ما هي Avalanche (AVAX)؟
جدول المحتويات
المقدمة
متى أُطلِقت Avalanche؟
ما المشكلات التي تحلها Avalanche؟
كيف تعمل شبكة Avalanche؟
كيف تعمل آليات إجماع Avalanche؟
رمز AVAX المميز
كيف يمكنك تخزين رمز AVAX المميز؟
سلاسل بلوكشين Avalanche القابلة للتخصيص
كيف تختلف Avalanche عن سلاسل البلوكشين الأخرى القابلة للتوسع؟
أفكار ختامية
ما هي Avalanche (AVAX)؟

ما هي Avalanche (AVAX)؟

متوسط
Published Sep 9, 2021Updated May 25, 2022
7m

الموجز

تحاول شبكة Avalanche تحسين القابلية لزيادة السعة دون التضحية باللامركزية. وتتكون شبكة Avalanche من ثلاث سلاسل: سلسلة التداول (السلسلة X) وسلسلة العَقد (السلسلة C) وسلسلة المنصة (السلسلة P). تُستخدم السلسلة X في إنشاء الأصول وتداولها، وتُستخدم السلسلة C في إنشاء العقود الذكية، وتُستخدم السلسلة P في التنسيق مع المدققين والشبكات الفرعية.

ومن أهم إنجازات البروتوكول طريقة الإجماع Avalanche Consensus، التي تستعمل التصويت المتكرر من جانب المدققين بأخذ عينات جزئية، لجعل التوصل إلى الإجماع سريعاً قليل التكلفة. وتستعمل Avalanche أيضاً الشبكات الفرعية باعتبارها طريقة جديدة لزيادة السعة أفقياً، ما يتيح إنشاء سلاسل بلوكشين قابلة للتخصيص متوافقة تشغيلياً. ولا توجد حدود لعدد الشبكات الفرعية الممكنة.


المقدمة

ومع تطور تكنولوجيا سلاسل البلوكشين، تقدِّم حلولاً جديدة للمشكلات القديمة في القابلية لزيادة السعة والتوافق التشغيلي وسهولة الاستخدام. اتبعت Avalanche منهجاً فريداً باستخدام ثلاث سلاسل بلوكشين منفصلة في منصتها الرئيسية. وتزعم Avalanche – التي تعمل برمزها الأصلي المميز AVAX وآليات إجماع متعددة – أنها "أسرع منصة عقود ذكية في قطاع البلوكشين، عند القياس بزمن إنهاء المعاملات". سنستعرض في هذا المقال العوامل التي أدت إلى هذا الادعاء، والحلول التي تقدمها شبكة Avalanche.


متى أُطلِقت Avalanche؟

أطلق Avalanche في سبتمبر 2020 فريق Ava Labs في نيويورك. وجمع الفريق تمويلاً يُقَدَّر بنحو 300 مليون دولار أمريكي، وأجرت مؤسسة Avalanche عمليات بيع عامة وخاصة للرموز المميزة بإجمالي 48 مليون دولار. ويتألف الفريق القائم على Avax Labs من ثلاثة أشخاص هُم كيفين سيكنيكي، وماوفان "تيد" ين، وأمين غون سيرير.


ما المشكلات التي تحلها Avalanche؟

تحاول Avalanche حل ثلاث مشكلات أساسية: قابلية زيادة السعة، ورسوم المعاملات، والتوافق التشغيلي.

القابلية للتوسع في مقابل اللامركزية

لطالما واجهت سلاسل البلوكشين صعوبات في تحقيق التوازن بين قابلية زيادة السعة واللامركزية. فيمكن لشبكة تشهد مستويات متزايدة من النشاط أن تزدحم بسرعة. ومن الأمثلة على هذه المشكلة شبكة البيتكوين (BTC)، إذ كانت معالجة المعاملات تستغرق أحياناً ساعات أو حتى أيام في فترات ازدحام الشبكة.
ومن طرق التغلب على ذلك جعل الشبكة أكثر مركزيةً، مما يعطي صلاحية التحقق من نشاط الشبكة لعددٍ أقل من الأشخاص، وبذلك تزيد السرعة. لكن اللامركزية بالغة الأهمية لحماية أمن سلسلة البلوكشين. وتحاول سلاسل البلوكشين الجديدة باستمرار حل هذه المشكلة بالتطورات التكنولوجية، ومن ثمَّ استحدثت Avalanche طريقة فريدة سنتناولها في وقتٍ لاحق.

