة وأكثر من ذلك. يوجد أيضاً شريط للبحث على الجهة اليسرى لتغيير أحد الأصول التي تم عرضها. كما يوجد أداة أخرى يجب وضعها في الاعتبار وهي زر [الاستراتيجيات والمؤشرات] لإدراج أنماط للتحليل سبق إعدادها مثل المتوسط المتحرك.

شريط الأدوات 3

لا تقدم TradingView خدمة وساطة، لكن يمكنك التداول على الموقع الإلكتروني باستخدام علامة تبويب [لوحة التداول]. ستجد قائمة من الشركاء يمكنك التداول معهم إذا كنت تمتلك بالفعل حساباً مفتوحاً معهم. يمكنك أيضاً إجراء اختبار رجعي لاستراتيجياتك باستخدام خاصية [أداة اختبار الاستراتيجية]. 

شريط الأدوات 4

يتناول هذا القسم بشكل رئيسي الأخبار والعناصر الاجتماعية على TradingView. يمكنك تخصيص قائمة المشاهدة ومراسلة المستخدمين الآخرين بشكل خاص إلى جانب اكتشاف الأفكار وعمليات البث المباشر والحصول على جدول زمني مخصص. إذا كنت في حاجة إلى العثور على أي بيانات أو قوائم أو معلومات، فيجب عليك الاطلاع على هذا الشريط.

منطقة التخطيط البياني

عند تغيير أحد الأصول محل البحث أو استخدام أي أدوات أو وضع مؤشرات، يمكنك أن تجد ذلك معروضاً في منطقة التخطيط البياني الرئيسية. يمكنك أيضاً تخصيص كل ما تراه تقريباً، وسنغطي ذلك في القسم التالي.


تخصيص المخططات البيانية الخاصة بك في TradingView

لكلٍ منا تفضيلاته الخاصة عند اختيار تصميم المخطط البياني. إن تخصيص الألوان والخطوط والمحاور ييسر قراءة الرسوم البيانية وفهمها سريعاً، وستجد جميع الخيارات التي تحتاجها عن طريق الضغط بزر الماوس الأيمن على منطقة الرسم البياني والضغط على [إعدادات...].

يمكنك أيضاً إعادة ضبط المخطط البياني الخاص بك إذا أصبح غير مرتب وضبط تنبيهات السعر على البريد الإلكتروني المخصص من قائمة [إعدادات....].


علاوة على ذلك، فبمجرد أن تضغط على [إعدادات...]، ستجد نفسك داخل نافذة [إعدادات المخطط البياني] حيثما يمكنك التنقل بين مجموعة من الخيارات. دعونا نُلقي نظرة سريعة على الأساسيات.


1- [الرمز] يتيح لك تغيير طريقة عرض المخططات البيانية الخاصة بمخطط حركة الأسعار. فكل جزء موجود بنمط مخطط حركة الأسعار يمكن ترميزه بلون بنفس الطريقة التي تُفضلها. 

2- [خط الحالة] يتضمن خيارات تغيير المعلومات التي يمكنك العثور عليها أعلى المخطط البياني من الناحية اليسرى، مثل: بيانات OHLC (أسعار الافتتاح، والأعلى، والأدنى، والإغلاق) وأزرار الشراء والبيع. يعرض الصندوق الأحمر أقل سعر للطلب (38,345.96)، بينما يعرض الصندوق الأزرق أعلى سعر للعرض (38,345.97)، وبينهم الفرق بين سعر الطلب والعرض  (0.01).


3. أما [المقاييس] فهي تقدم خيارات تغيير المتعقبات التي يمكنك رؤيتها في المحور الأيمن، على سبيل المثال؛ يمكنك إضافة الأسعار المرتفعة والمنخفضة لليوم أو العد التنازلي لشريط إغلاق.


4. [المظهر] يسمح لك بتغيير خطوط الشبكة ولون الخلفية والمحاور وغيرها من ميزات التجميل.

5. [التداول] يسمح لك بتخصيص عناصر مرئية إذا كنت قد سجلتْ الدخول إلى حساب وسيط.

6. [الأحداث] تقدم لك خيارات عرض الحصص وأرباح الأسهم وغيرها من الأحداث في منطقة المخطط البياني.

فضلاً عن إعداد شكل المخطط البياني، ربما سترغب أيضاً في تغيير الفترات الزمنية لمخططات حركة الأسعار أو الرموز الأخرى. لتنفيذ ذلك، يمكنك الذهاب إلى الشريط العلوي والضغط على الزر الموجود أقصى اليسار. وستجد الآن قائمة طويلة لمختلف الفترات الزمنية بدءاً من الثواني حتى الشهور. ويمكنك أيضاً تحديد بعض الفترات الزمنية المفضلة لتظهر لك في الشريط العلوي.


بمجرد البدء في تخصيص المخطط البياني الخاص بك، لن تحتاج إلى حفظه يدوياً؛ حيث يحفظ TradingView جميع التعديلات في حينها، وبالتالي يمكنك تسجيل الخروج والعودة إليها لاحقاً.


