جولة في عقل متداول العملات الرقمية المحترف - نيك باتيل
جولة في عقل متداول العملات الرقمية المحترف - نيك باتيل
الصفحة الرئيسيةالمقالات
جولة في عقل متداول العملات الرقمية المحترف - نيك باتيل

جولة في عقل متداول العملات الرقمية المحترف - نيك باتيل

مبتدئ
تاريخ النشر Feb 3, 2020تاريخ التحديث Mar 9, 2022
6m
نيك باتيل، المعروف أيضاً باسم cointradernik@، هو متداول ومستثمر وكاتب ومستشار متفرغ في مجال العملات الرقمية. وقد شارك بنشاط في أسواق العملات الرقمية منذ عام 2013. ومنذ ذلك الحين، ولدى نيك قاعدة كبيرة من المتابعين على Twitter، حيث ينشر وجهات نظره حول السوق بالإضافة إلى المخططات التي تحمل تعليقات. كما يقوم بكتابة تقارير العملات ويشارك توقعاته بشأن السوق في مدونة متداول العملات الرقمية البديلة (Altcoin Trader).

أجرت أكاديمية Binance محادثة مع نيك حول التداول والاستثمار واستراتيجياته العامة للأسواق وأسلوب حياته كمتداول ومستثمر في مجال العملات الرقمية. 


أكاديمية Binance: كيف بدأت رحلتك مع تداول العملات الرقمية؟
نيك باتيل: قبل أن أعرف أي شيء عن العملات الرقمية، عثرت بالصدفة على Dogecoin في ديسمبر 2013، وفي النهاية أسست حساب Twitter للعملات الرقمية في فبراير 2014. بدأت التداول في ذلك الشهر بعد الاشتراك في MintPal.


الأكاديمية: أخبرنا عن تجربتك الأولى في التداول. وهل كان هناك تداولات سيئة مررت بها؟
نيك: أسوأ تداول قمت به على الإطلاق كان أحد التداولات الأولى التي قمت بها. أتذكر أنني اشتركت في MintPal في فبراير 2014 وقمت بشراء Mazacoin لأنني لاحظت أن سعرها ارتفع بشكل كبير على مدار أيام متتالية. وانتهى بي الأمر بخسارة ثلثي رأس مالي الأولي في هذا التداول. 


الأكاديمية: كم استغرقت في التداول قبل أن تبدأ في جني الأرباح بانتظام؟
نيك: استغرق الأمر مني حوالي أربعة أشهر في تداول العملات الرقمية. وحدث هذا في الغالب على سبيل الحظ في أوائل عام 2014، وهو ما سمح لي بعد ذلك بالتعلم والتكيف وتحسين استراتيجياتي على مدار الفترة المتبقية من ذلك العام. وبعيداً عن مجال العملات الرقمية، استغرق الأمر أكثر من عام بقليل.


الأكاديمية: هل ما زلت تتداول في أسواق أخرى بخلاف سوق العملات الرقمية؟
نيك: نعم، أتداول في جميع الأسواق. بعيداً عن مجال العملات الرقمية، أتداول بشكلٍ خلص في المعادن ومؤشرات الأسهم.


الأكاديمية: ما هو أفضل تداول قمت به على الإطلاق؟
نيك: من حيث النسب المئوية، اشتريت نيوترون بحوالي 130 وحدة ساتوشي وبعته بمتوسط حوالي 6800 ساتوشي، أي ربحت أكثر من 50 ضعفاً على حجم صفقتي الأولي.


الأكاديمية: الآن بعد أن قمنا بتغطية بعض النقاط الإيجابية والسلبية، ما الذي تعتقد أنه يصنع الفرق بين التداول الجيد والتداول السيئ؟ 
نيك: التداول الجيد هو التداول الذي تتبع فيه قواعدك الخاصة بدقة. والتداول السيئ هو التداول الذي تتجاهل فيه قواعدك، وتتخذ قراراً عاطفياً، بغض النظر عن النتيجة.