الرسوم المرتفعة

مشكلة شائعة أخرى تعاني منها سلاسل البلوكشين الكبرى مثل الإيثيريوم هي رسوم المعاملات، التي يمكن أن تزيد زيادةً كبيرة في أوقات ازدحام الشبكة. ويُثني ذلك المستخدمين في النهاية عن استخدام هذه السلاسل، ولكن منظومات البلوكشين الخاصة بالسلاسل المنافِسة المتاحة أقل استقراراً. على سبيل المثال، أدت شعبية الإيثيريوم وغياب البدائل المتاحة في ذلك الوقت إلى ازدحام الشبكة وارتفاع رسوم المعاملات. فتجاوزت تكلفة التحويلات البسيطة في بعض الفترات 10 دولارات، بل وصلت تكلفة تعاملات العقود الذكية المعقدة إلى أكثر من 100$.

التوافق التشغيلي

لكلٍ من الأعمال والمشروعات المختلفة احتياجاتها الخاصة من سلاسل البلوكشين. وكانت المشروعات في السابق تضطر إلى استخدام سلسلة الإيثيريوم، أو سلسلة بلوكشين فردية أخرى غير مصممة لتلائم احتياجاتها، أو سلسلة بلوكشين خاصة. ويمكن أن يمثل تحقيق التوازن بين قابلية التخصيص وبين تحقيق التعاون بين سلاسل بلوكشين متعددة تحدياً كبيراً. تقدم Avalanche حلاً لهذه المشكلة، وهو الشبكات الفرعية – سلاسل بلوكشين مخصصة للتطبيقات تشترك مع الشبكة الرئيسية في الأمن والسرعة والتوافق.


كيف تعمل شبكة Avalanche؟

تستعمل Avalanche مجموعة من الوسائل التي تجعلها فريدة وتتكون فعلياً من ثلاث سلاسل بلوكشين رئيسية متوافقة تشغيلياً: سلسلة X وسلسلة C وسلسلة P.

1. تُستخدم سلسلة التداول (السلسلة X) في إنشاء رموز AVAX المميزة والأصول الرقمية الأخرى وتداولها. وتُدفع رسوم المعاملات برمز AVAX المميز، وتستخدم سلسلة البلوكشين بروتوكول إجماع Avalanche.
2. سلسلة العقد (السلسلة C) هي التي ينشئ المطورون عن طريقها عقود ذكية للتطبيقات اللامركزية (DApps). تستعمل هذه السلسلة نسخة من آلة Ethereum الافتراضية (EVM)، مما يتيح للمبرمجين إنشاء تطبيقات لامركزية متوافقة مع آلة Ethereum الافتراضية. وتستخدم نسخةً معدلةً من بروتوكول إجماع Avalanche اسمها Snowman.
سلسلة المنصة (السلسلة P) تنسِّق بين مدققي الشبكة وتتتبع الشبكات الفرعية النشطة وتسمح بإنشاء شبكات فرعية جديدة. وتستعمل هذه السلسلة أيضاً Snowman.

مع اضطلاع كل سلسلة بلوكشين بأدوارٍ مختلفة، تحسِّن Avalanche السرعة والقابلية لزيادة السعة مقارنةً بتشغيل جميع العمليات على سلسلة واحدة فقط. وصمم مطورو Avalanche آليات الإجماع بحيث تناسب احتياجات كل بلوكشين. ويحتاج المستخدمون إلى عملات AVAX للتخزين ودفع رسوم الشبكة، لتصبح بذلك الأصل المشترك القابل للاستخدام في المنظومة.


كيف تعمل آليات إجماع Avalanche؟

هناك أوجه شبه بين بروتوكولي إجماع Avalanche. وهذا النظام المزدوج أحد الأسباب الرئيسية لتحسُّن سرعة معالجة المعاملات في الشبكة وقابليتها لزيادة السعة.