رسم خطوط الاتجاه

في المخطط البياني الأول، لا يمكنك ارتكاب أي خطأ في خط الاتجاه. إنها طريقة سهلة للمبتدئين لنمذجة تحركات السعر، وتُعتبر واحدة من أنماط المخطط البياني الأكثر استخداماً في التداول اليومي والتداول المتأرجح. 

1- لبدء البرنامج التعليمي، يرجى تحديد أداة سطر من شريط الأدوات بالجهة اليسرى.


2- ربما ترغب أيضاً في تشغيل أداة المغناطيس، ستلتقط الخطوط الخاصة بك أي نقاط OHLC قريبة مما يساعد على تحسين الدقة.


3- فيما يتعلق بالاتجاه الهابط، يرجى البدء من نقطة محلية مرتفعة (نقطة 1) قبل انخفاض السعر والتي يُطلق عليها سعر مرتفع متأرجح. انقر حيث تريد أن يبدأ الخط مع محاولة إدراج العديد من الأسعار المرتفعة قدر الإمكان، وانقر مجدداً عندما تريد إكمال خط الاتجاه.

تشير نقاط 1 و2 و3 إلى نقاط المقاومة. فمن الأفضل دائماً أن يكن لديك ثلاث نقاط على الأقل تختبر خط الاتجاه الخاص بك؛ فقد يكون النقطتان متزامنتين. أما النقطة 4 توضح اختراقاً في الاتجاه، مما يعني أنه من الأفضل رسم خط اتجاه جديد. 

بمجرد أن يكون لديك اتجاه هابط محدد، فإن إحدى الاستراتيجيات التي يمكن اتباعها في هذه الحالة هي البيع عندما يلتقي السعر مع الخط الخاص بك ويختبره. وإذا قررت رسم اتجاه صعودي، تأكّد أنك بدأت الخط الخاص بك باستخدام سعر منخفض بحيث يصبح الخط أدنى مخطط حركة الأسعار الخاص بك.

لمزيد من المعلومات في هذا الصدد، يرجى مراجعة تفسير أساسيات الدعم والمقاومة.


رسم مخطط ثلاثي النقاط

المخطط ثلاثي النقاط هو أحد المخططات البيانية المتقدمة التي تساهم في تطوير مفهوم خط الاتجاه. وقد تم إنشاء المؤشر الفني على يد آلان أندرو، أحد المستثمرين والمعلمين الأمريكيين ذائعي الصيت في القرن العشرين. ويتميز هذا المخطط بأنه سهل الرسم ويقدم المزيد من الأفكار والرؤى مقارنة بخط الاتجاه البسيط، لذا دعنا نتناوله خطوة بخطوة.

1- للبدء، يرجى تحديد الأداة على شكل شوكة ثلاثية أسفل الأداة على شكل سطر.


2. سنقوم بإنشاء المخطط ثلاثي النقاط من خلال اختيار ثلاث نقاط في بداية الاتجاهات ونهايتها. 

3- فيما يلي مثال لتوضيح أننا قد بدأنا بالنقطة 1، السعر المنخفض المتأرجح للاتجاه الهابط، ثم قمنا بالنقر على النقطة 2، السعر المرتفع المتأرجح للاتجاه الصعودي، تليها النقطة 3، السعر المنخفض المتأرجح للاتجاه الهابط التالي.

4- تقوم هذه النقاط بتكوين شكل شوكة ثلاثية، حيث يمتد الخط العلوي من النقطة 2 التي تعرض مستوى المقاومة بينما يمتد الخط السفلي من النقطة 3 التي تعرض مستوى الدعم، أما خط الوسط هو المكان الذي من المتوقع أن ينجذب السعر إليه.

5- على غرار مثال خط الاتجاه الذي ذكرناه، يوضح خط الدعم المجالات الممكنة للشراء وخط المقاومة حيثما يمكنك البيع فيه. يمكنك أيضاً تقديم طلب وقف الخسارة ببساطة أدنى خط الاتجاه السفلي كأحد طرق إدارة المخاطر. يرجى العلم أن المخطط ثلاثي النقاط، شأنه شأن أي مؤشر آخر، لن يعمل دائماً. لذا ادرس الجمع بينه وبين الأدوات والاستراتيجيات الأخرى لتقليل المخاطر.

إذا كنت مهتماً بمعرفة المزيد، يرجى الاطلاع على طريقة إنشاء مؤشرات التحليل الفني على TradingView.


مزايا وعيوب TradingView

TradingView هو مجرد اختيار واحد من بين العديد من الاختيارات عندما يتعلق الأمر بأدوات فحص الأصول، يقدم معظمها مجموعة مماثلة من أدوات التداول والتخطيط البياني، لكن دعنا نلقي نظرة على الجوانب الرئيسية. لا شك في أن TradingView تؤدي بعض الأمور بشكل جيد تماماً.