الأكاديمية: من المُرجح أن يتفق العديد من المستثمرين الناجحين مع هذه الإجابة. التداول الجيد أو السيئ لا يتوقف على النتيجة، فالتداول الجيد يمكن أن يُسبب خسارة والتداول السيئ قد يكون مربحاً للغاية. والسر يكمن في وضع استراتيجية جيدة والالتزام بها على المدى الطويل.
والآن بعد أن شهد البيتكوين  سوقاً صاعداً لسنوات متعددة، ما الدروس التي تعلمتها من ذلك؟
نيك: عندما كان الجميع (بما فيهم أنا) مهتمين بشكل حصري بأسعار BTC لـ العملات الرقمية البديلة، كان ينبغي علينا أن ننظر إلى أسعار الدولار الأمريكي. ومن هنا حدثت الفقاعة في يناير 2018. ومنذ ذلك الوقت، بدأت في دراسة الأسعار ومُراعاة السياقات التاريخية للعملات الرقمية قبل اتخاذ قراري.


الأكاديمية: من المثير للاهتمام كيف يمكن لسيكولوجية الحشود على وسائل التواصل الاجتماعي أن تعمل على إنشاء التحيزات وتُعززها. وبما أننا نتناول موضوع المجتمع، في رأيك من هم المتداولون الذين تتطلع إليهم وتقتدي بهم؟
نيك: بالنظر إلى طريقتي الخاصة في التداول، قد يكون توم دانت هو أكثر الأسماء البارزة، لا سيما فيما يتعلق بكتابة اليوميات لإدخال تحسينات طفيفة في توقعات التداول.


الأكاديمية: إدخال التحسينات على استراتيجية التداول عملية لا تنتهي وأمراً حيوياً لأي مستثمر. في رأيك ما هي نقاط تميزك، وكيف وجدتها؟ وما النصيحة التي تقدمها للمتداولين الجدد الذين يحاولون إيجاد نقاط تميزهم في السوق؟
نيك: نقاط تميزي قوية بشكل خاص في الصفقات الدورية، حيث أجد مشروعات مقومة بأقل من قيمتها ولها أساسيات جيدة وسعر رخيص، وأحتفظ بها خلال دورة السوق الخاصة بها. أقترح كتابة اليوميات بمزيدٍ من التفصيل لتعلم اكتشاف نقاط الضعف والقوة.


الأكاديمية: ربما يقوم غالبية المتداولين الناجحين بتسجيل تداولاتهم. حيث إنه من الضروري تتبع الأداء (خاصة عند البدء) لتعزيز نقاط القوة وتحديد نقاط الضعف. هل تتداول باستخدام استراتيجيات متعددة، أو تبحث عن إعدادات تداول محددة؟
نيك: لدي عدد من الاستراتيجيات الأساسية بناءً على التقنيات المستخدمة في التداولات خلال الأسبوع أو خلال الشهر (أقل من أسبوع أو شهر). بالنسبة للصفقات طويلة الأجل، أنظر بشكل مستفيض في الأساسيات ومن ثم أشتري بأسعار رخيصة تاريخياً لأحتفظ بها في دورة السوق.


الأكاديمية: ما هي أطول فترة احتفظت فيها بعملة؟
نيك: أكثر من عام.


الأكاديمية: في بعض الأحيان، قد يبدو هذا وكأنه مدى الحياة في مجال العملات الرقمية. فإن الدخول في صفقات طويلة الأجل مع الاستمرار في إدارة المخاطر في مثل هذه السوق سريعة التغير يُمثل تحدياً كبيراً. من وجهة نظرك، ما المقياس الأكثر فائدة لتقييم ربحية العملة أو الرمز المميز؟
نيك: هيكل إصدار الرمز المميز. التضخم هو المقياس الثابت الوحيد الذي أثبت أنه يسهل إما الحصول على العائدات الكبيرة أو انهيار الرمز المميز.


الأكاديمية: هل تقوم بدمج المقاييس المتاحة على السلسلة في استراتيجيتك؟
نيك: أحب أن ألقي نظرة على حجم المعاملات على السلسلة لتمييزها عن حجم المضاربة (القائم على منصة التداول). كما أنني أنظر بإسهاب إلى القوائم الثرية (كبار حاملي الرموز المميزة).