Avalanche

لا يحتاج بروتوكول إجماع Avalanche إلى قائدٍ للتوصل إلى إجماع مثل إثبات العمل (PoW) أو دليل ربط الحصة (PoS)، أو دليل ربط الحصة المفوض (DPoS). يُزيد هذا العامل من لامركزية شبكة Avalanche دون التضحية بالقابلية للتوسع. أما إثبات العمل ودليل ربط الحصة ودليل ربط الحصة المفوض، فيكون لديهما في النهاية شخص واحد يتولى معالجة المعاملات، ثم يخضع عمله للتدقيق بواسطة أشخاص آخرين.
تستعمل Avalanche في الإجماع بروتوكولاً محسناً وهو المخطط غير الدوري الموجه (DAG) الذي يُتيح للشبكة معالجة المعاملات بالتوازي. ويقوم المدققون باستفتاء عينة عشوائية من المدققين الآخرين لتحديد ما إذا كانت إحدى المعاملات الجديدة صالحة أم لا. بعد عددٍ معين من عمليات المعاينة الجزئية العشوائية المتكررة هذه، يثبت إحصائياً استحالة خطأ المعاملة.

ويتم إنهاء جميع المعاملات على الفور دون الحاجة إلى تأكيدات إضافية. ولتشغيل عقدة المدقق وتدقيق المعاملات متطلبات بسيطة من الأجهزة ويسهل الحصول عليها، مما يساعد في الأداء واللامركزية والحفاظ على المناخ.

Snowman

يعتمد بروتوكول إجماع Snowman على بروتوكول إجماع Avalanche ولكنه يرتِّب المعاملات بصورةٍ خطية. تكون هذه الخاصية مفيدة عند التعامل مع العقود الذكية. وينشئ Snowman كتلاً على عكس بروتوكول إجماع Avalanche.


رمز AVAX المميز

AVAX هو رمز Avalanche المميز الأصلي، ويبلغ الحد الأقصى من رموز AVAX المعروضة 720 مليوناً. وكل الرسوم المدفوعة على الشبكة تُحرَق ضمن آلية الانكماش، ما يفيد مجتمع Avalanche. ولرمز AVAX ثلاث حالات استخدام أساسية، وهي:

1. يمكنك تخزين رموز AVAX المميزة الخاصة بك لتصبح مدققاً أو تفوض أحد المدققين. ويمكن للمدققين كسب عائد سنوي (APY) يصل إلى 11% وتحديد نسبة رسوم مخصصة من المكافأة التي يحتفظون بها من المفوضين الذين يدعمونهم.

2. يعمل رمز AVAX المميز باعتباره وحدة حسابات مشتركة لجميع الشبكات الفرعية، مما يحسِّن من التوافق التشغيلي.
3. يمكن سداد رسوم المعاملات والاشتراكات في الشبكات الفرعية برمز AVAX المميز.


كيف يمكنك تخزين رمز AVAX المميز؟

ويمكن لحاملي رموز AVAX كسب المكافآت بأن يصبحوا مدققين أو عن طريق تخزين الرموز المميزة مع أحد المدققين. ولكي تصبح مدققاً، يستلزم ذلك تخزين 2000 AVAX.

ومتطلبات الأجهزة منخفضة لدرجة تجعل معظم أجهزة الكمبيوتر المكتبية أو المحمولة الاعتيادية مناسبة لبدء التدقيق. ويمكنك أيضاً تخزين رموز مميزة مع أحد المدققين والحصول على المكافآت عندما يؤكد المدقق المعاملات بنجاحٍ.


سلاسل بلوكشين Avalanche القابلة للتخصيص

وتقدم Avalanche وظائف مشابهة للإيثيريوم وسلاسل أخرى من سلاسل الطبقة الأولى. ويمكن للمطورين إنشاء الرموز المميزة، والرموز غير القابلة للتبادل (NFT)، والتطبيقات اللامركزية. ويمكن للمستخدمين تخزين الرموز المميزة وتدقيق المعاملات واستعمال أكثر من 400 تطبيق لامركزي. وتنبع فائدة Avalanche الحقيقية وفقاً لأنصارها من تحسين هذه الإمكانات. ومن ميزات Avalanche الإضافية أنها تسمح أيضاً بإنشاء سلاسل بلوكشين مخصصة ومتوافقة تشغيلياً.

