ما هو الرمز غير القابل للتبادل (NFT)؟
جدول المُحتويات
المقدمة
ما هو الرمز غير القابل للتبادل (NFT)؟
كيف تعمل الرموز غير القابلة للتبادل (NFT)؟
فيمَ تُستخدم الرموز غير القابلة للتبادل (NFT)؟
كيف يمكنني إنشاء الرموز غير القابلة للتبادل (NFT)؟
شعبية الرمز غير القابل للتبادل
كيف يمكنني شراء الرموز غير القابلة للتبادل (NFT)؟
أفكار ختامية
ما هو الرمز غير القابل للتبادل (NFT)؟
الصفحة الرئيسية
المقالات
ما هو الرمز غير القابل للتبادل (NFT)؟

ما هو الرمز غير القابل للتبادل (NFT)؟

متوسط
تاريخ النشر Feb 26, 2020تاريخ التحديث Oct 19, 2022
7m

الموجز

الرمز غير القابل للتبادل هو رمز مميز مُشفر لا يمكن استبداله بمثيله. يمكن تمييز هذه الرموز عن بعضها البعض وهي فريدة من نوعها ومحدودة الكمية.

يمكن استخدام الرموز غير القابلة للتبادل لتمثل عناصر العالم الحقيقي على سلسلة البلوكشين، ولكن يمكن استخدامها أيضاً في الحصول على المقتنيات الرقمية. تعد الهوية الرقمية والميتافيرس قطاعات أخرى قد تستخدم الرموز غير القابلة للتبادل.

حظت الرموز غير القابلة للتبادل بشعبية في الثقافة السائدة كشكل جديد من الفنون الرقمية. ومع ذلك، فهي تحظى أيضاً باستخدامات محتملة في مختلف المجالات من بينها، ألعاب الفيديو، أو الهوية الرقمية، أو الترخيص، أو الشهادات أو الأعمال الفنية الراقية – كما تسمح هذه الرموز بالملكية الجزئية للعناصر.

المقدمة

يشكل مفهوم القابلية للتبادل أهمية أساسية لفهم تفرّد هذه الرموز غير القابلة للتبادل. تعد البيتكوين، على سبيل المثال، قابلة للتبادل مثل الدولارات، مما يعني أن كل عملة بيتكوين أو ورقة مئة دولار تحمل القيمة والخصائص نفسها مثل الآخرى. ومن ثم، تشير القابلية للتبادل إلى ملكية الأصل الذي يمكن تبادل وحداته الفردية وبشكل أساسي لا يمكن تمييزها عن بعضها البعض، وبذلك تعتبر جميع العملات المحلية المعتمدة والعملات الرقمية قابلة للتبادل.

يطلق الرمز غير القابل للتبادل العنان لمختلف الإمكانات وحالات استخدام تكنولوجيا سلسلة البلوكشين. قد تكون هذه الرموز المميزة فريدة أو محدودة الكمية. وقد يمكن شراؤها وبيعها وتداولها على أسواق محددة للرموز غير القابلة للتبادل وتحصيل القيمة. كما إنها قد تمثل سمات فريدة وتصبح ذات قيمة كبيرة وتحظى بإقبال شديد فضلاً عن اقتنائها.

حظت الرموز غير القابلة للتبادل بشعبية كبيرة في عالم العملات الرقمية، بالإضافة إلى الاتجاه السائد في ضوء إقبال المشاهير على شرائها. سيتناول هذا المقال بالتفصيل تعريف الرموز غير القابلة للتبادل، واستخداماتها، وكيف أصبحت ظاهرة سائدة.

ما هو الرمز غير القابل للتبادل (NFT)؟

الرمز غير القابل للتبادل (NFT) هو نوع من الرموز المميزة المشفرة التي تمثل أصلاً فريداً في سلسلة البلوكشين. ويمكن أن تكون هذه الأصول أصولاً رقمية بالكامل أو إصدارات لأصول حقيقية في هيئة رموز مميزة. ونظراً لأن الرموز غير القابلة للتبادل لا يمكن تبديلها ببعضها البعض، فقد تُستخدَم كإثبات للموثوقية والملكية في العالم الرقمي.