الأكاديمية: ماذا تفضل، التحليل الفني أم التحليل الأساسي؟
نيك: بالنسبة للصفقات طويلة الأجل، أبدأ بالأساسيات التي أعتبرها جذابة، ثم أتخذ قراراً بناءً على العوامل الفنية. وبالنسبة للتداولات الفورية خلال الأسبوع، فأنا أعتمد على العوامل الفنية فقط. وعلاوةً على ذلك، بالنسبة للتداولات المرفوعة مالياً، فإنني أعتمد على العوامل الفنية أيضاً.


الأكاديمية: لننتقل إلى بعض الجوانب الأكثر عملية للتداول، حيث إنها أيضاً عناصر مهمة يجب مراعاتها وقد لا تحظى بالتقدير الكافي. كيف يبدو يوم التداول المتوسط الخاص بك، وكيف تحافظ على نمط حياتك مع التحديق في الشاشات طوال الوقت؟
نيك: أميل إلى إجراء تقييم للسوق عبر الأصول يوم الأحد حتى أعرف ما أبحث عنه خلال الأسبوع. ثم أقوم بتدوين هذا بالتفصيل وتمييز المخططات الخاصة بي، وإعداد التنبيهات والإنذارات عند الوصول إلى مستويات أسعار مهمة مع تدوين ملاحظات حول ما أبحث عنه بالضبط في تلك المناطق. ثم أقوم بتنفيذ تداولاتي وأراقبها بشكل دوري. 

نظراً لأن الغالبية العظمى من تداولاتي تستغرق وقتاً أطول من أسبوع لكي تتم تسويتها، فإنني أقضي معظم يومي في العمل على مدونتي والعمل المستقل والقراءة وممارسة التمارين، وما إلى ذلك. أنا لا أحدق في الشاشات طوال الوقت، ولهذا السبب اخترت عدم ممارسة التداول اليومي بشكل نشط. ولأنني أعمل من المنزل ولدي أجهزة إنذار وأنظمة، لست بحاجة إلى قضاء وقتي في التحديق إلى المخططات. لم أكن من المعجبين بنمط الحياة هذا، لذلك اتخذت قراراً بعدم ممارسة التداول اليومي بانتظام.


الأكاديمية: ما الأدوات التي تهمك أكثر عندما يتعلق الأمر بالتداول؟
نيك: لا أحتاج إلى الكثير منها. لدي جهاز كمبيوتر محمول وشاشة إضافية وجهاز لوحي وTradingView، والعديد من السماسرة حسب الأصل الذي يتم تداوله. ليس هناك الكثير من الأشياء الأخرى المطلوبة.


الأكاديمية: سيكون من المؤسف أن نتركك تذهب دون معرفة توقعاتك للأسعار. ما توقعك للسعر الذي قد تصل إليه البيتكوين في نهاية عام 2020؟
نيك: 26,000 دولار.


نتقدم بالشكر إلى نيك لإتاحة هذه الفرصة لإلقاء نظرة على استراتيجياته. إذا كنت ترغب في معرفة المزيد عن التداول، فيُرجى مراجعة سلسلة التحليل الفني للمبتدئين أو دليل التداول الاقتراضي أو الدليل النهائي لتداول العقود الآجلة على Binance.


دعونا نعيد التأكيد على بعض النقاط الرئيسية التي تعلمناها من نيك:

  • قم بوضع بعض القواعد الأساسية واتبعها، ولا تقوم بالتداول بدافع عاطفي. إذا تجاهلت قواعدك وبدأت اتخاذ قرارات عاطفية، فمن المحتمل أن ينعكس ذلك على نتائجك.

  • قم بتسجيل تداولاتك بدقة وابحث دائماً عن تحسينات لاستراتيجياتك.

  • في بعض الأحيان، قد يكون من المفيد التوقف والتفكير فيما إذا كانت تحيزات المجتمع تؤثر على تداولاتك.

  • لا تبالغ في تعقيد الأمور. يمكن لاستراتيجية جيدة ذات إعداد بسيط أن تقطع شوطاً طويلاً.