وسلسلة البلوكشين المخصصة التي تستعمل شبكة فرعية قابلة لزيادة السعة تناسب احتياجات الشركات الكبرى، والعديد من هذه الشركات بدأت بالفعل في بناء شبكات فرعية لها. ومن المناسب للشركات الكبرى والشركات الصغيرة المستقلة التي تشغل سلاسل البلوكشين المخصصة التعامل مع بعضها ضمن منظومة غنية والاستفادة من أمن شبكة Avalanche الرئيسية. 

وتمتلك Avalanche آلة Avalanche الافتراضية (AVM) الخاصة بها، والمتوافقة أيضاً مع آلة الإيثيريوم الافتراضية. يسهل على المطورين الذين يألفون لغة برمجة Solidity الخاصة بالإيثيريوم استخدام Avalanche ونقل مشروعاتهم القائمة.


كيف تختلف Avalanche عن سلاسل البلوكشين الأخرى القابلة للتوسع؟

لا تقتصر المشكلات والحلول التي عرضناها على Avalanche. في الحقيقة، تتنافس Avalanche مع منصات وسلاسل بلوكشين أخرى متوافقة تشغيلياً وقابلة لزيادة السعة مثل Polkadot و Polygon و Solana. إذاً ما الذي يميِّز Avalanche عن البدائل؟

آلية الإجماع

الفرق الأكبر هو على الأرجح آلية إجماع Avalanche. ولكن Avalanche ليست سلسلة البلوكشين الوحيدة التي لها آلية إجماع مستحدثة. فلدى Solana إثبات التاريخ، الذي يُزعم أنه يستطيع معالجة ما يصل إلى 50,000 معاملة في الثانية (TPS)، وهو ما يتجاوز أداء Avalanche الذي يبلغ 6,500 معاملة في الثانية حسبما تزعم Avalanche. لكن عدد المعاملات في الثانية مقياس من بين مقاييس أخرى تقيِّم سرعة الشبكة، ولا يضع هذا المقياس في حسبانه زمن إنهاء الكتلة.

سرعة المعاملات وإنهائها

ومن الاختلافات الأخرى الملحوظة زمن إنهاء المعاملات في Avalanche، الذي يقل عن ثانية واحدة. ماذا يعني هذا تحديداً؟ "المعاملة في الثانية" هو مقياس واحد فقط لقياس السرعة. علينا أيضاً أن نأخذ في الحسبان الزمن الذي يستغرقه ضمان إنهاء المعاملة وعدم إمكانية عكسها أو تغييرها. يمكنك معالجة 100,000 معاملة في ثانيةٍ واحدة، ولكن إذا حدث تأخير في إنهاء المعاملة، ستظل الشبكة أبطأ بالنسبة للمستخدمين. 

اللامركزية

ومن أكبر مزاعم Avalanche التزامها باللامركزية. ولديها بالفعل عدد كبير من المدققين بالنسبة إلى حجمها وعمرها (أكثر من 1300 مدقق اعتباراً من أبريل 2022)، نظراً لمتطلباتها الضئيلة المعقولة. ولكن مع ارتفاع سعر AVAX، أصبح العمل مدققاً أكثر تكلفةً.

سلاسل البلوكشين المتوافقة تشغيلياً

إن عدد سلاسل بلوكشين Avalanche المتوافقة تشغيلياً غير محدود أيضاً. وهذا تنافسٌ مباشر مع Polkadot، أحد أشهر المشروعات التي تقدم سلاسل بلوكشين مخصصة متوافقة تشغيلياً. ولدى Polkadot مساحة محدودة تُباع في مزادات فتحات السلاسل الموازية (Parachain Slots)، بينما تعمل Avalanche بنظام رسوم الاشتراك البسيطة.


أفكار ختامية

ومع بحث منصات التمويل اللامركزي (DeFi) عن بدائل لسلسلة Ethereum، أصبحت سلاسل البلوكشين مثل Avalanche جذابة بفضل توافقها مع آلية Ethereum الافتراضية ورسومها المنخفضة. ولكن منصات التمويل اللامركزي لديها بالفعل قائمة طويلة من المنصات البديلة من حيث السرعة والقابلية للتوسع.

زادت شعبية Avalanche منذ إطلاقها وتمكنت بالفعل من مواكبة شبكة الإيثيريوم من حيث العدد الإجمالي للمعاملات في اليوم الواحد، لكن هل ستتمكن Avalanche من منافسة سلاسل البلوكشين الأخرى مثل Solana أو Polygon؟ هذا ما لم يتضح بعد.