القابلية للتبادل تعني أن الوحدات الفردية لأصل معين يمكن تبادلها وبشكل أساسي لا يمكن تمييزها عن بعضها البعض. تعد القابلية للتبادل خاصية مفيدة في العملات لأنها تتيح التبادل الحر، ومن الناحية النظرية، لا توجد طريقة لمعرفة تاريخ كل وحدة فردية. ومع ذلك، هذه الخاصية ليست مفيدة في حالة العناصر القابلة للتجميع.

فماذا لو تمكنا من إنشاء أصول رقمية مشابهة للبيتكوين، ولكن بدلاً من ذلك أضفنا معرّف فريد لكل وحدة؟ فهذا من شأنه أن يجعل كل وحدة مختلفة عن الوحدات الأخرى (أي غير قابلة للتبادل)، وبالتالي، يفسح المجال أمام نطاق واسع من حالات الاستخدام الجديدة. وهذا ما يعنيه الرمز غير القابل للتبادل بشكل أساسي.

 

كيف تعمل الرموز غير القابلة للتبادل (NFT)؟

توجد العديد من أُطر العمل المختلفة لإنشاء الرموز غير القابلة للتبادل وإصدارها. وأبرزها ERC-721، وهو معيار لإصدار وتداول الأصول غير القابلة للتبادل على سلسلة بلوكشين Ethereum.

وهناك معايير أخرى تم طرحها، من بينها ERC-1155. ويسمح هذا المعيار للعقد المنفرد بأن يحتوي على رموز قابلة للتبادل ورموز غير قابلة للتبادل في الوقت نفسه، ما يفتح المجال أمام مجموعة جديدة وكبيرة من الإمكانات. ووضع معايير لإصدار الرموز غير القابلة للتبادل يتيح درجة أعلى من التوافق التشغيلي، الأمر الذي يعود بالفائدة في النهاية على المستخدمين. وهذا يعني أن الأصول الفريدة يمكن تحويلها بين تطبيقات مختلفة بسهولة نسبية.

سلسلة BNB لها معايير الرموز غير القابلة للتبادل الخاصة بها: BEP-721 وBEP-1155. يوفر هذان المعياران وظائف مماثلة لمعايير Ethereum المذكورة سابقاً. وأصبح كلاهما جذاباً للمبدعين الذين يتطلعون إلى سك الرموز غير القابلة للتبادل لأن التكلفة أقل بكثير من Ethereum.

وعلى غرار الرموز المميزة الأخرى بسلسلة البلوكشين، ستوجد رموزك غير القابلة للتبادل في عنوان معين. ومن الجدير بالذكر أن الرموز غير القابلة للتبادل لا يمكن نسخها أو تحويلها دون إذن المالك – حتى لو كان ذلك بواسطة جهة إصدارها. إذا كنت تسعى إلى حفظ الرموز غير القابلة للتبادل في مكان ما لتتمكن من عرضها، يمكنك القيام بذلك من خلال محفظة تدعم الرموز غير القابلة للتبادل مثل محفظة Trust.

يمكن تداول الرموز غير القابلة للتبادل في الأسواق المفتوحة، والتي تشمل منصات الرموز غير القابلة للتبادل على Binance (بينانس)، BakerySwap الذي يعتمد على سلسلة BNB، وOpenSea على شبكة Ethereum. وبطبيعة الحال، تكون الرموز غير القابلة للتبادل عرضة لتغيرات الأسعار وفقاً للعرض والطلب في السوق بالإضافة إلى الاتجاهات الثقافية التي ترتبط بها بعض الرموز غير القابلة للتبادل.

لكن كيف يمكن أن يكون لمثل هذه الأشياء قيمة؟ كما هو الحال مع أي عنصر آخر ذي قيمة، لا تكون القيمة متأصلة في الشيء نفسه، وإنما يحددها الأشخاص الذين يعتبرونه قيِّماً. فالقيمة، في جوهرها، اعتقاد مشترك. ولا يهم في الواقع ما إذا كانت عملات محلية معتمدة، أم معادن نفيسة، أم سيارة – فكل هذه الأشياء لها قيمة لأن الناس يعتقدون ذلك. وهكذا تكتسب جميع الأشياء القيِّمة قيمتها، فما الذي يمنع أن ينطبق هذا على المقتنيات الرقمية؟

 

فيمَ تُستخدم الرموز غير القابلة للتبادل (NFT)؟

يمكن استخدام الرموز غير القابلة للتبادل باعتبارها عناصر قابلة للاقتناء، أو منتجات استثمار أو تُستخدم في العديد من الأغراض الوظيفية.