المزايا

  • التخطيط البياني بتقنية HTML5 - يستطيع أي برنامج متصل بالإنترنت الوصول إلى TradingView، فلست بحاجة إلى تثبيت أي برامج كما يمكنك رؤية المخططات البيانية الخاصة بك أينما كنت. 
  • عضوية مجانية - يمكن لأي شخص الوصول إلى أغلب الميزات المتاحة.
  • نظام التنبيه من جانب الخادم - إذا قمت بتحديد تنبيه، سوف تتعقب TradingView هذا التنبيه في جميع خدماتها، فلست بحاجة إلى ترك منصة TradingView مفتوحة لتلقي إشعارات هذا التنبيه. 
  • التوافق مع منصة Binance (بينانس) - بينما لا يمكنك الوصول إلى Binance (بينانس) من الموقع الإلكتروني لـ TradingView، يمكنك استخدام TradingView من واجهة المستخدم للتداول على Binance (بينانس). يمكنك شراء عملة رقمية وبيعها بكل سهولة على Binance (بينانس) مع إنشاء مخططات بيانية أيضاً على عَجَل. 
  • برامج نصية - يمكن للمستخدمين الأكثر احترافية إنشاء مؤشرات مخصصة تم حفظها على خوادم TradingView، يتم تشغيل هذه الخاصية عن طريق Pine Script، وهي لغة الترميز سهلة الاستخدام الخاصة بـ TradingView.
  • مجموعة الأصول - يوجد قدر كبير من الأسهم الرقمية والأوراق المالية والسلع ومعلومات عن سوق فوركس متوفرة لإنشاء مخططات بيانية لها، فنحن لسنا منحصرين هنا في العملات الرقمية فحسب! 
  • إجراء اختبار رجعي - بمجرد أنك أنشئت استراتيجية، فمن السهل إجراء اختبار رجعي باستخدام خاصية الدمج.

العيوب

  • مشكلات المجتمع - في حين أن فكرة علامة التبويب "البث المباشر والأفكار" مثيرة للاهتمام، فإن جودة ما ستراه هناك تختلف اختلافاً كبيراً؛ حيث إن الكثير من النصائح المقدّمة تتعلق بالمضاربة، وليست مفيدة للمستخدمين الجدد. يتضمن قسم التعليقات أيضاً عمليات تصيد من حين لآخر.
  • دعم العملاء - يقوم مجتمع TradingView بالإبلاغ عن مشكلاتهم لدى فريق دعم العملاء الخاص بـ TradingView، يمكن للعملاء أصحاب العضوية المدفوعة فقط طرح المشكلات، بينما لا يمكن للمستخدمين أصحاب العضوية المجانية تلقي أي دعم.
  • دمج أعمال الوساطة - دمجت TradingView بعض الوسطاء ومنصات التداول، لكن الخيارات لا تزال محدودة إلى حد كبير.
  • بيانات Cboe BZX - لا تأتي أسعار الأسهم الأمريكية على TradingView مباشرةً عن أسواق الأوراق المالية المرتبطة بها. على سبيل المثال؛ فإن أسهم ناسداك "NASDAQ" تختلف في سعرها المطروح على منصة تداول Cboe BZX اختلافاً طفيفاً عن سعرها الحقيقي. لا يمكن إتاحة البيانات الفورية من إحدى منصات التداول إلا مقابل رسوم.


أفكار ختامية

بالنسبة لأي شخص يبحث عن حل مجاني يتضمن كمية كبيرة من الأدوات التي يمكن استخدامها، فإن TradingView خيار قوي يجب استكشافه. كما أن المادة التعليمية الخاصة به مجانية أيضاً وتغطي بسهولة أساسيات التخطيط البياني والمؤشرات الفنية بالتفصيل.

ومع ذلك، فإن الجانب الاجتماعي ليس قوياً للغاية. عادةً ما تتضمن غرف الدردشة نصائح خاصة بالمضاربة يجب عليك أن تتجنبها. يتسبب هذا العامل في تقليل قيمة الجوانب الاجتماعية عند المبتدئين حيث يتوجب عليك التدقيق في النصائح الجيدة والسيئة. 

على الرغم من ذلك، تستحق TradingView التجربة بفضل ميزة أدوات المخطط البياني، كما تعتبر هذه المنصة مكاناً جيداً لإجراء امتحان رجعي لاستراتيجيات التداول. إن التحليل الفني هو أحد الموضوعات العميقة، وأمامك الكثير لتكتشفه بحساب مجاني فحسب.

إخلاء مسؤولية: تم عرض هذا المحتوى لأغراض تعليمية. هذه المقالة ليست تأييداً أو توصية، ولا يجب اعتبار المعلومات الواردة بها أنها نصيحة مالية. تم التقاط جميع لقطات الشاشة من الموقع الإلكتروني الرسمي لـ TradingView وتخضع جميعها لشروط الاستخدام الخاصة به.