ظهرت الألعاب الإلكترونية كحالة استخدام رئيسية للرموز غير القابلة للتبادل. إن اقتصادات الألعاب ليست بالشيء الجديد، ونظراً لأن العديد من الألعاب على الإنترنت لديها اقتصادات خاصة بها بالفعل، فإن استخدام سلسلة بلوكشين لترميز أصول الألعاب ليس سوى خطوة للأمام في هذا الطريق. يمكن لاستخدام الرموز غير القابلة للتبادل أن يحلّ أو يُحدّ من المشكلة الشائعة للتضخم التي تعاني منها الكثير من الألعاب.

بينما تشهد العوالم الرقمية ازدهاراً بالفعل، يُعَد تحويل الأصول الحقيقية إلى رموز مميزة استخداماً مثيراً للاهتمام للرموز غير القابلة للتبادل. وهذه الرموز يمكن أن تمثّل أجزاءً من ممتلكات حقيقية يمكن حفظها وتداولها كرموز مميزة في سلسلة بلوكشين. ويمكن أن يوفر ذلك بعض السيولة التي تحتاج إليها العديد من الأسواق التي، خلافاً لذلك، لن تملك الكثير منها، مثل الأعمال الفنية والعقارات والمقتنيات النادرة، وغيرها الكثير.

الهوية الرقمية هي قطاع آخر يمكنه الاستفادة من خصائص الرموز غير القابلة للتبادل. فتخزين بيانات التعريف والملكية في سلسلة البلوكشين من شأنه زيادة الخصوصية وسلامة البيانات للكثير من الأشخاص حول العالم. وفي الوقت نفسه، يمكن للتحويلات السهلة غير القائمة على الثقة لهذه الأصول أن تقلل من الخلاف المرتبط بمشاركة البيانات الشخصية.

 

كيف يمكنني إنشاء الرموز غير القابلة للتبادل (NFT)؟

يعد إنشاء الرموز غير القابلة للتبادل (NFT) الخاصة بك عملية بسيطة تقدمها منصات تداول الرموز غير القابلة للتبادل والعديد من المنصات. كل ما تحتاجه للبدء هو بعض العملات الرقمية لدفع رسوم السك وشيء ما لتحويله إلى رمز غير قابل للتبادل. ستحتاج أيضاً إلى الاختيار ما بين سك الرمز غير القابل للتبادل الخاص بك على Ethereum أو سلسلة BNB.

لطالما كانت Ethereum موطناً للرموز غير القابلة للتبادل (NFT) وتطويرها. فهي لديها قاعدة مستخدمين كبيرة ومجتمع رموز غير قابلة للتبادل راسخ، لكن رسوم المعاملات مرتفعة للغاية. وهذا يجعل عمليات الشراء الصغيرة والمبيعات والمعاملات مكلفة للمستخدمين. تعتبر سلسلة BNB أحدث سلسلة بلوكشين، ولكنها شهدت بالفعل نمواً كبيراً في أسواق الرموز غير القابلة للتبادل الخاصة بها. وتعد المعاملات على سلسلة BNB أرخص بكثير من سلسلة بلوكشين Ethereum.

ستتعرف من خلال الدليل الخاص بنا كيفية إنشاء رموز غير قابلة للتبادل (NFT) خاصة بك على عملية تحويل عمليات الإنشاء الخاصة بك إلى رموز غير قابلة للتبادل.

 

شعبية الرمز غير القابل للتبادل

لقد كانت لعبة "كريبتوكيتيز" (CryptoKitties) أحد أول مشروعات الرموز غير القابلة للتبادل التي لاقت رواجاً كبيراً، وهي لعبة تم ابتكارها على منصة Ethereum للسماح للاعبين باقتناء قطط افتراضية وتربيتها وتداولها فيما بينهم.

اكتسبت لعبة "كريبتوكيتيز" سمعة سيئة بعد أن أدت إلى ازدحام سلسلة بلوكشين Ethereum نظراً للنشاط العالي الناتج على الشبكة. ما يقدر بنحو 25% من ازدحام Ethereum في ديسمبر 2017 كان بسبب هذه القطط الافتراضية القابلة للتجميع.

ومع ذلك، وصلت شعبية الرموز غير القابلة للتبادل أسواق أكبر حيث حازت على إعجاب إمينيم وجيمي فالون وستيفن كاري وبوست مالون والعديد من المشاهير الذين قاموا باقتناء على رموز غير قابلة للتبادل من نادي يخت القرد الملول.

نظراً لارتفاع شعبية الرموز غير القابلة للتبادل، تم بيع رمز Everydays: the First 5000 Days مقابل 69 مليون دولار، وهو رمز غير قابل للتبادل تم إنشاؤه على يد الفنان Beeple، في دار مزادات كريستيز خلال شهر مارس 2021.

يمكننا القول إن حالات استخدام الرمز غير القابل للتبادل المرتبطة بالفنون الرقمية قد استحوذت على القدر الأكبر من اهتمام المشاهير ووسائل الإعلام الرئيسية حتى الآن. ومع ذلك، استمر استكشاف حالات الاستخدام لهذه الفئة من الأصول المتعددة، ومن المرجح أن يكون للرموز غير القابلة للتبادل المزيد من الاستخدامات المهمة في المستقبل.

كيف يمكنني شراء الرموز غير القابلة للتبادل (NFT)؟

كما ذكرنا، تعد أسواق الرموز غير القابلة للتبادل هي المكان الأول الذي يجب أن تبحث فيه إذا كنت ترغب في شراء الرموز المميزة غير القابلة للتبادل. لكن هذه ليست كل المعلومات التي تحتاجها. لا يمكنك شراء الرموز غير القابلة للتبادل (NFT) ببطاقة ائتمان أو PayPal فقط. محفظة العملات الرقمية وبعض العملات الرقمية ضرورية لهذه العملية.

بالنسبة للرموز غير القابلة للتبادل (NFT) على سلسلة BNB، ستكون الأسعار دائماً تقريباً بعملة BNB. عادةً ما تستخدم الرموز غير القابلة للتبادل (NFT) على Ethereum عملة الإيثيريوم (ETH). كل من هذه العملات الرقمية متاحة للشراء على منصة تداول Binance. بمجرد شراء العملة الرقمية التي اخترتها، انقل الأموال إلى محفظة يمكنها التفاعل مع أسواق الرموز غير القابلة للتبادل.

محفظة سلسلة Binance و MetaMask تمثلان خيارات جيدة لمحافظ امتدادات المتصفح. ويمكن ربط كلاهما بسوق الرموز غير القابلة للتبادل. تحتاج فقط إلى تحويل عملاتك الرقمية من Binance (بينانس) إلى محفظتك، والانتقال إلى موقع الويب الخاص بالسوق، وربط محفظتك (عادةً ما يكون زر الربط في الركن الأيمن العلوي). احترس من المواقع المزيفة أو المشبوهة. تحقق مرة أخرى من عنوان URL ويُرجى وضع علامة مرجعية على رابط الموقع إذا كنت تستخدمه كثيراً.

إذا كنت تفضل تجربة الهاتف المحمول، فيُرجى إلقاء نظرة على محفظة Trust. وهي متاحة لكل من نظامي iOS وAndroid وتدعم أيضاً العديد من سلاسل البلوكشين.

 

أفكار ختامية

تحظى المقتنيات الرقمية بإمكانات توسيع نطاق استخدام تكنولوجيا سلسلة البلوكشين إلى ما هو أبعد من التطبيقات المالية التقليدية. ومن خلال تمثيل أصول فعلية في العالم الرقمي، يمكن أن تصبح الرموز غير القابلة للتبادل جزءاً محورياً من منظومة سلسلة البلوكشين على الويب والاقتصاد الأوسع في المستقبل القريب.

ثمة الكثير والكثير من حالات استخدام الرموز غير القابلة للتبادل، وعلى الأرجح سيتوصل المطورون إلى ابتكارات جديدة ومثيرة للاهتمام لهذه التكنولوجيا الواعدة.